أخبار عاجلة

كشفت عن تناقضات كثيرة .. - صحيفة: مصالح «صالح» تتلاعب في خطاباته - صحف نت

كشفت عن تناقضات كثيرة .. - صحيفة: مصالح «صالح» تتلاعب في خطاباته - صحف نت
كشفت عن تناقضات كثيرة .. - صحيفة: مصالح «صالح» تتلاعب في خطاباته - صحف نت

الاثنين 7 نوفمبر 2016 12:14 مساءً

صُحف نِت - * - متابعات
قالت صحيفة سعودية إن خطابات ومواقف الرئيس السابق علي عبد الله مليئة بالتناقض يتعلق بالتناقض الكبير في ، حيث يصف دول بـ"المعتدية"، ويعود في مرة لاحقة ويخاطب بـ"الشقيقة الكبرى".

وقالت صحيفة "الوطن" السعودية إن رئيس المكتب الإعلامي لحزب المؤتمر الشعبي العام أحمد الحبيشي، حاول التبرير لتناقضات صالح.

ونقلت الصحيفة عن الحبيشي القول  إن موافقة صالح على الخطة الأممية يأتي من باب البناء  عليها كـ "أرضية للنقاش"، وليست وثيقة للحل. وأنه اشترط وقف جميع العمليات العسكرية، وسحب قوات التحالف، وإلغاء قرارات العقوبات

مشيرا إلى أنه أعلن موافقته عليها كـ "أرضية للنقاش"، وليست وثيقة للحل. وأنه اشترط وقف جميع العمليات العسكرية، وسحب قوات التحالف، وإلغاء قرارات العقوبات. 

وقال الحبيشي  إن "صالح لم يتراجع عن موقفه تجاه خارطة الطريق، وما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول ذلك غير صحيح نهائيا، ونشر مقالة في صفحته على موقع فيسبوك، أكد فيها قبول المبادرة كأرضية للنقاش، ولم يقبلها كما هي، وهناك ملاحظات بعضها مبدئي والبعض منها إجرائي".

وكشف الحبيشي أن طرفي الانقلاب، جماعة وقوات المخلوع، صالح، طالبوا بمعرفة الجهة التي سوف تستلم الأسلحة الثقيلة، وتابع "تم تسليم كل تلك الملاحظات لولد الشيخ، وطلبنا أن يتم تعديل الخطة وفقا لهذه الملاحظات، لكن نحن لم ولن نرفض أي خطة، ولكن نريد بعض الإضافات عليها".

تناقض
فيما يتعلق بالتناقض الكبير في خطابات المخلوع، حيث يصف دول التحالف العربي بـ"المعتدية"، ويعود في مرة لاحقة ويخاطب السعودية بـ"الشقيقة الكبرى"، قال الحبيشي "هذا اللفظ يأتي من باب الود، لأنه أوشك على الموت في أحداث 2011، والمملكة تولت رعايته ومعالجته، هو وأكثر من 120 شخصا آخرين، فعلى الأقل لا بد أن تحفظ الود، فهو مدين للمملكة، وشخصيا أعتبر ذلك نوعا من الرسائل الخاصة، فالسعودية يوجد فيها ما يزيد على مليوني يمني، أما "المعتدية" فهي موجهة للشعب.


"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (كشفت عن تناقضات كثيرة .. - صحيفة: مصالح «صالح» تتلاعب في خطاباته - صحف نت) من موقع (يمن برس)"

التالى قبل تصفية صالح - صحف نت