أخبار عاجلة

قيادات ميدانية" لاينكر دور الإمارات الانساني والعسكري في اليمن الى جاهل

قيادات ميدانية" لاينكر دور الإمارات الانساني والعسكري في اليمن الى جاهل
قيادات ميدانية" لاينكر دور الإمارات الانساني والعسكري في اليمن الى جاهل
2017/05/01 - الساعة 12:00 مساءاً (|عين | متابعات)
أشادت قيادات عسكرية يمنية بالدور المحوري الذي تقوم به دولة في دعم تقدم قوات الشرعية في مختلف جبهات القتال المحتدمة مع الانقلابيين، في وقت تمكّن اليمني من السيطرة على مواقع جديدة في محيط معسكر خالد، شرق ، بغطاء جوي من مقاتلات .
واعتبر العميد عبد القدوس أحمد سالم الصوفي؛ أحد القيادات في الجيش اليمني، في تصريح ل«الخليج» أن الإمارات تعد من أكثر دول التحالف العربي إسهاماً في تقديم الدعم العسكري والإنساني، من خلال حضور فاعل في مختلف جبهات القتال، وإسهامات متواصلة في التخفيف من حدة التداعيات الإنسانية، التي فرضها الانقلابيون على معظم المناطق اليمنية. 
وأكد العميد الصوفي، أن الإمارات قدمت ولاتزال تقدّم الكثير من العطاء والبذل، لنصرة تطلّعات اليمنيين المشروعة في استعادة الدولة المختطفة من الميليشيا الانقلابية. 
وأكد العميد ضيف الله عبد الكريم قصيلة؛ أحد قيادات الجيش الوطني في حملة «الرمح الذهبي»، دور الإمارات المحوري الذي لا ينكره إلا جاحد، في دعم تقدم الجيش في مختلف الجبهات، معتبراً أن القوات الإماراتية ضحت بخيرة جنودها في سبيل نصرة تطلّعات الشعب اليمني. واعتبر العميد قصيلة، أنه لولا الدعم اللوجستي والعسكري المؤثر الذي قدمته الإمارات، لما تمكّنت قوات الجيش من تحقيق التقدم الراهن في مختلف الجبهات، خاصة جبهة الساحل الغربي.
وأعلن الجيش الوطني اليمني، أن قواته مسنودة بغطاء جوي من مقاتلات التحالف العربي، تمكّنت من السيطرة على مواقع جديدة، في محيط معسكر خالد بن الوليد، شرق مديرية المخا، بمحافظة . وأوضح موقع «سبتمبر نت»؛ الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، أن قوات الجيش الوطني، والمقاومة الشعبية تمكنت مسنودة بغطاء جوي من مقاتلات التحالف العربي أمس الأحد، من السيطرة على عدد من القرى المحيطة بمعسكر خالد بن الوليد، شرقي مديرية المخا. ونقل عن مصادر ميدانية أن قوات الجيش الوطني تمكّنت من السيطرة على قرية موزع من الاتجاه الجنوبي، وأجزاء كبيرة من قرية الفاترة شرقي معسكر خالد. وذكرت المصادر أن مقاتلات التحالف شنّت غارات جوية متواصلة، استهدفت خلالها تمركزاً للميليشيا في المنطقة ذاتها، ما أدى إلى مصرع العديد من قادة الميليشيا الانقلابية، كما دمّرت الغارات 3 مدرعات، ودبابة، كانت متمركزة تحت الأشجار المحيطية بالمعسكر من الاتجاه الشمالي.  ورصدت قوات الجيش الوطني، والمقاومة الشعبية، تحركات لعناصر الميليشيا الانقلابية وهي تحاول التسلل ليلاً إلى مناطق سيطرة قوات الجيش في قرى الغرافي، والفاترة، وموزع، كانت تحاول من خلال عملية التسلل زرع الطرقات فيها بالألغام، لكن قوات الجيش تعاملت مع عناصر الميليشيا، وتمكنت من قتل ستة من الانقلابيين.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (قيادات ميدانية" لاينكر دور الإمارات الانساني والعسكري في اليمن الى جاهل) من موقع (عين اليمن)"

التالى مؤسس الحراك الجنوبي يعلن موقفه من قرارات هادي الاخير - صحف نت