أخبار عاجلة

أول رد للحوثيين علی استهداف ناقلة نفط في الساحل الغربي باليمن

أول رد للحوثيين علی استهداف ناقلة نفط في الساحل الغربي باليمن
أول رد للحوثيين علی استهداف ناقلة نفط في الساحل الغربي باليمن

- نفى الناطق الرسمي بإسم الجيش الموالي للحوثيين وصالح العميد شرف غالب لقمان استهداف ما أسماهم الجيش واللجان الشعبية لناقلة للنفط قبالة سواحل . وقال أن ما يروج له إعلام (العدوان) حول استهداف الجيش واللجان الشعبية لناقلة للنفط تحمل علم جزر مارشال قبالة السواحل اليمنية يأتي في إطار مؤامرة دنيئة لا يجاد مبرر لعمليات قادمة قد يقدم عليها العدوان.( حسب قوله) .

كما زعم أن القوات التابعة لهم ( القوات المسلحة واللجان الشعبية ) تحترم كل القوانين والاتفاقيات البحرية والقانون الدولي وملتزمة بتأمين وحماية وسلامة الملاحة الدولية في البحر الأحمر وباب المندب ومواجهة أعمال القرصنة والأعمال الإرهابية.

كما قال : وأوضح أن القوات المسلحة واللجان الشعبية حريصون على اختيار وتحديد أهدافهم العسكرية الاستراتيجية بعناية ودقة وهي أهداف وقواعد ومواقع ونقاط عسكرية ومعسكرات.

وفي نهاية تصريحه وحذر الناطق الرسمي من خطورة تهديدات وتحشيدات العدوان باتجاه ميناء ومحاولة خنق الشعب اليمني من خلال إيجاد مبررات واهية ومكشوفة.

هذا وكانت قد أعلنت قيادة ، عن تعرض ناقلة نفط تحمل علم جزر مارشال، الأربعاء، لإطلاق نار بقذائف “أر.بي.جي”، وذلك بينما كانت تسير وفق خط رحلتها في باب المندب.

وجاء في بيان التحالف الذي نشرته وكالة الأنباء (واس) : إنه وفي صباح يوم الأربعاء، تعرضت ناقلة نفط تحمل علم “جزر مارشال” لهجوم من قبل زورق بحري، وذلك باستخدام 3 قذائف “أر.بي.جي”، وذلك قبالة السواحل اليمنية بالقرب من باب المندب، بين جزيرتي ميون اليمنية، والسبع الجيبوتية.

وأضاف: إنه لم يصب أحد من العاملين في السفينة بأذى، وأنها حاليا في طريقها بعرض البحر الأحمر، لافتا إلى أنه تجري عملية متابعة دقيقة للحادثة لمعرفة الجهة المتورطة فيها.

وجددت قوات تحالف دعم الشرعية في ، تحذيرها بأن استمرار ممارسات الميلشيات الحوثية لأنشطة تهريب الأسلحة والذخائر للأراضي اليمنيّة تؤثر على أمن الملاحة في هذا الجزء الحيوي من العالم.

التالى وزير الصحة الإنقلابي يسرد معلومات جديدة: الحوثيون أصدروا قرار بإقالتي بعد أن اقتحموا مكتبي وهددوني بالقتل!