بالصور.. لقاء موسع بجبل حبشي في تعز لمناقشة حكم الإعدام على الصحفي الجبيحي - صحف نت

بالصور.. لقاء موسع بجبل حبشي في تعز لمناقشة حكم الإعدام على الصحفي الجبيحي - صحف نت
بالصور.. لقاء موسع بجبل حبشي في تعز لمناقشة حكم الإعدام على الصحفي الجبيحي - صحف نت

- قالت مصادر محلية في محافظة ، وسط ، اليوم الأحد،  أن لقاءً عقدته مديرية جبل حبشي بحضور عائلة الجبيحي ووجهاء وأعيان مديرية جبل حبشي وشخصيات عدة من أبناء تعز شهدت لقاءاً موسعاً للوقوف على الحكم الهزلي الصادر بحق الصحفي الجبيحي من قبل سلطة الأمر الواقع في .

واعتبر اللقاء الموسع حكم المليشيات على الصحفي إرهاب تمارسه الميلشيات الانقلابية في حق من يعارض انقلابها، وتعتقد بأنها من خلال ذلك تستطيع إخماد وإخضاع اليمنيين لسلطتها بالقوة.

وفي اللقاء القبلي الموسع رحب الشيخ أمين حسن المليكي أحد وجهاء بني بكاري بالحاضرين وتضامنهم اللامحدود مع قضية الصحفي الجبيحي الذي أصبحت قضية رأي عام وقضية الجميع بلا استثناء.

وألقى الصحي راكان الجبيحي كلمة في اللقاء نيابة عن أسرة الجبيحي أكد فيها أن كل الخيارات مفتوحة أمامهم، للتصعيد ضد الحُكم الجائر و"المُسيّس"بامتياز بحق الصحفي الجُبيحي، على حد قوله.

واعتبرت أسرة الصحفي يحي الجبيحي أنه واحد من أبناء الشعب الذين أُعدمت رواتبهم التي يعتاشون منها ويعيلون بها أسرهم، واليوم يواجه هذا الحكم المليشياوي المجهز مسبقاً ودون السماح للمحامي حتى بالمرافعة.

وقال راكان في كلمة أسرة الجبيحي أنه لم يحدث في تاريخ العالم أن تمت محاكمة قضائية بغضون أيام وبسرية تامة وبدون منح المتهم بنظرهم حق الدفاع،والسماح للمحامي بالمرافعة.

واعتبر أن إصدار المليشيا حُكماً هزلياً يقضي بإعدام الصحفي الجبيحي مهزلة لا يتقبلها حتى من فقد عقله.

كما حملت أسرة الجبيحي سلطات صنعاء ممثلةً بتحالف والحوثي مسؤولية ما سيلحق من ضرر بحق الصحفي يحيى الجُبيحي ونجله حمزة،كونها الجهة التي قامت باختطافه ونجله منذ قرابة الثمانية أشهر من منزله في صنعاء.

وفي اللقاء الموسع الذي حضره عدد من الوجهاء والشخصيات السياسية والعسكرية والاجتماعية وكذا الصحفيين والإعلاميين والأكاديميين والحقوقيين تخللت عددا من الكلمات والمداخلات للحاضرين عبروا فيها عن التنديد بالحكم الهزلي والتضامن مع الصحفي يحي الجبيحي.

وفي ختام اللقاء القبلي الموسع أصدر الحاضرون بياناً دعوا فيه السلطة الشرعية وكافة المنظمات المحلية والدولية وهيئات الأمم المتحدة المعنية بحماية حقوق الإنسان بتحمل مسئولياتها في حماية الحقوق والحريات المكفولة دوليا بموجب المعاهدات والاتفاقيات الدولية وعلى رأسها المعنية بحرية الصحفيين والإعلاميين أصحاب الكلمة والرأي والوقوف لوضع حد لما يتعرضون له من ميلشيا الإنقلاب.

كما طالب البيان أبناء اليمن عموماً وابناء محافظة على وجه الخصوص بكافة شرائحهم المشاركة الفاعلة في وقفات الاحتجاج والتي سوف تستمر حتى الإفراج عن الصحفي الاستاذ يحيى عبد الرقيب الجبيحي وكافة المختطفين قسرا في زنازين الميليشيات الحوثية الانقلابية.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (بالصور.. لقاء موسع بجبل حبشي في تعز لمناقشة حكم الإعدام على الصحفي الجبيحي - صحف نت) من موقع (اليمن العربي)"

السابق احد اعضاء المجلس الانتقالي الجنوبي يبعث برقية للرئيس هادي (النص) - صحف نت
التالى الميليشيات تقتل ثلاثة صحافيين يغطيان معارك تعز