برشلونة يعبر عقبة ديربي كتالونيا بهدايا إسبانيول

برشلونة يعبر عقبة ديربي كتالونيا بهدايا إسبانيول
برشلونة يعبر عقبة ديربي كتالونيا بهدايا إسبانيول

الأحد 30 أبريل 2017 02:43 صباحاً

- - كوره

انتزع فوزًا ثمينًا ومستحقًا على مضيفه إسبانيول بثلاثة أهداف دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين مساء يوم السبت ضمن منافسات الجولة 35 من .

وأحرز أهداف الفريق الكتالوني كل من لويس سواريز (هدفين) في الدقيقتين 50 و87، فيما سجل إيفان راكيتيتش هدفا في الدقيقة 76 من زمن المباراة.

لعبت أخطاء لاعبي إسبانيول دورًا مؤثرًا في فوز البارسا، ليحسم ديربي كتالونيا، ويحصد 3 نقاط ثمينة، عاد بها مجددًا للصدارة برصيد 81 نقطة، متفوقًا بفارق الأهداف عن ، الذي يملك مباراة مؤجلة.

في المقابل، تجمد رصيد إسبانيول عند 50 نقطة في المركز التاسع بجدول الليجا.

في الشوط الأول، سيطر برشلونة على الكرة بدون فاعلية، أو فرص خطيرة على دييجو لوبيز حارس مرمى إسبانيول، ولم يجد ثلاثي الهجوم ليونيل ، ونيمار ولويس سواريز أي مساحة في دفاع المنافس طوال 45 دقيقة.

أما الفرصة الأخطر، كانت من نصيب إسبانيول، حيث أضاع خوسيه خورادو انفرادًا تامًا بعد مرور خمس دقائق فقط، مسددًا الكرة بجوار القائم الأيمن.

أما محاولات البارسا كانت نادرة، وغير مؤثرة سواء ضربة رأس سيرجي روبرتو في الشباك من الخارج، وتسديدة راكيتيتش التي غيرت اتجاهها، ومحاولة أخرى لنيمار سددها برعونة.

وبعد مرور خمس دقائق فقط من الشوط الثاني، جاء الفرج للبارسا ومدربه لويس إنريكي، حيث مرر لاعب إسبانيول الكرة بالخطأ للخلف، ليستغل لويس سواريز الفرصة، وينفرد بالمرمى مسددًا الكرة في الشباك.

تخلى إسبانيول عن حذره الدفاعي بعد هذا الهدف، وانطلق نحو الهجوم لإدراك التعادل، لتظهر المساحات أمام نيمار الذي شكل خطورة كبيرة بانطلاقاته في الجهة اليسرى، كما سدد كرة ماكرة، أنقذها دييجو لوبيز بصعوبة.

أما ميسي، تكفل بتوريط لاعبي إسبانيول في بطاقات صفراء، حيث حصل الثنائي آرون كاريكول وخافي فويجو على إنذارين، كما انطلق النجم الأرجنتيني بهجمة مرتدة، ليمرر الكرة إلى راكيتيش يضعها اللاعب الكرواتي بذكاء في الزاوية اليسرى، مسجلاً هدفه الثامن في الليجا، وتأكيد الفوز في الدقيقة 76.

رمى كيكي فلوريس مدرب إسبانيول، بكل أوراقه البديلة ليو بابتيستاو وهيرنان بيريز ومارك روكا، إلا أنه لم يستفد منها بالشكل الأمثل، وكانت أخطر فرصة تسديدة لخوسيه خورادو، أمسكها تير شتيجن بثبات.

دفع لويس إنريكي بخافيير ماسكيرانو مكان أندريه جوميز لتنشيط وسط الملعب، وفي وسط ارتباك تام لدفاع إسبانيول، لعب ميسي كرة عرضية، أخطأ المدافع في تشتيتها، لتصل إلى لويس سواريز، ليسجل الهدف الثالث في الدقيقة 87، ورقم 26 للاعب الأوروجوياني في الليجا.

وفي الدقائق الأخيرة، تحمل دييجو لوبيز مسؤولية انهيار دفاع إسبانيول، وتصدى لمحاولات أخرى بتسديدات نيمار وسيرجي روبرتو، وليونيل ميسي، ليكتفي بتلقي 3 أهداف فقط.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (برشلونة يعبر عقبة ديربي كتالونيا بهدايا إسبانيول) من موقع (المصدر أونلاين)"

التالى بايرن ميونخ يحتفل بلقبه المفضل رغم نهاية حلم الثلاثية