أخبار عاجلة

قيادي حوثي يكشف عن لقاء رئاسي جمعه مع قيادات تنظيم القاعدة - صحف نت

قيادي حوثي يكشف عن لقاء رئاسي جمعه مع قيادات تنظيم القاعدة - صحف نت
قيادي حوثي يكشف عن لقاء رئاسي جمعه مع قيادات تنظيم القاعدة - صحف نت

- قالت صحيفة «»، إن قيادي بارز برتبة وزير في جماعة ، كشف عن لقاء جمعه مع قيادات في تنظيم القاعدة بدار الرئاسة اليمنية إبان حكم الرئيس السابق علي عبد الله ، وبيّن أن صالح استخدم عناصر «القاعدة» لإقلاق الأميركيين والأوروبيين وابتزازهم للحصول على الأموال والسلاح.

وأضافت الصحيفة، أن وزير الشباب والرياضة في حكومة الانقلاب بصنعاء، المدعو "حسن زيد"، قال: «كنت أنكر تماماً أي علاقة بين علي عبد الله صالح و(القاعدة)، إلى أن التقيت يوماً في دارة الرئاسة به وعنده جمال النهدي الذي نفذ عملية فندق ، وكذلك طارق الفضلي».

وكان حسن زيد، نفسه اتهم صالح في وقت سابق بتجنيد عناصر «القاعدة»، ومنحهم رتباً عسكرية لتنفيذ عمليات اغتيال لسياسيين ومسؤولين حكوميين وشخصيات اجتماعية واعتبارية يمنية خلال فترة حكمه.

ولفت زيد، على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إلى أن العملية التي نفذت ضد السفارة الأميركية في ، استخدم فيها المهاجمون معدات مكافحة الإرهاب. وهي معدات زُود بها من قبل الولايات المتحدة لمحاربة الإرهاب والقضاء على تنظيم القاعدة في اليمن.

وبحسب الوزير ، فإن علي عبد الله صالح «لعب بكل الأوراق واستخدمها، كما يستخدم الحوثيين في اليمن»؛ على حد قوله.

وأضاف: «استخدم (صالح) القاعدة لإقلاق الأميركيين والأوروبيين وابتزازهم وحصل منهم على أموال لمحاربة القاعدة التي كان يغذيها، وقد اعترف بذلك محملاً الأميركيين المسؤولية ولم يخجل في الاعتراف».

وتابع: «شيطن صالح الجميع في نظر الجميع ليظل مرجع الكل وهذا ما يحاوله الآن في علاقته بأنصار الله (الحوثيين)، في الداخل تعامل مع الكل ضد الكل، واستخدم ولا يزال الجميع كأوراق في سبيل بقائه في السلطة أو الواجهة».

ووجه زايد، اتهاماً لصالح بأنه «لا يتردد الآن في استخدام أقرب المقربين إليه، واتهامهم بأنهم من يسعون لتفجير المواجهات مع الحوثيين، وتشكيل خلايا مسلحة من دون علمه» , ذاكراً بعض الشخصيات المقربة من صالح، ومنها ابن أخيه طارق، وعبد الله قيران وغيرهما, إلا أن الرئيس السابق علي عبد الله صالح - بحسب زيد - «يجنب أبناءه ليظلوا أملاً وحلماً» بحسب تعبيره.

وتحدث زيد، عن أنه مستهدف ومعرض للاغتيال من قبل الرئيس السابق علي عبد الله صالح، وهو الأمر الذي يقيد حركته بشكل محدود داخل العاصمة اليمنية صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون؛ على حد وصفه.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (قيادي حوثي يكشف عن لقاء رئاسي جمعه مع قيادات تنظيم القاعدة - صحف نت) من موقع (اليمن العربي)"

السابق حزام الضالع الأمني يفجّر الخلافات بين شلال والزبيدي واشتباكات بين مسلحي الطرفين
التالى في فضيحة مدوية للجماعة وشعارها الزائف «الموت لامريكا».. ناطق الحوثيين : قتلنا «صالح» تنفيذا لتوجيهات السفير الامريكي