"صالح" يعلن استعداده ترك المؤتمر ويخاطب أنصاره "يكفيني تصفيق 33 سنة، أنا كثرت الهدار"

"صالح" يعلن استعداده ترك المؤتمر ويخاطب أنصاره "يكفيني تصفيق 33 سنة، أنا كثرت الهدار"
"صالح" يعلن استعداده ترك المؤتمر ويخاطب أنصاره "يكفيني تصفيق 33 سنة، أنا كثرت الهدار"

- ناس تايمز-متابعات

أكد الرئيس المخلوع علي عبد الله انهم متحالفين مع جماعة ضد ما أسماه "العدوان" وليسو متحالفين لتقسيم الغنائم لا لمنصب الوزارات و لا الوكلاء ولا المحافظات ولا المؤسسات، فقط من أجل مواجهة العدوان، وليفهما القاصي والداني، بحسب قوله. وفي مستهل كلمة مطولة له خلال لقاء تنظيمي وتشاوري يظم هيئات المؤتمر، طالب الحضور بعدم التصفيق له قائلا: "أرجو عدم التصفيق أنا قد صفقتوا لي ثلاثة وثلاثين سنة تحية لكم جميعاً". وخاطب صالح أنصاره بالقول: "هدأوا أعصابكم واشتغلوا على نار هادئة، المشوار طويل المشوار طويل، لا تتقوقعوا بكرة عتحسر بعد بكرة عتنفرج، مشوار طويل وطويل وطويل وطويل، ليش أنتم زعلانين من سنتين وكم شهر؟ إحنا صبرنا من 62 إلى سنة 70 شوفوا كم سنوات وأنتم زعلانين". وأكد صالح أن هناك تباين مواقف لهم مع جماعة الحوثي: "نتباين نعم نختلف نعم سنحلها بشكل ودي لا ضرر ولا ضِرار، ابتعدوا عن القمر سواء كانوا في المؤتمر أو في أنصار الله، ابتعدوا عن التوتر والانفعالات لا أحد يلوي ذراع الآخر، لوي الأذرعة مرفوض عواقبه غير سليمة على الوطن مش على المكونات السياسية على الوطن خطر". وأفاد بأنه "مستعد استعداد كامل أن يظل في التحالف مع الحوثي كمتحالفين لكن مش مستعدين نتقاتل على الوزارات وعلى الغنائم، مش مستعدين ندي طقم للوزارة وأنا أدي طقمين هذا أبعد من عين الشمس، خذ الوزارة وخذ المؤسسة ما عندنا مشكلة نختلف، ماجئنا من أجل المغانم إحنا ضد المغانم جربنا المغانم جربناها مش لوحدنا، هذا يجب أن يكون مفهوم للقاصي والداني". وأضاف: "كنا شركاء مع كل القوى السياسية ولا زالوا موجودين في مؤسسات الدولة من كل الأحزاب السياسية لن يكونوا من المؤتمر الشعبي العام الذي بيصيح همشونا عطفونا مش عارف أيش خليهم تعال، إحنا تحالفنا ضد العدوان مش تحالفنا من أجل المغانم والمكاسب والمادة والجاه أبداً، تحالفنا ضد العدوان". وأشار صالح الى ان "دول التحالف بقيادة وفرضوا الأقاليم" مؤكدا ان "الدولة الاتحادية مرفوض وخيانة وطنية لأي كاتب أو متحدث رسمي سياسي أيا كان في الداخل أو الخارج يتكلم عن دولة اتحادية أو كلمة أقاليم خائن وعميل ويجب أن يحاكم حضوريا أو غيابيا". وعن تخليه عن رئاسة حزبه قال صالح: "أنا أعلن اليوم أوقفوا الحرب أوقفوا الطلعات الجوية فكوا الحصار أرفعوا اسم من تحت البند السابع، أنا أ ضمن لكم أني أعقد مؤتمر شعبي عام وأمام مرى ومسمع ورقابة دولية والمؤتمر يختار القيادة الذي يشتيها المؤتمر سيعقد مؤتمره الثامن ويختار القيادة الذي يريدها ما هيش بأوامر ولا بالصميل يختار قيادة، أوقفوا الحرب". وفي ختام كلمته المطولة قال صالح: "أنا طولت عليكم الهدار لكن أنتم بحاجة لهذه الجرعة بحاجة لهذه الجرعة لأنه يقولوا مخرب غلب ألف عمار به عشرين ألف مخرب داخل البلد فنحصن أنفسنا ونحافظ على بلادنا ووحدتنا ونقاتل ونصمد ونصبر والنصر معاكم إن شاء الله حليفكم".
 

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر ("صالح" يعلن استعداده ترك المؤتمر ويخاطب أنصاره "يكفيني تصفيق 33 سنة، أنا كثرت الهدار") من موقع (ناس تايمز)"

السابق ترجمة خاصة : الدول الثرية في العالم تعمل على إفشال اليمن
التالى قناة الجزيرة تكشف فحوى مبادرة ألمانية لتسوية الصراع اليمني مقبولة سعوديا