أخبار عاجلة

سفير اليمن في واشنطن يكشف عن الهدف الرئيسي من تحرير ميناء الحديدة

سفير اليمن في واشنطن يكشف عن الهدف الرئيسي من تحرير ميناء الحديدة
سفير اليمن في واشنطن يكشف عن الهدف الرئيسي من تحرير ميناء الحديدة

- أكد سفير الجمهورية اليمنية لدى واشنطن، الدكتور أحمد بن مبارك، حرص الحكومة الشرعية في على السلام منذ الوهلة الأولى للانقلاب، وأن الحرب كانت لزاماً عليها ولَم تكن خيار. وقال السفير بكلمته في ندوة بعنوان “وجهات نظر حول الأزمة اليمنية” نظمها المجلس الوطني للعلاقات العربية الأمريكية ومركز الخليج للأبحاث: “لم يتم إقصاء من المشاركة في الحوار الوطني الشامل، كما يتم الترويج له في بعض المنابر الإعلامية، وإنهم شاركوا وأقرّوا مخرجاته، ولم يكن هناك أي مبرر أبداً للانقلاب على الشرعية غير تنفيذ مخططاتهم ومشروعهم الانقلابي المبيت”.

وأضاف في حضور خبراء سياسيين: “إن تحرير ميناء ينبع عن المسؤولية الدستورية والأخلاقية الملقاة على عاتق الشرعية، وأن الهدف الرئيسي من العملية هو التخفيف من معاناة المواطنين والحد من عبث الانقلابيين بالميناء، واستغلالهم السيئ لموارده وابتزازهم المتكرر للتجار والمواطنين”. وأكد السفير بن مبارك أن الحكومة والتحالف العربي الداعم للشرعية حريصون على ألا تتدهور الأوضاع الإنسانية جراء أي عملية عسكرية، وانطلاقًا من هذا الحرص تم الطلب من الأمم المتحدة الإشراف على ميناء الحديدة كحل بديل لتحريره عسكرياً، وفي حال تعذُّر إشراف الأمم المتحدة على الميناء؛ فإن الحكومة ملزمة بتحريره وتحرير كل بقاع الأراضي اليمنية من الانقلاب.

واس

التالى محافظ سقطرى: حل مشكلة الأراضي وتفعيل دور المجالس المحلية أولى خطواتنا - صحف نت