أخبار عاجلة
سبق / العجلان للمرتبة الرابعة عشرة - صحف نت -

هيئة تدريس جامعة صنعاء تناشد أحرار العالم للوقوف بجانب القضية العمالية في اليمن - صحف نت

هيئة تدريس جامعة صنعاء تناشد أحرار العالم للوقوف بجانب القضية العمالية في اليمن - صحف نت
هيئة تدريس جامعة صنعاء تناشد أحرار العالم للوقوف بجانب القضية العمالية في اليمن - صحف نت

الاثنين 1 مايو 2017 07:38 مساءً

- - متابعة خاصة
وجهت نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة اليوم الإثنين، نداء لكل الأحرار في العالم للوقوف بجانب القضية العمالية العادلة في الجمهورية اليمنية.

وطالبت النقابة في بيان مقتضب بصفحتها على "فيس بوك"، بمناسبة عيد العمال العالمي، بدعم نضال الحركة العمالية في والساعية لاستعادة الحقوق العمالية من حيث الأساس والهادفة إلى استعادة السلم الأهلي و إيقاف هذه الحرب بالوكالة إلى غير رجعة، ليستعيد هذا الجزء العزيز من العالم دوره الحضاري التاريخي في البناء و الإنتاج و التبادل التجاري و الثقافي مع شعوب العالم.

وقدمت النقابة في بيانها بأسمى آيات التقدير والإجلال والتبريكات بمناسبة عيد العمال الأول من مايو المجيد .

وأشارت إلى أن عيد العمال يأتي في ظل ظروف، استثنائية تعيشها بلادنا، ألقت بآثارها الثقيلة على جميع العمال بشكل عام و على العاملين في القطاع الحكومي بدرجة أكبر.
وأضافت في الوقت الذي يحتفل فيه العمال بكل بلدان العالم  في مختلف دول العالم بما يحققونه من إنتاج ونهضة و إنجازات اقتصادية في مجتمعاتهم، يلملم عمال اليمن جراحهم و يتشبثون بمعانيها النضالية من أجل البقاء.

وأفادت: توزعت القوى العاملة اليمنية بين من حرمتهم الحرب من فرص عملهم بسب القصف الجوي أو الاشتباكات البرية أو الحصار أو النزوح وهم بمئات الآلاف من عمال القطاع الخاص، و بين أكثر من مليون عامل ظلوا يعملون في مؤسسات الدولة المختلفة بدون رواتب لمدة سبعة أشهر متتالية مجردين من وسائل العيش و البقاء هم و أسرهم والمقدرين بأكثر من ستة ملايين نسمة.

واعتبرت النقابة واقع العمال في اليمن استثنائي يستحيل تصور حصوله في عصرنا الحديث القرن الحادي و العشرين ، بل إنه واقع يتجاوز كل القرون الأخيرة و لكن باتجاه الماضي السحيق .. واقع سوداوي يجسد أبشع أشكال الاستغلال كالسخرة و العبودية و الإبادة الجماعية على مرأى و مسمع من العالم بكل منظماته الإنسانية و الحقوقية و العمالية و برلماناته و حكوماته الديمقراطية، و في ظل صمت مخزٍ داخلي و خارجي.

ودانت النقابة الصمت الدولي المخيب للآمال بمختلف منظماته المجتمعية الأهلية و الحكومية و الأممية عن كل ما يلحق بعمال اليمن من انتهاكات و سلب للحقوق و تهديد للحياة و نهب لمقومات العيش و تدمير لفرص العمل و الدخل و حصار مالي مطبق على مؤسسات الدولة العاملة و إيقاف طويل لمرتبات العاملين فيها.

ودعت النقابة كافة القوى السياسية المتصارعة إلى تغليب المصلحة الوطنية و الاستجابة لإرادة الشعب اليمني في إنهاء الحرب و الانقسام و العودة إلى الدستورية و الديمقراطية و التنافس على أساسها، فلن تجلب الحرب سوى المزيد من الويلات للجميع و لن يكون هناك رابح فيها.

وطالبت النقابة جميع الزملاء والزميلات بالمزيد من التلاحم و الوحدة للدفاع عن حقوقهم كاملة دون انتقاص، و الوقوف الحضاري صفاً واحداً في وجه العنف و التسلط و الابتزاز و تدعوكم إلى مواصلة ملحمة النضال الحقوقي القانوني ضد ناهبي لقمة العيش و الفاسدين و قراصنة العصر و تجار الحروب.
 
 


"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (هيئة تدريس جامعة صنعاء تناشد أحرار العالم للوقوف بجانب القضية العمالية في اليمن - صحف نت) من موقع (اليمني الجديد)"

التالى مؤسس الحراك الجنوبي يعلن موقفه من قرارات هادي الاخير - صحف نت