أخبار عاجلة

المنطقة العسكرية الخامسة: قبول خطة "ولد الشيخ" بمثابة خيانة للشهداء وللوطن (نص البيان) - صحف نت

المنطقة العسكرية الخامسة: قبول خطة "ولد الشيخ" بمثابة خيانة للشهداء وللوطن (نص البيان) - صحف نت
المنطقة العسكرية الخامسة: قبول خطة "ولد الشيخ" بمثابة خيانة للشهداء وللوطن (نص البيان) - صحف نت

-

أصدرت قيادة المنطقة العسكرية الخامسة بياناً قالت فيه أنها تتابع وباهتمام مجريات ومستجدات الاحداث في البلاد، في الجانبين العسكري، وكذا في جانب الفعل السياسي والمفاوضات التي يرعاها المبعوث الأممي لليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وثمنت القيادة موقف الرئيس عبدربه منصور ، الذي رفض تسلم خطة المبعوث الأممي، مؤكدة رفضها الكامل لكافة المحاولات والمساعي الرامية لحرف المسار عن "المرجعيات الشرعية" والمتمثلة بمبادرة مجلس التعاون الخليجي ومخرجات الحوار الوطني، والقرار الأممي 2216.

نص البيان/

تابعت المنطقة العسكرية الخامسة بحرص شديد مايجري من تسارع للأحداث على الساحة المحلية سياسياً وعسكرياً، ما استدعى تأكيدنا على التثمين العالي لما خرج به اجتماع فخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن ومستشاريه، بحضور نائب رئيس الجمهورية ودولة رئيس الوزراء يوم 26/10/2016 بتمسكهم بالمرجعيات الأساسية، والتي تعد ثابتاً أساسياً للشرعية اليمنية المحددة بالمبادرة الخليجيه وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني والقرار الأممي 2216 والقرارات الدوليه ذات الصِّلة وضمانات تنفيذ مخرجات الحوار الوطني. وإذ نؤكد تثميننا العالي لنتائج الإجتماع الرئاسي ومباركتنا وتأييدنا لها فإننا في الوقت ذاته نؤكد رفضنا لكافة المحاولات الهادفة لحرف المسار عن المرجعيات الشرعية، حيث يعتبر ذلك خرقآ فاضحآ وخيانة لدماء الشهداء والجرحى الذين قدموا أرواحهم الطاهرة ودماءهم الزكية، كما أنه يعطي القوى الإنقلابية الفرصة مجددآ لمزيد من الانتهاكات والقمع والتجويع بحق الشعب اليمني، ويشرعن لانقلابهم على المؤسسات الشرعية للدولة. إننا نحذر من الانخداع والمهادنة لهذه القوى الانقلابية التي لا تعرف سوى القتل والدمار، ولا تجيد سوى  تدمير الشعب اليمني أرضاً وإنسانا، كما أنها لا تلتزم بأي اتفاق، والهدنة الأخيرة ال 72 ساعة خير شاهد على ذلك؛ حيث لم تتوقف اعتداءاتها على قواتنا في المنطقة الخامسة منذ اللحظات الأولى لبدء الهدنة، ما نتج عنه شهداء وجرحى من أبناء المنطقة العسكرية الخامسة، بل إن الهدنة  منحة الانقلابيين فرصاً لتحريك منصات الصواريخ إلى حدود المملكة العربية ، وهيأت لهم الفرصة لحشد المقاتلين والسلاح إلى جميع الجبهات، وهو ماتجلى اليوم باستهدافهم الشنيع بالصواريخ البعيدة المدى لمكة المكرمة، قبلة المسلمين ومهوى أفئدتهم. إننا في المنطقة العسكرية الخامسة قيادة وأفراداً نجدد وقوفنا خلف قيادتنا السياسية والعسكرية في تمسكها بالمرجعيات الأممية وفاء لتضحيات الشهداء والجرحى الذين قدموا أرواحهم لكي يزول الانقلاب وأسبابه

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (المنطقة العسكرية الخامسة: قبول خطة "ولد الشيخ" بمثابة خيانة للشهداء وللوطن (نص البيان) - صحف نت) من موقع (المشهد اليمني)"

التالى قبل تصفية صالح - صحف نت