أخبار عاجلة
الإمارات تحظر موقع «الجزيرة نت» -
مانشستر وأياكس.. من يستعيد المجد «القاري»؟ -

إيلاف / الملك سلمان يقبل الدعوة لزيارة موسكو - صحف نت

إيلاف / الملك سلمان يقبل الدعوة لزيارة موسكو - صحف نت
إيلاف / الملك سلمان يقبل الدعوة لزيارة موسكو - صحف نت

الأربعاء 26 أبريل 2017 02:57 مساءً

- نص المجالي: أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو، أن بن عبدالعزيز قبل الدعوة لزيارة روسيا، وأن العمل جار لتحديد الوقت المناسب لها.

وأكد الجبير ولافروف بعد محادثاتهما، اليوم الأربعاء، تطابق المبادئ السياسية للبلدين، إذ شدد الوزير الروسي على انعدام أي خلافات لا يمكن تجاوزها بشأن التسوية السورية.

وجدد وزير الخارجية السعودي موقف الرياض الدائم من مصير الرئيس السوري، قائلا: لا نعتقد أن لبشار الأسد أي دور في مستقبل سوريا وعملياتها السياسية بصفه مسؤولا عن قتل 300 ألف مواطن سوري.
وأشار الجبير إلى تطلع الجانب السعودي لتبادل الآراء مع موسكو حول التحديات المشتركة، مؤكدا أن قيادة الدولتين حريصة جدا على تعزيز العلاقات التاريخية.

الرياض وموسكو

وتابع أن الرياض تتذكر دائما أن روسيا أول دولة اعترفت بالمملكة العربية ، مشيرا إلى الروابط التاريخية والإنسانية، والمصالح والمبادئ المشتركة في المجال السياسي التي تربط بين البلدين.

وأضاف أن هناك تحديات كثيرة يجب تجاوزها عبر التشاور والتنسيق بين الجانبين. كما عبر الجبير عن قناعته بوجود فرص كبيرة لتحقيق إنجازات كثيرة أمام موسكو الرياض.

وعن مؤتمر وقف إطلاق النار في سوريا، قال الجبير"نأمل أن نستطيع بعد اجتماع أستانا تحقيق وقف إطلاق نار جاد يفتح المجال للمساعدات الإنسانية والعملية السياسية في جنيف".

حزب الله وإيران

وعلق الجبير على نشاط "حزب الله" في سوريا " بالقول: أن المملكة السعودية مقتنعة بأنه ليس للحزب مكان في سوريا، وأن الرياض تريد أن تضع حد للتدخل الإيراني في المنطقة".

وحول حادثة خان شيخون قال: نحن نؤيد إجراء تحقيقات.. ما حدث انتهاك كبير للاتفاقية التي وقعها النظام السوري 2013 ويجب أن يدفع النظام السوري ثمنه. كما يجب على النظام السوري أن يثبت إنه لا يوجد لديه أسلحة كيميائية.

كلام لافروف

من جهته، قال وزير الخارجية الروسي خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع الجبير إن موسكو والرياض تشاركان سوية في المجموعة الدولية لدعم سوريا التي قد وضعت أسسا للتسوية في البلاد.

وأكد لافروف على ضرورة تعزيز التفاهم بين البلدين فيما يخص الملفات الدولية والوضع في أسواق النقط. وعبر الوزير الروسي عن سروره لهذه الفرصة لتبادل الآراء حول وضع العلاقات الثنائية والتعاون في الساحتين الدولية والإقليمية.

اتصال دوري

وذكر لافروف بأن الرئيس فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز على اتصال دوري لتحديد النهج الرئيسي لتطوير العلاقات الروسية السعودية، التي تشمل كافة الجوانب تقريبا لحياة الدولتين، لا سيما الحوار السياسي، والعلاقات بين المؤسسات المعنية، بما في ذلك وزارتا خارجية البلدين والوزارات الأخرى المعنية بالمسائل الاقتصادية، بالإضافة إلى العلاقات بين برلماني البلدين والتعامل الإنساني.

واستطرد قائلا: "إننا نقدر عاليا تعاوننا والتفاهم المتزايد حول العديد من المسائل، ليس مسائل السياسة الدولية فحسب، بل ومسائل تتعلق بعمل الأسواق الدولية للموارد الطبيعية".

وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن موسكو لا تعتبر حزب الله اللبناني منظمة إرهابية وأن وجوده في سوريا مثل وجود القوات الجوية الروسية وهو بدعوة من الحكومة السورية الشرعية.

وقال لافروف إن روسيا والمملكة العربية السعودية لديهما تقييم مشترك لخطر الإرهاب الدولي بما في ذلك تنظيم "داعش" الإرهابي، الذي يهددبشكل مباشر أمن المنطقة.

وحول الهجوم الكيميائي المزعوم في بلدة خان شيخون السورية في إدلب قال لافروف إنه لا توجد أي عراقيل تمنع وصول المحققين الدوليين إلى مطار الشعيرات أو بلدة خان شيخون ذاتها.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (إيلاف / الملك سلمان يقبل الدعوة لزيارة موسكو - صحف نت) من موقع (إيلاف)"

التالى فيصل بن بندر: الخريج السعودي يجب أن يعطى الثقه والأولية بالتوظيف - صحف نت