بعد 4 سنوات.. الجيش الأميركي يكشف عن "الصورة القاتلة"

بعد 4 سنوات.. الجيش الأميركي يكشف عن "الصورة القاتلة"
بعد 4 سنوات.. الجيش الأميركي يكشف عن "الصورة القاتلة"

- الخميس 04 مايو 2017 05:46 مساءً
(عدن الغد) وكالات:

بينما كانت العريف الأميركية، هيلدا كلايتون، توثق بعدستها تدريبا بالذخيرة الحية في أفغانستان، وقع خطأ مآساوي كلفها حياتها، بينما جسدت لقطة فوتوغرافية، "آخر لحظة في حياتها".

وكلايتون مصورة عسكرية، كانت تبلغ من العمر 22 عاما، حين باشرت خلال صيف 2013، توثيق تدريب للجيش الأفغاني، يجري بإشراف أميركي، على إطلاق قذائف الهاون في ولاية لغمان شرقي أفغانستان.

وأثناء إطلاق الجنود قذيفة وقع خطأ أدى إلى انفجار القنبلة في المدفع ، وقتل في الحادث 4 جنود أفغان، والمجندة الأميركية التي التقطت الصورة.

وبعد نحو 4 أعوام على الحادث نشرت مجلة عسكرية تابعة للجيش الأميركي الصورة، الأربعاء، في عدد الشهري الخاص بمايو.

ودافعت المجلة عن النشر قائلة إن العدد هذه المرة يركز على التساوي بين الجنسين، وعلى المخاطر التي تتم مواجهتها في التدريب والمعارك، وفق ما نقلت "رويترز".

ومن المفارقة أن كلايتون قتلت في الحادث، لكن كاميراتها ظلت سلمية ووثقت آخر مشهد في حياتها.




"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (بعد 4 سنوات.. الجيش الأميركي يكشف عن "الصورة القاتلة") من موقع (عدن الغد)"

السابق محلل سياسي سعودي: يفجر مفاجأة عن تيران وصنافير
التالى منظمة الصحة العالمية تسعى لبدائل حيوية أقل تكلفة لعلاج السرطان