أخبار عاجلة

الحوثيون يعدمون مواطنين ويفجرون منازلهم في حجة والمحويت والحديدة ( تقرير )

الحوثيون يعدمون مواطنين ويفجرون منازلهم في حجة والمحويت والحديدة ( تقرير )
الحوثيون يعدمون مواطنين ويفجرون منازلهم في حجة والمحويت والحديدة ( تقرير )

- كشفت اللجنة التنسيقية لقيادات السلطات المحلية لمشروع إقليم تهامة ( ، ريمة ، ، ) عن قيام ميليشيا الإنقلابية بتصفية واختطاف العشرات من أبناء الإقليم منذ إعدام الرئيس السابق فضلا عن تفجير العديد من المنازل في المحافظات المذكورة . 

و أقدمت ميليشيا الحوثي الإجرامية على تصفية أكثر من عشرين شخصا بمحافظة حجة واختطاف قرابة 150 آخرين وتفجير 20 منزلاً وتضرر 106 منازل مجاورة للمنازل المفجرة.

وفي محافظة المحويت اختطفت الميليشيا الانقلابية 49 شخصا وخيرت البعض بين تفجير منازلهم ، أو الاختطاف والإخفاء وهو ما دفعهم لاختيار السجون على تفجير مساكنهم .

واشارت اللجنة التنسيقية في تقرير نسرته وكالة الأنباء اليمنية سبأ الى تواتر الانباء بشأن تصفية الميليشيا لأحد اعضاء مجلس النواب ، وموت آخرٍ تحت التعذيب والاخفاء بأحد سجونها ، فيما لا يزال الكثير مختطفين بمحافظة ريمة وسط تعتيم كبير تمارسه الميليشيا بهذا الخصوص.

ونددت اللجنة بالممارسات الاجرامية والارهابية التي تمارسها ميليشيا الحوثي الإمامية بحق أبناء تهامة واليمن بشكل عام ونهبها للمال العام والخاص وقتل الأبرياء والتنكيل بالمواطنين وانتهاك الحرمات واقتحام المنازل حتى طالت هذه الجرائم النكراء كل القيادات والقواعد الفاعلة في المؤتمر الشعبي العام والعناصر المؤثرة في الرأي العام المحلي من كل الأطياف السياسية والمستقلة. 

كما دعت اللجنة المنظمات والهيئات والمؤسسات الدولية والإقليمية والمحلية المعنية بحقوق الإنسان للقيام بواجباتها القانونية والإجرائية والإدارية وفقا للقانون الجنائي الإنساني الدولي وما يوجبه عليها من تتبعٍ ورصد وتوثيق لتلك التصرفات غير القانونية والأخلاقية والتي تشكل جرائم حرب ضد الإنسانية ، تمهيدا لتقديم مرتكبيها للمحاكم الوطنية والدولية وعلى وجه الخصوص محكمة الجنايات الدولية.
 

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الحوثيون يعدمون مواطنين ويفجرون منازلهم في حجة والمحويت والحديدة ( تقرير )) من موقع (المشهد اليمني)"

السابق الـــجــيـش والمقاومة يأسران 5 حوثيين خلال تحرير جبل المركوزة بالبيضاء - صحف نت
التالى الإرياني يعقد لــقــاء تشاوري موسع للاعلاميين فــي مــحــافــظــة مأرب - صحف نت