أخبار عاجلة
كيف أسس «صالح» للحرب فـي اليمن؟ -

رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً للقيادات الأمنية والعسكرية في محافظة المهرة

رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً للقيادات الأمنية والعسكرية في محافظة المهرة
رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً للقيادات الأمنية والعسكرية في محافظة المهرة

الخميس 21 سبتمبر 2017 06:46 مساءً

- -سبأنت

ترأس رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، صباح اليوم، في مدينة الغيظة عاصمة محافظة المهرة إجتماعاً للقيادات الأمنية والعسكرية بحضور محافظ المحافظة محمد عبدالله كده.

و في الإجتماع أستمع رئيس الوزراء إلى شرح من القادة الأمنيين والعسكريين في قيادة محور الغيظة وإلى نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن الزنداني، ونائب وزير الداخلية اللواء الركن علي ناصر لخشع، على الحالة الأمنية المطمئنة في المحافظة والمهام التى تقوم بها الوحدات الأمنية والعسكرية للحفاظ على مقدرات الوطن .

و أكد رئيس الوزراء على ضرورة العمل المشترك والتنسيق الكامل بين كافة الوحدات الأمنية والعسكرية وتفعيل العمل الاستخباراتي لمواجهة الارهاب ومكافحة التهريب وحفظ الأمن والاستقرار في المحافظة.

وقال رئيس الوزراء" أن محافظة المهرة ثغر الشرقي نموذجاً لباقي محافظات الجمهورية في الحفاظ على أستتباب الأمن والاستقرار وبسط السكينة العامة"..منوهاً إلى أن المهرة كانت وماتزال صمام أمان لليمن بحفاظها على الوحدة و الجمهورية من موقعها الجغرافي المهم لليمن والجزيرة العربية والمملكة العربية وسلطنة عمان على وجه الخصوص، الأمر الذي حتم عليهم القيام بواجبهم في حماية المحافظة وجيرانها.

وأضاف"أن اليوم هو يوم العار على الجيش والأمن والسياسيين الذين انحازوا إلى مشروع الأمامة، اليوم الذي سقطت فيه جمهورية سبتمبر بصنعاء أو تكاد وعلينا مسؤولية استعادتها() واستعادة الجمهورية بالقوة من الانقلابين، أو أن يجنحوا للسلم؛ قائلاً أن التعامل مع المؤسسات الأمنية والعسكرية هو تعامل وطني بمنظوماتها الكاملة وعليها تقع مسؤولية هزيمة الانقلاب".

وأشار الى ان الحكومة تواجه ارهابيين ارهاب واقعي، وإرهاب اعتدى وانقلب على الدولة وهذا لا بد من مواجهته، لا تنازل عن القيم الكبرى في الجمهورية و الوحدة فهمًا قضيتان رئيستان يتبعهم اليمن الاتحادي الذي به نؤسس لبناء جيش وطني يحمى الحدود.
وأكد أن الارهاب آفة اجتماعية يعاني منها العالم اجمع وعلينا التعاون ولا توجد خليه ارهابية الا وفيها من جميع الدول وعملت في بعض الدول وحصلت على تدريبات خارجية، ويجب ان يكون تعاون مشترك لمكافحة وعناصر القاعدة و اجتثاثها.

وأمر رئيس الوزراء بصرف ثلاثين مليون ريال يمني لتغذية الجيش للشهرين القادمين و ثلاثين مليون ريال يمني للامن للشهرين القادمين.

وقدم محافظ المحافظة شكره للرعاية الكريمة التي يوليها فخامة الرئيس عبدربه منصور ، رئيس الجمهورية محافظة المهرة، وأهتمام رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر وزيارة للمحافظة التي استمرت أربعة أيام دشن فيها مجموعة من المشاريع الخدمية والتنموية وتفقد فيها أحوال المحافظة.

حضر الاجتماع كلاً من رئيس جهاز الأمن السياسي اللواء عبده الحذيفي، ووزراء الاتصالات لطفي باشريف، والصحة العامة والسكان الدكتور ناصر باعوم، والثروة السمكية فهد كفاين، والنقل مراد الحالمي، والعدل جمال عمر، و الثقافة مروان دماج ،ووزير الدولة لشئون مخرجات الحوار الوطني ياسر الرعيني، ووزير الدولة صلاح الصيادي، والأمين العام لمجلس الوزراء حسين منصور، ونائب رئيس هيئة الأركان اللواء صالح الزنداني، ونائب وزير الداخلية اللواء علي ناصر لخشع، ونواب وزراء الكهرباء مبارك التميمي، والاعلام حسين باسليم، ومدير دائرة الاستخبارات العسكرية العميد جمغان الجنيدي، ومدير دائرة شئون الأفراد بوزارة الدفاع العميد الخضر عبدالله، ورئيس مصلحة الضرائب عوض حمران.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً للقيادات الأمنية والعسكرية في محافظة المهرة) من موقع (وكالة سبأ (الرسمية))"

التالى رئيس الجمهورية يعود الى الرياض بعد مشاركته في اعمال الدورة الـ 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة