لماذا قرر هادي الانتقام المفاجئ من محافظ عدن وإحالة بن بريك للتحقيق

لماذا قرر هادي الانتقام المفاجئ من محافظ عدن وإحالة بن بريك للتحقيق
لماذا قرر هادي الانتقام المفاجئ من محافظ عدن وإحالة بن بريك للتحقيق

الجمعة 28 أبريل 2017 02:50 صباحاً

- - - خاص:

كشفت مصادر ملاحية وعسكرية متطابقة عن سبب اصدارالرئيس اليمني عبدربه منصور قرارات جمهورية قضت باقالة محافظ عدن اللواء عيدروس الزبيدي من منصبه وتعيينه سفيرا بوزارة الخارجية واقالة الوزير الجنوبي هاني بن بريك من منصبه كوزير دولة دون وزارة واحالته للتحقيق.وأكدت المصادر في افادة لمراقبون برس أن قرارهادي جاء على اثر خلافات محتدمة وقعت قبل صدور تلك القرارات الموصوفة بالانتقامية" بساعات قليلة،وكادت ان تفجر الوضع امنيا بمطار عدن،بعد أن قامت قوات أمنية مشتركة محسوبة على الحزام الامني وعلى صلة من الوزير بن بريك المحسوب على القيادات العسكرية الجنوبية المقرب من الامارات بعدن، بايقاف مهران القباطي المحسوب كقائد لأحد ألوية قوات الحماية الرئاسية التابعة لنجل هادي ناصر عبدربه،عدة ساعات في مطار عدن،ومنعه بالتعاون مع قوات اماراتية وأخرى من حماية أمن المطار، من ادخال مبالغ مالية كبيرة كانت برفقه أثناء عودته مساء أمس الخميس،على متن طائرة سعودية خاصة،ومطالبتها بمعرفة مصدر ومصير تلك الأموال التي يتهم حزب الاصلاح ونائب الرئيس الأحمر بالتورط في محاولة تهريبها بالتعاون مع مسؤوليين سعوديين لدعم جماعات تخريبية وأخرى ارهابية،على اثارة الفتن والاعمال التخريبية وتنفيذ جرائم اغتيالات وتصفيات جسدية لكل من يعارض ماوصفتها المصادر  بـ"النهج الاحتلالي الارهابي الخطير من قبل الاصلاح وأذرعة السياسية والعسكرية في الجنوب".

وأوضحت المصادرذاتها أن خلافات شديدة نشبت على خلفية المشكلة بين قيادات عسكرية من الجنوبية بقوات الحزام الأمني المحسوب على الامارات وأخرى محسوبة على ألوية الحماية الرئاسية التي فشلت اكثر من مرة في محاولاتها الحثيثة لفرض سيطرتها بالقوة على المطار وتسلم مهام حمايته الأمنية،ووصل الخلاف الى شن احدى المقاتلات الاماراتية غارة جوية استهدفت طقما عسكريا تابعة لتلك القوات المشكلة من قبل هادي ونائبه على محسن الأحمر  بغرض فرض سيطرة عسكرية على عدن، وذلك اثناء وجوده في محيط المطار قبل قرابة شهرين وأسفرت الغارة عن قتلى وجرحى في صفوف من كانوا على متنه في حادث أثير حوله الكثير من الروايات المتناقضة. وأشارت المصادر ان مسؤليين حكوميين بعدن وجهو الاتهامات الى الوزير بن بريك والمحافظ الزبيدي بالتورط في احتجاز القباطي وعرقلة ادخاله لتلك الأموال التي اضطر الى اعادتها على متن ذات الطائرة التي اقلته من الرياض، وفي حين لم يعرف بعد اغراض تلك الاموال التي كادت أن تفجر مواجهة عسكرية مباشرة في محيط المطار بعد تداعي الكثير من القوات والتتعزيزات من الجانبين الى المطار قبل أن تأتي توجيهات للقباطي بالعودة بالأموال من حيث أتى.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (لماذا قرر هادي الانتقام المفاجئ من محافظ عدن وإحالة بن بريك للتحقيق) من موقع (مراقبون برس)"

التالى مجلس إدارة شركة النفط بصنعاء يهدد باستقالة جماعية في مؤتمر صحفي