أخبار عاجلة
تخليق حكاية خرافية في كتابة السيرة - صحف نت -

التحالف العربي يعلن إعادة تشغيل مطار الغيظة أمام طائرات الإغاثة - صحف نت

التحالف العربي يعلن إعادة تشغيل مطار الغيظة أمام طائرات الإغاثة - صحف نت
التحالف العربي يعلن إعادة تشغيل مطار الغيظة أمام طائرات الإغاثة - صحف نت

الجمعة 1 ديسمبر 2017 06:56 مساءً

- مراد العريفي، أحمد المصري/ الأناضول

أعلن ، اليوم الجمعة، إعادة تشغيل مطار "الغيظة" في محافظة شرقي ، أمام الطائرات المحملة بمساعدات إغاثية وإنسانية.

ونقلت الوكالة الرسمية للأنباء عن مصدر رسمي في قيادة قوات التحالف (لم تسمه)، أن تشغيل المطار تم بالتنسيق مع الحكومة الشرعية في اليمن.

وأضاف المصدر أنه وصلت أمس "أولى طائرات القوات الجوية الملكية السعودية، محملة بخمسة آلاف سلة غذائية".

وشدد على أن "قوات التحالف قامت بتسخير الامكانات كافة للإسهام في إيصال المساعدات الإنسانية والمواد الإغاثية إلى مستحقيها بالداخل اليمني".

وقبل أسبوعين، قال مسؤول يمني، طلب عدم نشر اسمه، للأناضول، إن ضباطاً سعوديين (لم يحدد عددهم) و21 ضابطاً من المهرة دخلوا المطار، ليتولوا إعادة تأهيله وتشغيله لاستقبال مساعدات مقدمة من التحالف إلى القوات الأمنية والعسكرية بالمهرة، لضبط الأمن ومكافحة التهريب.

وإضافة إلى وجود منفذين بريين فيها مع سلطنة عمان، تمتاز "المهرة" بامتلاكها أطول شريط ساحلي في اليمن يقدر بـ560 كم على بحر العرب، وميناء بحري يسمى "نشطون".

و"المهرة"، أو ما يُطلق عليها "بوابة اليمن الشرقية"، هي ثاني أكبر محافظة يمنية من حيث المساحة بعد ، ويحدها من الشرق سلطنة عمان، وتشهد نوعًا من الاستقرار الأمني.

ومنذ اندلاع الأزمة اليمنية ظلت السلطة المحلية وقوات الجيش والأمن في "المهرة" موالية للرئيس اليمني، عبد ربه منصور .

وحذرت الأمم المتحدة، الأربعاء الماضي، من أن الإمدادات الإنسانية إلى اليمن غير كافية لمنع وقوع كارثة إنسانية، رغم استئناف رحلات الإغاثة الجوية إلى البلاد.

وفي 6 نوفمبر/تشرين ثانٍ الماضي، أغلق التحالف العربي كافة المنافذ اليمنية؛ رداً على إطلاق صاروخ من اليمن على الرياض قبلها بيومين.

واتهمت السعودية إيران بتزويد جماعة "" بالصواريخ، وهو ما تنفيه طهران.

وبعد مرور أسبوع، استثنى التحالف من الحظر الموانئ والمطارات الخاضعة لحليفته الحكومة الشرعية جنوب وشرقي اليمن.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، يدعم التحالف العربي عسكرياً القوات الحكومية في مواجهة مسلحي الحوثي والرئيس السابق، علي عبد الله (1978-2012)، المتهمين بتلقي دعم عسكري إيراني.

وخلفت الحرب أوضاعًا معيشية وصحية متردية للغاية، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.


بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر(التحالف العربي يعلن إعادة تشغيل مطار الغيظة أمام طائرات الإغاثة) من (وكالة الأناضول)

السابق رأي اليوم / “الإصلاح” والإمارات.. تقارب يرسم خارطة التحالفات الجديدة باليمن
التالى العربية / طارق صالح.. كابوس مرعب يلاحق الحوثيين - صحف نت