أخبار عاجلة
قيادي حوثي يقتل مواطناً في "النجد الأحمر" جنوب إب -

ارتفاع أعداد المسنين المتروكين في الشوارع بإيران - صحف نت

ارتفاع أعداد المسنين المتروكين في الشوارع بإيران - صحف نت
ارتفاع أعداد المسنين المتروكين في الشوارع بإيران - صحف نت

- إساءة معاملة المسنين من المشاكل الموجودة في البلدان النامية والبلدان المتقدمة على حد سواء، ولكنّها أيضاً من المشاكل التي لا يُبلّغ عنها بقدر كاف على الصعيد العالمي.

 ولا توجد معدلات انتشار هذه الظاهرة أو التقديرات الخاصة بها إلاّ في بعض البلدان المتقدمة- وهي تتراوح بين 1% و10%.

وعلى الرغم من أنّ حجم هذه المشكلة لا يزال مجهولاً، فإنّ أهميتها الاجتماعية والأخلاقية واضحة كل الوضوح، وهي تقتضي، بالتالي، استجابة عالمية متعدّدة الجوانب تركّز على حماية حقوق المسنين.

تحدث إساءة معاملة للمسنين في كثير من مناطق العالم ولا يتم الاعتراف بها أو التصدي لها إلاّ في حالات قليلة.

 وكانت هذه المشكلة الاجتماعية الخطيرة، حتى الآونة الأخيرة، مخفية عن أعين الجماهير وتُُعتبر من المسائل الشخصية. 

ولا تزال هذه الظاهرة، حتى اليوم، من الأمور المسكوت عنها، والتي تستهين بها المجتمعات وتتجاهلها في شتى ربوع العالم. 

غير أنّ البيّنات تتراكم حالياً وتشير إلى أنّ إساءة معاملة المسنين باتت من المشكلات الصحية العمومية والاجتماعية الهامة.

متروكون 

ففي إيران الوضع المأساوي الذي يعيشه المسنون يشكل واحدة من المشاكل الاجتماعية الحالية في المجتمع الإيراني، وإن وجود هكذا ظواهر جاء نتيجة حكم الملالي اللاشعبي، والأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي يواجهها هذا النظام. 

وأكد رئيس منظمة الرعاية الإيرانية ارتفاع عدد المسنين المتروكين في الشوارع، دون ذكر عددهم، وأضاف أن الوحدة والعزلة تزدادان عند كبار السن.

وكان مدير الرعاية في محافظة طهران قال إن حوالي 1898 شخصا مجهولي الهوية؛ يعيشون مراكز الرعاية في محافظة طهران، كانوا قد تركوا في مختلف أنحاء المدينة والمتنزهات والمزارات.

وقال انوشيروان محسني بندييكنا نواجه في السابق «أطفالا متروكين» في الشوارع الا أننا اليوم نواجه ظاهرة «مسنين متروكين».

وفي مركز للمسنين بالعاصمة الإيرانية طهران يقضي المسن جزءا من يومه ساعات ليعود بعد الظهر إلى أحضان عائلته فلا العائلة يؤنبها ضميرها بإهماله.

ويعاني الكثير من المسنين في إيران من الأهمال وسط مطالبات من منظمات حقوقية بإصدار تشريعات وأنظمة لرعاية، وحماية المسنين، وتفعيل نظام الحماية من الإيذاء ليشمل فئة المسنين.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (ارتفاع أعداد المسنين المتروكين في الشوارع بإيران - صحف نت) من موقع (اليمن العربي)"

التالى حزب المؤتمر يبدأ اليوم أول تحرك عملي في صنعاء بدون ظهور صالح ..شاهد