أخبار عاجلة
المحافظ المفلحي يعود الى عدن -

مجلة إمريكية تكشف عن مخاطر الدعم الاميركي المطلق للسعودية في اليمن

مجلة إمريكية تكشف عن مخاطر الدعم الاميركي المطلق للسعودية في اليمن
مجلة إمريكية تكشف عن مخاطر الدعم الاميركي المطلق للسعودية في اليمن

الجمعة 5 مايو 2017 02:44 مساءً

- صورة ارشيفية

كشف موقع مجلة «ناشيونال انترست» الإمريكية عن مخاطر الدعم الاميركي المطلق للسعودية في ، وقال الباحث "Robert Rabil"، في مقالة تحليلي نشرته المجلة على موقعها الالكتروني "National Interest" إن "واشنطن تحت ادارة وضعت جانباً كل ما يتعلق بدور المباشر أو غير المباشر بإثارة الارهاب بسبب سياستها الاقليمية الهادفة الى الترويج للوهابية والتصدي لما أسمته "نفوذ ايران بالشرق الاوسط".
واعتبر الكاتب أن أي دور تلعبه ايران في اليمن او سوريا او العراق او لبنان او البحرين لا يمكن النظر اليه بمنأى عن سياسات السعودية في هذه الدول، موضحاً أن سياسات السعودية الاقليمية مهّدت الطريق كي تلعب ايران دورًا بهذه الدول.
ولفت الكاتب الى أن احتضان السعودية للفكر الوهابي عنصر أساس لصعود ما أسماه "الاسلام الراديكالي". وشدد على أن سياسات الرياض باليمن تحديداً تتضارب مع مصالح اميركا القومية أكثر من أي ساحة اخرى، وتسبب ما أسماه "تدخل إيران" أكثر من أي مكان آخر، على حد قوله.
ووصف الكاتب نظرة الولايات المتحدة تجاه دور ايران في اليمن بـ"المبسطة" ولا تأخذ في عين الاعتبار الديناميكيات التاريخية والاجتماعية والسياسية.
ولفت الى تصريح وزير الخارجية الاميركي "Rex Tillerson" الذي قال فيه إن ايران تواصل دعم "محاولة الإطاحة بالحكومة من خلال تقديم الأعتدة العسكرية والتمويل والتدريب وتهدد بالتالي الحدود الجنوبية للسعودية".
وشدد الكاتب على أن "كلام وزير الخارجية الاميركي يعكس "السطحية" ويجعل تدخل اميركا لمصلحة السعوديين في اليمن مضراً بشكل كبير للاميركيين واليمنيين.
وأضاف "Robert Rabil" إن السعودية حاولت التأثير على سياسات اليمن كي تفرض حكمها على البلاد وتروج للفكر الوهابي. بالتالي شعر الزيديون أن ثقافتهم ومذهبهم الديني يتعرض للهجوم، مشيراً الى أن عددًا من "رجال الدين اليمنيين الذين تعلموا بالسعودية"، مثل المدعو "مقبل بن الوادعي" والمدعو "محمد المهدي" والمدعو "محمد الوصابي" قد عملوا على نشر الفكر الوهابي من خلال تحويل اتباع المذهب الزيدي وتغيير معتقداتهم.
واوضح الكاتب أن رجال الدين الزيديين بقيادة بدر الدين قاموا بحملة تعبئة ضد هذا الحراك الوهابي، حيث شعروا بالخوف "على ثقافتهم و دينهم".
وحذر الكاتب من أن مقاربة إدارة ترامب "الساذجة" بالتعاون مع السعودية ضد ايران ستعزز الفوضى ليس فقط باليمن وانما في سوريا والبحرين. كما حذر من أن الدعم الاميركي المطلق للسعودية ضد ايران سيقوي الارهابيين.
وأكد على ضرورة مطالبة واشنطن السعودية بضبط نشر الفكر "الوهابي" وسياستها "المعادية للشيعة في الداخل والخارج"، حيث قال إن هذه السياسات هي التي تمكن ايران من لعب دور متنامٍ في الشرق الاوسط، بحسب قوله.
 

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (مجلة إمريكية تكشف عن مخاطر الدعم الاميركي المطلق للسعودية في اليمن) من موقع (مراقبون برس)"

السابق مليشيا الحوثي تختطف مواطن ينتمي إلى أسرة رئيس المؤتمر بإب - صحف نت
التالى نازحو الوازعية..أكثر من 400 أسرة مرمية تحت الأشجار وبين الكثبان الرملية - صحف نت