أخبار عاجلة
مشروع قانون «القدس الكبرى» أمام الكنيست -

غارة أميركية تستهدف «القاعدة» في شبوة..والتحالف يدمر تعزيزات للانقلابيين في حجة وصعدة

غارة أميركية تستهدف «القاعدة» في شبوة..والتحالف يدمر تعزيزات للانقلابيين في حجة وصعدة
غارة أميركية تستهدف «القاعدة» في شبوة..والتحالف يدمر تعزيزات للانقلابيين في حجة وصعدة

- غارة أميركية تستهدف «القاعدة» في ..والتحالف يدمر تعزيزات للانقلابيين في وصعدة

:

قُتل خمسة من عناصر تنظيم «القاعدة» في هجوم لطائرة من دون طيار، يعتقد أنها أميركية، في جنوب . ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في أجهزة الأمن اليمنية قوله، إن صاروخا استهدف سيارة تقل خمسة من عناصر القاعدة في بلدة السعيد في محافظة شبوة، ما أدى إلى قتلهم جميعا. كما قتل ثلاثة مدنيين هرعوا إلى السيارة المستهدفة في إطلاق صاروخ ثان، بحسب المصدر ذاته.

وكان مسؤول محلي قد قال في وقت سابق، إن ثلاثة من عناصر القاعدة كانوا في السيارة قتلوا، وأكد أن السيارة دُمرت بالكامل وتفحمت جثث من فيها.

وتكثفت الهجمات على المسلحين المتطرفين في اليمن، منذ تولي دونالد ترمب رئاسة الولايات المتحدة. وقتل في آخر هجومين في 19 أبريل (نيسان) الحالي خمسة من عناصر القاعدة.

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية تنفيذ أكثر من 70 غارة جوية في اليمن منذ 28 فبراير (شباط) 2017. وتبدي واشنطن قلقها من ازدياد نفوذ «القاعدة» في اليمن، مستفيدة من الفوضى التي تشهدها البلاد جراء انقلاب ميليشيات وصالح على الشرعية عام 2014. وقالت صحيفة «نيويورك تايمز» الشهر الماضي، إن إدارة ترمب منحت وزارة الدفاع الضوء الأخضر لتنفيذ غارات جوية أو عمليات كوماندوز في اليمن، من دون طلب موافقة مسبقة من البيت الأبيض.

من جهة أخرى، واصل طيران التحالف لدعم الشرعية في اليمن، تكثيف غاراته على جبهة ميدي بمحافظة حجة المحاذية للسعودية، واستهدف مواقع وتعزيزات عسكرية للميليشيات الانقلابية. وقال المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة للقوات المسلحة اليمنية، في بيان على حسابه بموقع «فيسبوك»، إن «مقاتلات التحالف شنت مساء أول من أمس سبع غارات جوية، مما أدى لتدمير تعزيزات عسكرية كانت في طريقها للميليشيات في كل من وادي حيران ومزارع الجر جنوب مدينة ميدي. وكانت تلك التعزيزات متجهة إلى جبهتي حرض وميدي، وتضم منصة صواريخ كاتيوشا ومدفع هاوتزر في مزارع الخضراء شرق مدينة ميدي، وغارات أخرى استهدفت تجمعات للميليشيات الانقلابية».

وفي محافظة الواقعة شمال صنعاء، والمعقل الرئيسي للميليشيات الحوثية، نفذ طيران التحالف غارات جوية على تعزيزات للميليشيات في طريق البقع، أسفرت عن مقتل وجرح أكثر من ستين عنصرا في صفوف . وقال مركز صعدة الإعلامي التابع الشعبية في حسابه على موقع «فيسبوك»، إن الغارات أدت كذلك إلى تدمير عدد من الآليات والأسلحة «التي كانت في طريقها لتعزيز عناصر الميليشيات في البقع». وذكر المركز، أن قوات «سيطرت على جبال سلاطح شرق مدينة البقع بالكامل، إثر هجوم مباغت على مواقع الميليشيات في تلك الجبال». وأوضحت أن المعركة أسفرت عن مقتل وجرح عشرات الميليشيات وفرار كثير منهم، في حين سيطر رجال الجيش على كميات من الأسلحة والذخائر.

يشار إلى أن محافظة صعدة المحاذية للحدود ، شمال اليمن، تعد المعقل الرئيسي لجماعة الحوثي، وسبق أن خاضت فيها القوات الموالية للحكومة الشرعية معارك خلال الفترة الأخيرة تمكنت من خلالها السيطرة على عدة مناطق ومواقع.

من جهة أخرى، قضى سبعة جنود تابعين للجيش الوطني، وأصيب 15 آخرون، بانفجار عرضي بالعاصمة المؤقتة للبلاد ، أمس، حسبما أفاد مسؤولون أمنيون، وفي القطاع الصحي بالمدينة. ووقع الانفجار خلال تحميل شاحنة عسكرية بشحنة ألغام في معسكر جبل حديد بوسط المدينة.

ويضم المعسكر مستودع أسلحة داخل أنفاق في الجبل المسمى جبل حديد. وأشار مسؤول أمني إلى مقتل سبعة جنود وإصابة 15 آخرين، الأمر الذي أكده مصدر طبي في المدينة.

 ...

 

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (غارة أميركية تستهدف «القاعدة» في شبوة..والتحالف يدمر تعزيزات للانقلابيين في حجة وصعدة) من موقع (التغيير)"

التالى مجلس إدارة شركة النفط بصنعاء يهدد باستقالة جماعية في مؤتمر صحفي