رأي اليوم / انها قمة “صحوة” في سوتشي تؤسس لقوة اقليمية دولية عملاقة.. ولهذه الاسباب نباركها في هذه الصحيفة

رأي اليوم / انها قمة “صحوة” في سوتشي تؤسس لقوة اقليمية دولية عملاقة.. ولهذه الاسباب نباركها في هذه الصحيفة
رأي اليوم / انها قمة “صحوة” في سوتشي تؤسس لقوة اقليمية دولية عملاقة.. ولهذه الاسباب نباركها في هذه الصحيفة

الأربعاء 22 نوفمبر 2017 03:02 مساءً

-  

المشرق العربي الاسلامي يعيش هذه الايام “صحوة” غير مسبوقة، ويبلور قيادات جديدة، تعكف على اعادة ترتيب اوضاعه الداخلية وفنائه الخارجي، على اسس جديدة، بمساعدة روسية، ولاقامة سدود عالية في وجه التدخلات الامريكية والغربية. قمة سوتشي الثلاثية التي بدأت اعمالها اليوم بحضور السيد حسن روحاني، رئيس ايران، ونظيره التركي، رجب طيب اردوغان، برعاية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، هي العنوان الابرز لهذا التحول الجديد، ولن نستبعد في هذه الصحيفة “راي اليوم” ان تتطور الى قمم خماسية، تضم سورية والعراق في المستقبل القريب. انها قمة تأتي ردا قويا على مشاريع التقسيم والتفتيت الامريكية التي تستند الى “فتن طائفية”، تريد اغراق العالم الاسلامي في بحور من الدماء، وبما يخدم المصالح العدائية الاسرائيلية، ويستنزف ثروات المنطقة وخياراتها، وبما يؤدي في نهاية المطاف الى عرقلة نموها، وتطورها، وامتلاكها اسباب القوى الحقيقية. اللقاء الثلاثي في سوتشي الذي جاء لاعلان نهاية الحرب في سورية، وبعد ثلاثة ايام من قمة سورية روسية، سيعيد ترتيب اوضاع المنطقة، وسيؤسس لقوة جبارة جديدة، تستند الى لاعبين اقليميين كبارا، وتخطط لنهضة على الصعد كافة، العسكرية والاقتصادية والسياسية. انعقاد اللقاء، وفي موعد استراتيجي على درحة عالية من الاهمية من حيث المكان والتوقيت، هو النجاح الاكبر في حد ذاته، اما ما يتم التوصل اليه من نتائج فيظل في خانة التفاصيل. نبارك هذه القمة الثلاثية، وكل ما يمكن ان يتلوها من قمم لهذه المنظومة الجديدة، محذرين في الوقت نفسه من ان ضخامة اهميتها وطموحاتها، سيضاعف من حجم المؤامرات ضدها، املا في اجهاضها، وما اكثر المتضررين منها، سواء في المنطقة او خارجها. “راي اليوم”

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (انها قمة “صحوة” في سوتشي تؤسس لقوة اقليمية دولية عملاقة.. ولهذه الاسباب نباركها في هذه الصحيفة) من موقع (رأي اليوم)

السابق بوتين يكشف برنامجه قبل الإنتخابات - صحف.نت
التالى روسيا اليوم / "سويوز" الروسية تعيد رواد الفضاء إلى الأرض بنجاح - صحف نت