رائدة فضاء أمريكية تحطم رقماً قياسياً بوجودها في الفضاء - صحف نت

الثلاثاء 25 أبريل 2017 08:00 صباحاً

- حطمت رائدة الفضاء الأمريكية بيجي ويتسون يوم الاثنين رقم 534 يوما الرقم القياسي الأمريكي لمجموع الفترة التي أمضاها رائد في الفضاء واحتفلت بهذه المناسبة بالحديث مع الرئيس دونالد حول خطط تنظيم رحلات لبشر إلى المريخ.

كانت ويتسون (57 عاما) في حالة انعدام للجاذبية بالمحطة الفضائية الدولية، حيث تتولى قيادة المحطة، أثناء المكالمة التي تمت عن طريق الفيديو مع ترامب. وهي في منتصف مهمة من المقرر أن تستمر تسعة أشهر ونصف.

وعندما تعود ويتسون إلى الأرض في الثالث من سبتمبر ستكون قد أمضت فترات مجموعها 666 يوما في المدار. ولم يمكث لفترة أطول سوى ستة رواد فضاء روس من الرجال.

وقال ترامب "يا له من عمل رائع تؤدينه"، متحدثا من مكتبه بالبيت الأبيض في أول مكالمة يجريها مع رائد فضاء في مهمة على متن المحطة الفضائية التي تبلغ تكلفتها 100 مليار دولار.

وقالت ويتسون بابتسامة مشرقة "إنه لشرف عظيم أن أسجل رقما كهذا". ومضت تقول "إنه لشرف لي، بالأساس، أن أمثل كل العاملين في (إدارة الطيران والفضاء الأمريكية) ناسا الذين جعلوا هذه الرحلة الفضائية ممكنة وجعلوا تسجيلي لهذا الرقم ممكنا".

وويتسون، مواطنة من أيوا، وتحمل أيضا الرقم القياسي كأكثر امرأة سارت في الفضاء. وأصبحت في عام 2008 أول امرأة تقود المحطة الفضائية التي تدور على ارتفاع 400 كيلومتر فوق الأرض.

وتحدثت هي وزميلها جاك فيشر (43 عاما) الذي وصل حديثا إلى المحطة مع الرئيس، الذي شاركه في المكالمة ابنته وكيت روبنز، رائدة الفضاء بناسا.

وسأل ترامب، الذي اقترح إبقاء الميزانية السنوية لناسا التي تبلغ 19.5 مليار دولار في السنة المالية القادمة دون تغير تقريبا، عن خطط الرحلات البشرية إلى المريخ، التي من المقرر مبدئيا أن تبدأ في ثلاثينيات القرن الحالي.

وقال مازحا "حسنا، نريد أن نحاول فعل ذلك خلال فترة ولايتي الأولى، أو على الأكثر خلال فترة ولايتي الثانية، لذا سيتعين علينا تسريع العمل قليلا، موافقون؟"، قالت ويتسون "سنبذل قصارى جهدنا".

وقالت ويتسون، الحاصلة على الدكتوراه في الكيمياء الحيوية، إن برنامج أبوللو الأمريكي الذي أرسل أول إنسان إلى سطح القمر كان ملهمها ولكن لم يمر وقت طويل حتى دخلت المرأة المعترك وأصبحت النساء رائدات فضاء، وتطلعت لأن تنضم إليهن.

والتحقت بسلك رواد الفضاء الأمريكيين في عام 1996، لتصبح أول مسؤولة علمية للمحطة الفضائية بعد ذلك بست سنوات. وبدأت مهمتها الحالية والثالثة في 17 نوفمبر تشرين الثاني 2016.

وبينما حطمت الرقم القياسي بتجاوزها الرقم 534 يوما الذي سجله رائد الفضاء الأمريكي جيف وليامز، يظل رائد الفضاء الروسي جينادي بادلكا صاحب الرقم القياسي العالمي إذ أمضى ما مجموعه 878 يوما في الفضاء.

image 3

image 4

image 0

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (رائدة فضاء أمريكية تحطم رقماً قياسياً بوجودها في الفضاء - صحف نت) من موقع (جريدة الرياض)"

التالى فيصل بن بندر: الخريج السعودي يجب أن يعطى الثقه والأولية بالتوظيف - صحف نت