أخبار عاجلة

هل تصمت طبول الحرب باليمن في رمضان !

هل تصمت طبول الحرب باليمن في رمضان !
هل تصمت طبول الحرب باليمن في رمضان !

- دعا المبعوث الأممي إلى إسماعيل ولد الشيخ أحمد لإطلاق جولة مفاوضات جديدة قبل شهر رمضان الكريم مع وقف لإطلاق النار.

  تزامنت دعوته مع معركة الساحل الغربي التي أطلقتها الحكومة اليمنية بدعم من ووصول القوات الداعمة للشرعية إلى مناطق قريبة من الحديدة عاصمة محافظة تهامة وفيها ثاني أكبر موانئ اليمن تعد بمثابة بيضة القبان في المعركة وعلى مستوى المفاوضات أيضا فهي آخر منفذ بحري لميليشيات وصالح والنافذة الواسعة التي تتحكم منها في مسار المساعدات الغذائية الدولية فضلا عن ذلك تعتبرها الحكومة اليمنية الممر الأبرز لتهريب الأسلحة والذخائر القادمة من إيران لهذه الاعتبارات يروج الحديث عن مساع لوضع ميناء الحديدة ضمن سلطة دولية مشتركة لضمان وقف تهريب للسلاح مقابل وقف معركة الساحل .

يعتقد أن معركة الساحل وارتفاع أعداد ضحاياها المدنيين وحاجة الملايين للغذاء والدواء عوامل دفعت تحريك العملية السلمية من جديد بعد توقف طويل منذ مباحثات الكويت العام الماضي وقد فشلت أربع جولات من المفاوضات بين الحكومة من جهة ومليشيات الحوثي وصالح من جهة أخرى شكل تباين وجهات النظر بين أطراف الأزمة حول أولويات الحل السياسي والأمني أكبر العقد التي عطلت الحل النهائي .

وتدعوا الحكومة اليمنية إلى الحل وفق المرجعية الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية ومقررات مؤتمر الحوار الوطني والقرار الأممي 2216 ويطالب القرار ميليشيات الحوثي وصالح بتسليم أسلحتها الثقيلة للدولة وإنهاء سيطرتها على المدن بينما يسعى الحوثيون وحلفاؤهم لفرض شروطهم والتنصل من القرار الدولي بالإضافة إلى تحقيق مكاسب في اتفاق يضمن لهم حصصا واسع من السلطة وتأتي المساعي الدولية لإحياء المفاوضات في وقت جددت فيه التي تقود التحالف العربي دعمها المتواصل للحكومة الشرعية بعد لقاء جمع العاهل السعودي بن عبد العزيز بالرئيس اليمني عبد ربه منصور وهي خطوة رآها مراقبون تعزيز للحكومة اليمنية في سعيها لترتيب الأوضاع في البلاد عسكريا وأمنيا وسياسيا.

فهل حان الوقت لأن تصمت طبول حرب حولت اليمن إلى واحدة من أكبر أزمات العالم بعد أكثر من عامين على نزاع خلف عشرات الآلاف من القتلى والجرحى وملايين النازحين والمشردين .

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (هل تصمت طبول الحرب باليمن في رمضان !) من موقع (المشهد اليمني)"

التالى نائب إعلامية الإصلاح: نرفض استخدام اليمن للإضرار بالجيران وندعو لاستراتيجية وطنية لمواجهة الإرهاب