أخبار عاجلة
جمعية فلكية يمنية تحدد اول ايام شهر رمضان -
موقف سعودي من تطورات الأحداث في جنوب اليمن -

مقتل وإصابة 361 في تعز بينهم نساء وأطفال خلال شهر

مقتل وإصابة 361 في تعز بينهم نساء وأطفال خلال شهر
مقتل وإصابة 361 في تعز بينهم نساء وأطفال خلال شهر
2017/05/06 - الساعة 06:21 مساءاً (الخليج )

رصد ائتلاف معني بالإغاثة في محافظة مقتل وإصابة 361 شخصاً، بينهم نساء وأطفال خلال شهر أبريل الماضي بسبب الحرب التي تشنها ميليشيات وصالح الانقلابية على محافظة تعز، بينما أعلن مسؤولون أمنيون أن مسلحين مجهولين اغتالوا 4 جنود حكوميين في عمليات متفرقة بتعز.
وذكر ائتلاف الإغاثة الإنسانية بتعز في تقرير جديد له عن الأوضاع الإنسانية في المحافظة لشهر أبريل من العام الجاري 2017، أنه تم رصد مقتل 104 بينهم 5 أطفال و6 نساء، وجرح 257 آخرين بينهم 12 طفلاً و5 نساء، مشيراً إلى أن الحرب التي تشنها الميليشيا الانقلابية أدت إلى تدمير 23 منزلاً ومنشأة وممتلكات خاصة وعامة. 
وأكد تقرير الائتلاف أن خدمات المياه والكهرباء والنظافة لا تزال منقطعة عن المدينة، إلى جانب انعدام معظم الخدمات الصحية والأدوية، وعدم وصول المنظمات الإغاثية والمانحة إلى مدينة تعز منذ الكسر الجزئي للحصار عن المدينة من منفذها الغربي منتصف أغسطس الماضي. 
وأشار الائتلاف إلى أن 188 أسرة تعرضت للنزوح والتهجير القسري من منازلها في مناطق (العفيرة المدحة الثوباني) في الريف الجنوبي لمحافظة تعز، ولم تحصل على مساعدات إيوائية عاجلة بشكل كاف، جراء توقف غالبية المنظمات المانحة عن إرسال مساعداتها الإنسانية إلى تعز. 
وعبر ائتلاف الإغاثة الإنسانية في تعز عن إدانته لاحتجاز ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية 200 شاحنة إغاثية في محافظة غربي البلاد في أبريل الماضي، والتي كانت مخصصة للمتضررين في محافظة تعز. ودعا إلى إدخال المساعدات الإغاثية الإنسانية للمتضررين والنازحين في مدينة تعز عبر المنفذ الجنوبي الغربي للمدينة «تعز التربة » الذي يعد حاليا الممر الإنساني الوحيد والآمن، مناشداً المنظمات الإنسانية والجهات المختصة تقديم الدعم لمحافظة تعز وسرعة إيصال المساعدات اللازمة إليها.
من جانب آخر، قتل أربعة جنود في قوات الحكومة اليمنية المعترف بها في عمليات اغتيال متفرقة نفذها مجهولون في مدينة تعز.
وقال المسؤول في القوات الحكومية لوكالة «فرانس برس» إن عمليات الاغتيال وقعت الخميس في مناطق مختلفة في المدينة تسيطر عليها قوات الحكومة الشرعية، متهما «مسلحين مجهولين» بتنفيذها. وتحدث المسؤول عن «تزايد نشاط» عناصر تنظيمي القاعدة و«داعش» المتطرفين في تعز في الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أن «أكثر من تسعين عملية اغتيال سجلت ضد مجهول منذ منتصف العام الماضي». 

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (مقتل وإصابة 361 في تعز بينهم نساء وأطفال خلال شهر) من موقع (مندب برس)"

السابق عاجل : أول تصريح رسمي للمحافظ الجديد "عبدالعزيز المفلحي" عقب وصوله اليوم إلى عدن
التالى إصلاح عدن يُدين إحراق مقره ويؤكد بأن هذه الجريمة لا تختلف عن جرائم الانقلابيين "بيان" - صحف نت