أخبار عاجلة
أسرة "صالح" تغادر صنعاء إلى عدن جنوبي البلاد -

وزير الخارجية البحريني والأمين العام لمجلس التعاون يؤكدان الحرص على استقرار اليمن

وزير الخارجية البحريني والأمين العام لمجلس التعاون يؤكدان الحرص على استقرار اليمن
وزير الخارجية البحريني والأمين العام لمجلس التعاون يؤكدان الحرص على استقرار اليمن

الخميس 8 ديسمبر 2016 08:43 صباحاً

صُحف نِت - أكد وزير الخارجية بمملكة البحرين الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة أن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حريصة على تعزيز الشراكة الخارجية مع الأشقاء والحلفاء الدوليين والدول الصديقة والمنظمات الإقليمية، وأن دول المجلس ملتزمة كل الالتزام بتلك الشراكات.


 
وقال: "إن العلاقات الخليجية الأمريكية قائمة على أمن واستقرار المنطقة، وإن العلاقات مع الولايات المتحدة لم تكن محصورة بفترة رئاسية واحدة، وإنما هي ممتدة لعقود ومنذ أوائل القرن العشرين، معربًا عن تطلع دول مجلس التعاون للعمل مع حكومة الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد الجديدة لما فيه خير ومصلحة الجميع".


 
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي للشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية بمملكة البحرين، والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني مساء اليوم بمناسبة اختتام أعمال الدورة السابعة والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي استضافتها مملكة البحرين واستمرت يومين.


 
وقال وزير الخارجية البحريني: "إن دول التحالف لدعم الشرعية في لبت نداء من السلطة الشرعية، مشددًا على أن التحالف ضد أي تدخل خارجي، وضد أي ضرر لليمن وللمصالح الحيوية لهذا البلد وجيرانه".


 
كما أكد الدكتور عبداللطيف الزياني مكانة اليمن لدى دول مجلس التعاون الخليجي. وقال: "إن جهود دول مجلس التعاون منذ عام 2011م تصب في أن يتم إيجاد عملية سلمية وحفظ الدماء اليمنية ومساعدة اليمن في عدم الانزلاق في حرب أهلية، وهو أساس المبادرة الخليجية بالحل السلمي ودعم الشرعية وإعادتها وبسط سيطرة السلطات الشرعية على الأراضي اليمنية كافة، وقد استجاب المجلس لهذا الطلب بهدف العودة للحل السياسي ويريد المجلس أن يعمل على الجانب الإنساني مع الإخوة في اليمن، وأكدنا  رؤية خادم الحرمين الشريفين بن عبدالعزيز آل سعود، وتنفيذها بشكل مباشر من قِبل المجلس الوزاري، التي كانت تركز على المواطن الخليجي، عدا بندين خاصين باليمن وهما إعادة اليمن حال الوصول لحل سلمي، وتأهيل الاقتصاد اليمني للاندماج مع الاقتصاد الخليجي، وتلك تمثل روح التعاون مع اليمن ورغبة قادة دول المجلس لدعم أشقائنا وإخواننا في اليمن ونتمنى أن يصلوا إلى الحل السلمي السياسي المطلوب".


 
وأشار الزياني إلى أن المجلس يعمل مع الأمم المتحدة منذ عام 2011 حيث استطاع مجلس التعاون الخليجي أن يطبق الفصل الثامن من ميثاق الأمم المتحدة، مشددًا على أهمية التعاون مع الأمم المتحدة، وقال إننا ندعم جهود مبعوث الأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد طالما نعمل جميعًا للوصول إلى حل سلمي سياسي في إطار المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وتنفيذ قرار 2216 .
 



"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (وزير الخارجية البحريني والأمين العام لمجلس التعاون يؤكدان الحرص على استقرار اليمن) من موقع (عدن الغد)"

السابق قائد عسكري يشيد بتقرير "الطريق إلى بيحان" الذي جاء قبل يومين من معركة التحرير - صحف نت
التالى «الحوثي» يختطف برلمانيين وأعضاء بحزب المؤتمر