أخبار عاجلة

“فيديو” بعد وفاتها بالإمارات.. طبيب مصري يكشف تفاصيل تنشر لأول مرة عن #إيمان_عبدالعاطي - صحف نت

“فيديو” بعد وفاتها بالإمارات.. طبيب مصري يكشف تفاصيل تنشر لأول مرة عن #إيمان_عبدالعاطي - صحف نت
“فيديو” بعد وفاتها بالإمارات.. طبيب مصري يكشف تفاصيل تنشر لأول مرة عن #إيمان_عبدالعاطي - صحف نت

الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 12:41 صباحاً

- كشف الدكتور خالد جودت، رئيس الجمعية العربية لجراحات السمنة المفرطة، عن تفاصيل جديدة تذاع لأول مرة بشأن الفتاة المصرية إيمان عبد العاطي الشهيرة بـ(أسمن امرأة في العالم)، والتي وافتها المنية اليوم، الاثنين،  في مستشفى “برجيل” للجراحات المتطورة بالعاصمة الإماراتية.

 

وقال “جودت” إنه تم تشكيل فريق من أكفاء الأطباء بجامعة عين شمس والقوات المسلحة، وذهبنا لإيمان، أسمن إمرأة في العالم، لعلاجها في ، ولكنها فضلت العلاج في الهند.

 

وأضاف في مداخلة هاتفية بأحد البرامج المصرية: «جهزنا أفضل الأسرة لاستقبال إيمان بمستشفى عين شمس التخصصي، وجهزنا المكان لاستقبالها، ولكنها رفضت».

 

وأضاف «جودت»، أنهم وضعوا خطة علاج «كانت ستستمر سنوات»، وكان سيتم عمل جراحات سمنة وتجميل ولكن هناك من استغل إيمان من أجل تحقيق شهرة إعلامية، مختتما حديثه بالقول «الأعمار بيد الله».

 

وأشار إلى أن الأطباء سواء في الهند أو لم «يقصروا في علاجها، وعملوا اللي عليهم».

 

 

 

وتوفيت الفتاة المصرية “إيمان عبد العاطي”، صاحبة لقب “أسمن امرأة في العالم”، في مستشفى “برجيل” للجراحات المتطورة بالعاصمة الإماراتية، حيث نقلت إليه من مستشفى “سايفي” في مومباي الهندية، لاستكمال رحلة علاجها.

 

 

وقال د.ياسين الشحات، المدير التنفيذي للمستشفى، إن إيمان توفيت الاثنين، الساعة 04:35 صباحاً بتوقيت أبوظبي نتيجة لصدمة “إنتانية” مع اختلال وظائف أعضاء الجسم بما في ذلك الفشل الكلوي.

 

وأضاف: “كانت إيمان تحت إشراف فريق طبى يضم أكثر من 20 طبيباً من مختلف التخصصات، تمكنوا بنجاح من تحسين حالتها الصحية منذ وصولها إلى الإمارات العربية المتحدة، ولكنها استسلمت في حربها ضد مرض السمنة، ولفظت أنفاسها الأخيرة في وقت مبكر من صباح اليوم”.

 

وكان قد أُعلنَ عن تحسّن على الحالة الصحية، للمصرية إيمان عبد العاطي، بعد نحو 50 يوماً من تواجدها في أبوظبي، وتمكنت إيمان من تحريك قدميها واستخدام ذراعيها في تناول الطعام والشراب، بجانب تمكنها من الجلوس في السرير الطبي المخصص لها، وأيضاً كرسيها المتحرك.

 

وكان قد جرى نقل “إيمان”، البالغة من العمر 36 عاما، إلى مومباي في شباط / فبراير الماضي، على متن طائرة خاصة لتناسب حالتها، بغرض إخضاعها لعلاج مكثف.

 

وكانت الشابة لم تخرج من منزلها في مدينة الإسكندرية في مصر لمدة 20 عاما بسبب البدانة المفرضة، مما أدى إلى تفاقم مشكلاتها الصحية.

 

 

"بإمكانكم أيضاً مطالعة الماده الأصليه لموضوع / (“فيديو” بعد وفاتها بالإمارات.. طبيب مصري يكشف تفاصيل تنشر لأول مرة عن #إيمان_عبدالعاطي) من موقع (وطن يغرد خارج السرب)"

التالى فتة اللحم المقادير - صحف نت