أخبار عاجلة
هكذا دمر انقلابيو الحوثي صعدة.. وبنوا المقابر -

الكشف عن الواشي بموكب عند انتقاله الى

الكشف عن الواشي بموكب عند انتقاله الى
الكشف عن الواشي بموكب هادي عند انتقاله الى عدن
2017/01/01 - الساعة 08:55 صباحاً ()

لعل وصف «أبو شريحتين»، أدق ما يمكن أن يوصف به رئيس الحكومة الانقلابية الدكتور أحمد بن حبتور، للدلالة على خيانته الوطنية، وإظهاره الولاء للرئيس عبدربه منصور الذي عينه محافظاً لعدن في عام 2014، فيما كان ينسق سراً مع المخلوع علي ، الذي ما لبث أن انضم إليه علناً منقلباً على الشرعية.

لعب ابن حبتور دور البطل في مسرحية هزلية تنم عن طابع شخصيته، رجلا يفضل الخنوع لأوامر المخلوع والحوثي، التي ألفها واستبطنها تماماً طوال فترة عمله في جامعة ؛ إذ كثر ظهوره على القنوات التلفزيونية مندداً بالانقلاب ومهدداً كل من يقترب من ، وحين اجتاحها
الحوثيون تحول إلى النقيض وانضم إلى الانقلابيين وبادر إلى تسليمهم مبنى البنك المركزي في مدينة كريتر.

اتهمه الرئيس بمحاولة اغتياله أثناء اجتياح الميليشيات لمدينة ، بعد أن حدد له مساراً وهمياً لموكبه، ليسارع ابن حبتور إلى تمرير المعلومة إلى الانقلابيين، ويهاجموا على أثر ذلك كل السيارات المغادرة لعدن والتي يشتبهون بوجود فيها.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الكشف عن الواشي بموكب هادي عند انتقاله الى عدن) من موقع (مندب برس)"

السابق هذا هو مرشد إيران القادم ومرجع شيعة العالم في الآن نفسه
التالى فضيحة طبية في الصين.. والسلطات تعاقب الجناة