أخبار عاجلة
القطريون يقاطعون دول الحصار على تويتر - صحف نت -
أجواء حرب في صنعاء.. وبدأ الانقلاب على الانقلاب -

قياديان بالمقاومة يُشيدان بمواقف السعودية والملك سلمان

قياديان بالمقاومة يُشيدان بمواقف السعودية والملك سلمان
قياديان بالمقاومة يُشيدان بمواقف السعودية والملك سلمان

- أشادت قيادات عسكرية وزعماء قبليين، بمواقف خادم الحرمين وقيادة دول واهتمامها بأمن واستقرار وإدراكها بأن امن الجزيرة والخليج العربي جزء من أمن اليمن والمنطقة العربية.

ولقي إعلان خادم الحرمين الشريفين في القمة الخليجية -امس الاول بالمنامة- عن استمرار عمليات التحالف العربي في اعادة الاستقرار الى اليمن واستعادة الشرعية وفقا للقرارات الاممية والاتفاقية الاقليمة- لقي ارتياحا شعبيا ورسميا لدى اليمنيين. 

وثمن القيادي في وقوات الشرعية بمحافظة ، العقيد عبده حمود الصغير، مواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، تجاه القضية اليمنية والملف اليمني، وقال الصغير في تصريح نشرته صحيفة، »المدينة» - الصادرة اليوم الخميس - تابعها "اليمن العربي"، ان تجديد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في كلمته امام قادة دول مجلس التعاون الخليجي في قمة المنامة تأكيد على وقوف المملكة ودول التحالف العربي الى جانب اليمن حتى اعادة الاستقرار وعودة الشرعية اليه وانهاء الانقلاب، لهو تعبير عن مبادئ الزعيم العربي المدافع عن قضايا العرب وأمة الاسلام.

وأضاف رئيس العمليات العسكرية الواء -17 مشاة- عبده حمود الصغير، أن مواقف خادم الشريفين حول اليمن في قمة المنامة ليست جديدة عن الملك سلمان الذي سارع منذ اللحظة الاولى بدعم القضية اليمنية واطلاق عاصفة الحزم؛ ودليل واضح على مدى حرصه الشديد على مدى العلاقات الوطيدة ما بين شعبينا، وايضا استراتيجية الدفاع المشترك للجمهورية اليمنية والمملكة العربية .

وقال»إن أمن المملكة من أمن اليمن لادراك خادم الحرمين لهذه الحقيقة مما يدل على مدى وعيه الشديد في هذا الجانب».

من جهته اشاد الزعيم القبلي والقيادي في الشعبية الشيخ درهم حسين الظمأ، بأن مواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، الى جانب اليمن في الدفاع عن حاضرة العرب من المشروع الفارسي المجوسي التي تعمل السلطات الفارسية عليه للهيمنة على المنطقة العربية.

وقال الظمأ، للصحيفة ذاتها،: إن مواقف خادم الحرمين برهنت بالفعل على انه الزعيم العربي الحامي لعرين الامة من اجتياح المشروع الايراني لموطن العرب».

وأضاف: إن ما قدمته دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لليمن الشيء الكثير لا يمكن للمرء أن يحصيه»، مؤكدا انه لولا تدخل عاصفة الحزم بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان عبدالعزيز، لكان اليمن بالفعل وقع في قبضة الهيمنة الفارسية.

وأشار إلى أن وقوف المملكة بقيادة سلمان الى جانب شرعية اليمنيين قضت على المشروع الايراني نهائيا.

وطالب الظمأ قيادة الشرعية اليمنية برئاسة الرئيس بتقدير هذه الجهود التي تبذلها المملكة وخادم الحرمين الشريفين والعمل على مساعدة المملكة في اعادة الاستقرار الى اليمن والى المنطقة والابتعاد عن الانانية والمصالح الضيقة التي بدأ البعض من القيادات العسكرية والسياسية يعمل على تحقيقها على مصالح الشعب اليمنيين واهداف التحالف في الحرب باليمن.

وقال الزعيم القبلي الظمأ: لابد على الشرعية أن تعمل على بناء جيش وطني حقيقي وليس جيشا حزبيا او طائفيا كما فعل المخلوع خلال فترة حكمه».

وأضاف «يتوجب على الشرعية وقيادة الجيش الوطني الإسراع في معركة تحرير اليمن من مليشيا إيران ورفع المعاناة عن كاهل الشعب اليمني وتصحيح اختلالات الوضع الراهن الذي في حال استمر لن يحقق الاستقرار لليمن ولن يعيد الشرعية اليمنية للبلد، وانما يعمل على استنزاف قدرات اليمن وينهك التحالف العربي الداعم للشرعية». 

ولفت الشيخ درهم الظمأ الى ان هناك في صفوف الشرعية- للأسف- من يعمل في تحقيق مصالح شخصية ضيقة من خلال المحاولة في إطالة أمد الحرب اليمنية.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (قياديان بالمقاومة يُشيدان بمواقف السعودية والملك سلمان) من موقع (اليمن العربي)"

التالى نائب إعلامية الإصلاح: نرفض استخدام اليمن للإضرار بالجيران وندعو لاستراتيجية وطنية لمواجهة الإرهاب