أخبار عاجلة

اليمن: اشتباك عسكري بين المؤتمر الشعبي والحوثيين وبوادر انهيار التحالف بينهما - صحف نت

اليمن: اشتباك عسكري بين المؤتمر الشعبي والحوثيين وبوادر انهيار التحالف بينهما - صحف نت
اليمن: اشتباك عسكري بين المؤتمر الشعبي والحوثيين وبوادر انهيار التحالف بينهما - صحف نت

الاثنين 21 أغسطس 2017 12:05 صباحاً

- ـ «القدس العربي» ـ من خالد الحمادي: ذكرت مصادر سياسية أن مؤشرات قوية لانفجار الوضع عسكريا في العاصمة اليمنية بين حليفي الانقلاب، حزب الرئيس السابق علي ، المؤتمر الشعبي العام، وجماعة المسلحة، على خلفية قيام بتمزيق صور صالح في شوارع صنعاء ومواجهتهم بالرصاص الحي من قبل أتباع حزب المؤتمر، ومقتل 3 حوثيين على الأقل.
وقال مصدر حزبي لـ«القدس العربي»: «إن التصعيد الراهن بين حزب صالح والحوثيين وصل حدا غير مسبوق، وإنه لا يستبعد أن ينفجر الوضع عسكريا بينهما بسبب هذه التصعيدات المتسارعة مع قرب انعقاد التظاهرة الجماهيرية التي يعتزم حزب المؤتمر تنظيمها في 24 الشهر الجاري، بمناسبة الذكرى السنوية لتأسيسه».
وأوضح أن «حزب المؤتمر يسعى الى إخراج أكبر قدر ممكن من أتباعه وأنصاره بشكل منفرد لإظهار حجم قوته الجماهيرية الحالية، رغم الحرب والحصار، فيما يسعى الحوثيون الى إفشال هذه التظاهرة ومنعها لأسباب غير معروفة، والتي قرأها محللون سياسيون بأنها انكشاف لأزمة حادة بينهما ظلت تتفاعل تحت الرماد طوال الفترة الماضية حتى انفجرت بهذا الشكل وربما تكون أكثر قوة خلال الأيام القليلة المقبلة».
وأكد شهود عيان أن ثلاثة حوثيين على الأقل قتلوا بالرصاص الحي في حي دار سلم في العاصمة صنعاء من قبل مسلحين موالين لحزب صالح.
وأوضحوا أن جنودا من قوات الحرس الجمهوري الموالين لصالح أطلقوا الرصاص الحي على مجموعة من الحوثيين إثر تمزيقهم لصور صالح، في لافتات ضخمة تم تعليقها في شوارع صنعاء، لمناسبة انعقاد الذكرى السنوية 35 لتأسيس حزب المؤتمر، الذي يرأسه صالح، ويرأس الرئيس عبد ربه منصور جزءا انشق عنه بعد اندلاع الحرب بين الطرفين في 2015. وجاءت هذه الحادثة بعد رفض المسلحين الحوثيين السماح للعديد من أتباع وقيادات حزب المؤتمر بدخول العاصمة صنعاء للمشاركة في هذه الفعالية.
وتزامنت حالة التوتر مع خطابين تصعيديين من قبل زعيم جماعة الحوثي عبد الملك بدر الدين الحوثي ورئيس حزب المؤتمر علي عبد الله صالح، واللذين تبادلا الاتهامات بالتصعيد وتأزيم الوضع. فقد صرح زعيم «الحوثيين» مستبقا مهرجان حزب «المؤتمر الشعبي» قائلا: «نتلقى طعنات في الظهر»، فرد عليه حزب صالح بالقول: «نحن لا نبيع الوطن». ودعا صالح في خطاب له رفضه الانصياع لتوجهات جماعة الحوثي بأن يكون تحت عباءتها فقال «إحنا بالنسبة لنا كمؤتمريين لن نقبل، لن نقبل على الإطلاق أن نكون موظفين مع من يريد أن يشق الصف الوطني» في اتهام صريح للحوثيين بمحاولة تأزيم الوضع مع حزب المؤتمر. (تفاصيل ص 10 ورأي القدس ص 23)

: اشتباك عسكري بين المؤتمر الشعبي والحوثيين وبوادر انهيار التحالف بينهما
جماعة «أنصار الله» مزّقت صور صالح واتهمت حزبه بطعنها في الظهر

بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (اليمن: اشتباك عسكري بين المؤتمر الشعبي والحوثيين وبوادر انهيار التحالف بينهما) من موقع (القدس العربي)

التالى اليمن: "أنصار الله" يعلنون مقتل وإصابة العشرات من قوات الرئيس هادي - صحف.نت