أخبار عاجلة

في أجتماع موسع بمنفذ الوديعة بحضرموت : وزير النقل يؤكد ضرورة تنظيم المنافذ البرية وانعاشها أقتصادياً - صحف نت

في أجتماع موسع بمنفذ الوديعة بحضرموت : وزير النقل يؤكد ضرورة تنظيم المنافذ البرية وانعاشها أقتصادياً - صحف نت
في أجتماع موسع بمنفذ الوديعة بحضرموت : وزير النقل يؤكد ضرورة تنظيم المنافذ البرية وانعاشها أقتصادياً - صحف نت

الأحد 23 أبريل 2017 11:28 مساءً

- قام وزير النقل الأستاذ مراد الحالمي ظهر الأحد بزيارة تفقدية لمنفذ الوديعة للإطلاع على مستوى الخدمات في المنفذ الرئيسي بشكل عام ،وهي الزيارة الثانية التي يقوم بها معالي الوزير خلال أربعة أشهر لمتابعة سير النشاط في المنفذ .

وأشار الوزير خلال اللقاء الموسع الذي عقد ظهر اليوم الأحد بمنفذ الوديعة الحدودي بمحافظة ، بحضور نائب رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري الأستاذ عبدالباري الحربي ومدير فرع هيئة تنظيم النقل بمحافظة حضرموت عمر بن بريك ومدير المنفذ مطلق الصيعري ونائب مدير المنفذ أحمد الجنيدي ومدراء عموم الإدارات المختصة في المنفذ إلى الأهمية التي يكتسبها منفذ الوديعة الحدودي كونه يعكس صورة الموانئ والمنافذ البرية الحدودية للبلاد ، والتي يجب أن ترتقي فيها خدمات النقل إلى المستوى المأمول .

منوهاً بان الوزارة تسعى لإنتشال وتحسين كافة منافذ وموانئ البلاد ، في المناطق المحررة وتعزيز من مكانتها خدميا واقتصاديًا ، وتزويدها بكافة المتطلبات الأساسية والفنية لتسهيل إجراءات نقل البضائع الصادرة والواردة بالمنفذ .


وأكد وزير النقل مراد علي الحالمي  ضرورة تنظيم المنافذ البرية بالجمهورية وتأهيلها لتصبح موانئ جديرة باستيعاب حركة التنقل بين بلادنا ودول الجوار ، وكذا العمل على تطوير مرافقها وتحسينها بالشكل المطلوب .

وأستمع وزير النقل ونائب رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري إلى تقرير مفصل من قبل مدير عام المنفذ والادارات المختصة حول نشاط منفذ الوديعة ، وإجمالي رحلات النقل البري المغادرة والواصلة عبر منفذ الوديعة خلال الفترة يناير ـ ابريل  من العام الجاري ، بينما قدر عدد المسافرين خلال نفس الفترة يومياً ٣٠٠٠ شخص .

وتعرف وزير النقل على جاهزية عمل الأجهزة الأمنية التي تمر منها شاحنات النقل والركاب .


وقال مطلق الصيعري إن "المنفذ ورغم الواردات الكبيرة ، يعاني من نقص العديد من المرافق الخدمية  التي تجعله كمنفذ يتناسب من مدخولاته الشهرية ، خاصة وأنه بات يعد أهم منفذ حالياً في البلاد ويربط بالمملكة وباقي دول الخليج ، وهو بحاجة إلى لفتة حكومية .

وأكد وزير النقل مراد علي الحالمي على ضرورة تنظيم المنافذ البرية بالجمهورية وتأهيلها لتصبح موانئ جديرة باستيعاب حركة التنقل بين بلادنا ودول الجوار، وكذا العمل على تطوير مرافقها وتحسينها بالشكل المطلوب .

كما أطلع الوزير الحالمي  ومعه نائب رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري ومدير عام المنفذ على حجم الإيرادات الجمركية وعمليات التخليص الجمركي للمسافرين والشاحنات ، بالاضافة الى إستماع معالي الوزير الى تقرير تفصيلي لأجهزة الاستخبارات والأمن في المنفذ .


وتعرف الوزير خلال الزيارة على عمل جميع الإدارات المختصة في المنفذ والخدمات التي يقدمها العاملون للقادمين والمغادرين للمنفذ .

وأستمع الوزير مراد الحالمي إلى شكاوي ادارات المنفذ وماتعانية من تهريب لأكثر من ثلثي الشاحنات القادمة إلى البلاد عبر المنفذ العسكري ،المجاور والذي ترابط فيه وتتخذة قوة عسكرية مقرًا ومعبرًا لها ، الأمر الذي يضر بضياع ثلثي إيرادات المنفذ يومياً والمقدرة بعشرات الملايين .

ووعد وزير النقل قيادة المنفذ والإدارات العاملة فيه برفع تقرير مستعجل الى فخامة الأخ رئيس الجمهورية المشير عبده ربه منصور والى رئيس الحكومة لمطالبتهم بالتدخل لوقف مثل هذه الأعمال التي تضر بايرادات البلاد وتذهب لجيوب المتنفذين .


ووجه معالي الوزير مراد الحالمي قيادة المنفذ بالبدء بعملية التنسيق والترتيب مع الجانب السعودي لتنظيم عملية تفويج الحجاج والمعتمرين المغادرين عبر المنفذ بدء من الآن ، لتسهيل مغادرتهم بكل يسر وسهولة بعكس ماحدث خلال الأعوام الماضية .

وفي ختام زيارته شكر الوزير الحالمي كلاً من محافظ محافظة حضرموت اللواء أحمد سعيد بن بريك و قيادة الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري وقيادة منفذ الوديعة الحدودي للأدوار التي يقومون بها في تنشيط حركة المنافذ البرية في البلاد ، وتنسيق عمل الإدارات والمنافذ ومن أهمها منفذ الوديعة بإعتبارة الشريان البري الأهم في البلاد .

فيما زار نائب رئيس هيئة تنظيم شؤون النقل البري عبدالباري الحربي  وقيادات الهيئة ونائب مدير المنفذ محطة الكهرباء في المنفذ للتأكد من مستوى جاهزيتها للعمل و سرعة استجابة المولدات عند انقطاع التيار الكهربائي في زمن قياسي وفق المواصفات الدولية ومواصلة تقديم خدمتها لفترة طويلة دون انطفاء .


والتقى نائب رئيس هيئة تنظيم النقل بعدد من المسافرين وسائقي النقل الثقيل العابرين في المنفذ ذهابا واياباً ، وخلال ذلك قدم الكثير من السائقون العديد من الشكاوي والتظلمات التي تمارسها القوة الأمنية وعلى المسافرين وسائقي النقل واساليب الابتزاز والمهانة التي يقوم بها افراد القوة الأمنية في المنفذ ، مناشدين بتدخل حكومي عاجل لإنقاذهم من بطش القوة الأمنية والجباية غير القانونية التي يدفعونها بدون وجه حق عن جميع القواطر .

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (في أجتماع موسع بمنفذ الوديعة بحضرموت : وزير النقل يؤكد ضرورة تنظيم المنافذ البرية وانعاشها أقتصادياً - صحف نت) من موقع (صحيفة الأمناء)"

السابق وزير إماراتي: التحالف العربي ليس عقبة أمام الحل السياسي في اليمن
التالى حزب المؤتمر يبدأ اليوم أول تحرك عملي في صنعاء بدون ظهور صالح ..شاهد