أخبار عاجلة
أكثر من مئتي مَعلم داخل المسجد الأقصى - صحف نت -

بالأسماء.. مركز حقوقي يرصد عدد 17 طفلاً يقبعون داخل سجون المليشيا (صورة) - صحف نت

بالأسماء.. مركز حقوقي يرصد عدد 17 طفلاً يقبعون داخل سجون المليشيا (صورة) - صحف نت
بالأسماء.. مركز حقوقي يرصد عدد 17 طفلاً يقبعون داخل سجون المليشيا (صورة) - صحف نت

الأربعاء 2 نوفمبر 2016 07:55 مساءً

صُحف نِت - نشر "مركز الحقوقي" معلومات وصفها بالمؤكدة بشأن قيام أجهزة جماعة وحليفها علي باحتجاز 27 طفلا دون سن الثامنة عشر في السجن المركزي بالعاصمة صنعاء بعضهم تجاوزت فترة احتجازه عاما كاملا حتى الآن وما يزالون في السجن حتى اليوم.


وقام المركز الحقوقي بجمع معظم البيانات الشخصية ل "17"طفلا من أصل 27 طفلا ما يزال المركز بصدد التثبت بشأنهم، كما حصل على معلومات تتعلق بخطفهم واحتجازهم وصورة للبعض منهم داخل السجن الذين تم اقتياد معظمهم إليه من النقاط التي ينصبها الحوثيون للتفتيش في أمانة العاصمة صنعاء ومن أسواقها الشعبية والبعض من منازلهم.

وينشر "" أسماء ال17 طفلا الذين ثبتت المعلومات الخاصة بهم، وكذا اسم المحافظة التي ينتمي إليها كل منهم نظير اسمه، بحسب مركز صنعاء وهم:

1) رضوان غالب محمد القيري "صنعاء".

2) زايد احمد علي القيري"صنعاء".

3) محمد حزام أحمد الطهيفي "".

4) اكرم علي صالح حسن المسوري "ريمة".

5) حمير حسين ناصر سداح "".

6) عبدالقادر علي محمد المقولي"صنعاء".

7) أصيل أحمد دباء "حجة".

8عمار حامد صالح غادر"حجة".

9) عثمان حامد صالح غادر "حجة".

10) علي يحيى أحمد عجف نشري "حجة".

11) عبدالواسع منصور علي جبهان "حجة".

12) متعب أحمد صالح القاسمي "".

13) طه علي محمد الجلال"صنعاء".

14) عمر عبدالحميد الشحري "صنعاء".

15) محمد فيصل أحمد حيدر "صنعاء".

16) محمد حمود محمد القطامي "حجة".

17) حمزة خالد محمدالسواري "صنعاء".

 
مركز صنعاء الحقوقي ادان بأقسى العبارات هذا الانتهاك الجماعي لحقوق الإنسان، خاصة وأن ضحاياه من الأطفال.

 
ودعا وحليفهم صالح إلى سرعة إطلاقهم والعمل الفوري على إنجاز كافة بنود المسؤولية اللازمة بهذا الشأن فيما يتعلق بإعادة تأهيلهم وجبر الضرر الواقع عليهم وعلى أسرهم وإلى آخر ما يلزم في ذلك من المسؤولية والواجبات الفورية والعاجلة، وفضلا عن المسؤولية الواقعة على قيادة جماعة الحوثيين وصالح وكبار المسؤولين في أجهزتهم التي باشرت هذا الانتهاك بمختلف مراحله منذ لحظة اقتيادهم وحتى اليوم، فإن المركز يطالبهم بالكشف عن المسؤولين المباشرين والمنفذين لهذه الجريمة التي تتبطن في طياتها سلسلة من الجرائم الجسيمة بحق الإنسان والطفل والحريات.

 
ووجه مركز صنعاء الحقوقي الدعوة إلى الرأي العام اليمني والإقليمي والدولي وإلى كافة حكومات العالم لإدانة ورفض هذه الاعتداءات، كما يدعو جميع المنظمات الإنسانية والحقوقية المحلية والإقليمية والدولية وفي مقدمتها الأمم المتحدة للتعاطي الجاد مع هذه الاعتداءات والانتهاكات الكبيرة والخطيرة وفق القوانين والمواثيق الدولية التي باتت هي ذاتها ضحية كبرى للانتهاكات في العاصمة اليمنية التاريخية صنعاء.

 


"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (بالأسماء.. مركز حقوقي يرصد عدد 17 طفلاً يقبعون داخل سجون المليشيا (صورة) - صحف نت) من موقع (المشهد اليمني)"

التالى نائب إعلامية الإصلاح: نرفض استخدام اليمن للإضرار بالجيران وندعو لاستراتيجية وطنية لمواجهة الإرهاب