أخبار عاجلة
«حمامة» اليمن تبكي شوقا لبيت الله الحرام -

«التحالف» يساند الجيش في استعادة مناطق جديدة غربي تعز

«التحالف» يساند الجيش في استعادة مناطق جديدة غربي تعز
«التحالف» يساند الجيش في استعادة مناطق جديدة غربي تعز

- الأحد 07 مايو 2017 12:05 مساءً
( الغد)الخليج


أعلنت قوات اليمني، بإسناد ، أمس السبت، تحرير عدد من المواقع التي كانت تسيطر عليها الميليشيات بمديرية موزع غربي محافظة . ودارت معارك عنيفة بين الجانبين تمكن خلالها رجال الجيش من تحرير منطقة الجبيل «دار السلطان» بمديرية موزع غربي تعز. وتواصلت المواجهات في محيط معسكر خالد بن الوليد ومديريتي موزع و مقبنة، بين قوات الشرعية والميليشيات الانقلابية، فيما شنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات على مواقع في المديريتين.

وذكرت مصادر عسكرية أن مواجهات عنيفة خاضتها قوات الجيش الوطني ضد الميليشيات منذ الساعات الأولى لفجر أمس السبت، بالقرب من مركز مديرية موزع، الذي بات تحت نيران قوات الشرعية، التي تبتعد عنه، بمسافة خمسة كم، مؤكدة أن قوات الجيش الوطني تواصل زحفها وتقدمها الميداني باتجاه مركز المديرية، مسنودة بغطاء جوي كثيف لمقاتلات وبوارج التحالف العربي.
وأفاد موقع «سبتمبر نت» الناطق باسم الجيش الوطني اليمني، المناطق الواقعة بين مديريتي موزع شهدت مواجهات عنيفة، تركزت في جبل السلطان وشمالي معسكر خالد بن الوليد، استخدم فيها الجانبان مختلف أنواع الأسلحة، بالتزامن مع غارات لمقاتلات التحالف، استهدفت جبل السلطان والمحيط الغربي لمعسكر خالد، إضافة إلى غارات جوية أخرى استهدفت تعزيزات للميليشيا في منطقة الهاملي شمالي المعسكر.


ونقل «سبتمبر نت» عن مصدر عسكري ميداني أن قوات الجيش الوطني تتجه إلى السيطرة على منطقة الهاملي في مديرية موزع لتتمكن من الاقتراب إلى خط ، موضحاً أنه بالسيطرة على الهاملي سيكون كامل معسكر خالد في نطاق قوات الجيش والمقاومة، وعزله عن نطاق محيطه في الأماكن التي لاتزال تتمركز الميليشيا فيها.
ونوه إلى أن قوات الجيش الوطني تتبع خطة محكمة لتضييق الخناق على الميليشيا الانقلابية بشكل تدريجي تمهيداً للانقضاض على المعسكر واستعادة السيطرة عليه.

وأفاد المركز الإعلامي لقيادة محور تعز بأن مقاتلات التحالف استهدفت تجمعات ومواقع للميليشيات في محيط جبل السنترال وجبل المهاية، جنوب منطقة النجيبة بمديرية موزع، مما أسفر عن تدمير 3 سيارات شاص ومدفع B10 ومخزن أسلحة بالإضافة إلى سقوط العشرات من عناصر الميليشيا بين قتيل وجريح. كما أوضح المركز أن قوات الجيش الوطني حررت منطقة الجبيل «دار السلطان» وتخوض معارك مع الميليشيات الانقلابية في مركز مديرية موزع وشمال غرب معسكر خالد،غرب تعز.

وفي مديرية ذوباب المجاورة، واصلت قوات الجيش الوطني تقدمها العسكري وتطهير ما تبقى من جيوب الميليشيات الانقلابية في مدارس الحرس والجبال المحيطة شرقي معسكر العمري، مقتربة من السيطرة الكاملة على المنطقة.
ونقل «سبتمبر نت» عن قائد جبهة لؤي الزامكي أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تطبق الحصار على معسكر العمري من ثلاثة اتجاهات، من الجهة الشرقية والغربية والجنوبية، ولم يتبق غير الجهة الشمالية.



"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر («التحالف» يساند الجيش في استعادة مناطق جديدة غربي تعز) من موقع (عدن الغد)"

التالى عملية نوعية للمقاومة تستهدف نقطة للمليشيا في جبن بالضالع