أخبار عاجلة

«التحالف» يقتل 40 انقلابياً جنوبي صنعاء والشرعية تتقدم في شرقها

- الأربعاء 01 نوفمبر 2017 10:55 صباحاً
( الغد ) الخليج :

أفادت مصادر محلية في محافظة جنوب أن نحو 40 عنصراً من ميليشيات قتلوا وجرح آخرون إثر غارات للتحالف استهدفت معسكراً تدريبياً للميليشيات غرب المحافظة، فيما كشفت مصادر يمنية عن مقتل أكثر من 500 عنصر من الميليشيات خلال الأسابيع الماضية في عمليات لقوات الشرعية والتحالف في محافظات عدة.

 


يأتي ذلك فيما قتل العميد محمد الصوفي، قائد لواء مدفعية ميليشيات الحوثي، بغارة للتحالف في محافظة شمال البلاد. ضربات موجعة تتلقاها ميليشيات الحوثي تباعاً وفي جبهات متفرقة، تجعل النهوض من هزائمها الأخيرة في ومناطق أخرى مهمة أعسر مما تأمل على ما يبدو.

 


العميد محمد الصوفي، الذي قتل في غارة للتحالف في الجوف، يُعرف على أنه قائد لواء مدفعية الميليشيات فيما تشير المعلومات القليلة المتداولة عنه أنه من محافظة وأنه من أبرز قادة القوات التابعة لميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع .

 


وفي ذمار وتخوم صنعاء يبدو الحال مشابها.. فغارات التحالف على معسكر تدريبي للميليشيات في منطقة ضوران آنس قتلت العشرات، حيث أشارت مصادر إلى أن الموقع كان يستخدم لتدريب مقاتلين من أبناء القبائل وإرسالهم إلى الجبهات في محافظتي تعز والبيضاء.

 


وفي منطقة جارف جنوب العاصمة صنعاء أيضاً استهدفت الطائرات معسكراً تدريبياً آخر للميليشيات.

 


وفي الأثناء تواصل الميليشيات استهداف مدينة تعز، فبعد هزيمتها في الجبهة الغربية وصد هجومها على جبل هان، هاجمت الميليشيات الجبهة الشمالية بقصف عنيف بالمدفعية والصواريخ على مواقع للجيش وأحياء سكنية.

 


ولقي 13 من عناصر ميليشيات الحوثي وصالح، مصرعهم خلال مواجهات مع قوات الشرعية في جبهة مقبنة بريف محافظة تعز، ما زالت مستمرة منذ ثلاثة أيام، في سياق تصعيد الميليشيات للقتال في محافظة تعز. وأفاد قائد جبهة مقبنة العقيد حميد الخليدي: «إن المعارك التي شهدها موقع هوب العقاب أسفر عنها مقتل 13 وإصابة 8 آخرين من الميليشيات الانقلابية وإعطاب عدد من العربات العسكرية». 

 


وأعلن الجيش اليمني، عن تحرير مواقع استراتيجية في مديرية شرق العاصمة صنعاء، بعد معارك عنيفة مع ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، بالتزامن مع إسناد جوي كثيف من طيران بقيادة .

 


وقال الناطق الرسمي باسم المنطقة العسكرية السابعة والمقاومة الشعبية في صنعاء عبدالله الشندقي، إنه «تم تحرير سد بني بارق والنعيلة وجبال ضبوعة وأكثر من 15 موقعاً أخرى كانت الميليشيات تتمركز فيها».

 


وأوضح الشندقي أن ذلك التقدم جاء بعد معارك عنيفة قام بها في جبهة نهم شرق العاصمة صنعاء بقيادة قائد المنطقة العسكرية السابعة اللواء الركن ناصر الذيباني. وأكد مقتل 34 من الميليشيات الانقلابية، وجرح العشرات منهم خلال المعارك، كما تم تدمير 5 آليات و7 أطقم تابعة لهم، وسيطر الجيش الوطني على أسلحة وذخائر كانت الميليشيات قد خلفتها أثناء فرارها.

 


وأفاد الناطق باسم المنطقة العسكرية السابعة أن المعركة لا تزال متواصلة في ظل تقدم كبير للجيش الوطني وفرار الميليشيات باتجاه العاصمة صنعاء. 

 


وفي مديرية اليتمة، بمحافظة الجوف شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية على مواقع وتجمعات للميليشيات في جبال الاجاشر، ما أدى إلى تدمير عربتين عسكريتين ومقتل جميع من كانوا على متنهما.

 

وشن طيران التحالف العربي، عدة غارات جوية على مواقع وآليات عسكرية للميليشيات الانقلابية في مديرية عسيلان، بمحافظة ، جنوب شرق البلاد، فيما أسقطت قوات الجيش الوطني طائرة تجسسية بدون طيار تابعه للميليشيات، شمال محافظة .

 

 

وحسب موقع «سبتمبر نت» الإخباري فإن الغارات الجوية تركزت على منطقة هجر كحلان، غرب مديرية عسيلان، وشرق جبل بلبوم، جنوب المديرية نفسها، وأسفرت عن تدمير رشاش عيار14.5، بالإضافة إلى سقوط قتلى وجرحى.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر («التحالف» يقتل 40 انقلابياً جنوبي صنعاء والشرعية تتقدم في شرقها) من موقع (عدن الغد)"

السابق تدمير معسكرات سرية للانقلابيين جنوب صنعاء
التالى الجيش يحرر جبالاً استراتيجية و15 موقعاً في نهم