أخبار عاجلة

رئيس موانئ عدن علوي امزربة : كان للمقاومة الجنوبية دوراً كبيراً في الحفاظ على الميناء من النهب .. وهذا حال الميناء اليوم

رئيس موانئ عدن علوي امزربة : كان للمقاومة الجنوبية دوراً كبيراً في الحفاظ على الميناء من النهب .. وهذا حال الميناء اليوم
رئيس موانئ عدن علوي امزربة : كان للمقاومة الجنوبية دوراً كبيراً في الحفاظ على الميناء من النهب .. وهذا حال الميناء اليوم

- الخميس 27 أبريل 2017 05:42 مساءً
(عدن الغد) خاص:

ذكر رئيس مؤسسة مواني خليج عدن الدكتور محمد علوي امزربة في سياق لقاء صحفي اجرته معه صحيفة 14 اكتوبر  الرسمية ان الجهود التي بذلها الزبيدي ساعدت في استعادة الميناء لنشاطه بعد نجاحه في حل اشكاليات تعدد تشكيلات وايجاد قوه عسكريه منظمة اسهمت في استتباب الامن في مواني عدن والذي انعكس بشكل كبير في ارتفاع موشرات النشاط الملاحي لميناء عدن.

 

هذا وتطرق امزربه في سياق حديثه الى كثير من النقاط عن دور المقاومة و دور طواقم ومنتسبي الميناء في فترة الحرب وما بعدها و قدم شرحا حول اهم الانجازات التي تحققت لمواني عدن واوضح ابرز التحديات التي تواجهه في الوقت الراهن.

 

اليكم النص الكامل للحوار

 

لا يخفى على احد المكانة والسمعة الطيبة التي كانت تتميز بها  عدن امام سائر المدن العربية حيث تصدرت اخبارها اغلب وسائل الاعلام العربية والدولية لما تمتلكه من مقومات جعلتها في مصاف المدن العالمية حيث ساعد موقع عدن الاستراتيجي المطل على مضيق   الذي تمر عبره اغلب الخطوط الملاحية و السفن التجارية من كل العالم وهو الشي الذي ساعد على جعل ميناء عدن احد ابرز الموانئ في العالم و يضاهي في شهرته مينائي نيويورك ورتوردام في ستينات القرن الماضي ، حيث تميز ميناء عدن بقدرته الإستيعابية لكل انواع البضائع علاوه على ذلك مقدرته على تموين وتزويد البواخر بالوقود والمياة واجراء اعمال الصيانة للسفن الى جانب عمليات خدمات والبحث والانقاذ._

 

هذا ويعتبر ميناء عدن احد الركايز الاساسية التي يعتمد عليها ابناء عدن في انعاش ودعم اقتصاد المدينة والبلد بصورة اشمل كما يعلق الجميع أمالهم في ان تسهم عائدات هذا الميناء العريق الى جانب عائدات مصافي عدن في تطوير وتنمية مدينتهم التي عانت الكثير من الجحود والحرمان.._

 

ومن هذا المنطلق تم تسليط الضوء على هذا المرفق الهام والاطلاع على حركته ونشاطه التجاري خصوصا بعد الحرب الاخيرة التي دمرت الكثير من مقومات البلد والتي كان من ابرزها ميناء عدن الذي طالته يد التدمير والعبث وعلى ذلك التقت الصحيفة برئيس مؤسسة موانئ خليج عدن ورئيس مجلس شركة عدن لتطوير الموانئ الدكتور محمد علوي امزربه الرجل الذي صمد وثبت هو وبقيه رفاقه من كوادر وعمال الميناء اثناء الحرب الجائرة على عدن، وكان الحوار على النحو التالي:

 

حاوره / محمد الجنيدي

 

*قبل الخوض في اي حديث بخصوص نشاط وعمل ميناء عدن يهمنا ان نعرج ونستذكر الوقائع و الاحداث التي مرت على ميناء عدن بشكل عام وعلى المستوى الشخصي لكم اثناء الحرب الاخيرة؟

اولا يشرفنا ان نلتقي بالصحيفة الرسمية الاولى صحيفة 14 اكتوبر الصحيفة الوطنية التي نعتز بها ،طبعا نحن تولينا مسئولية ميناء عدن قبل شهرين من الإنقلاب وكانت هذه المرحلة حساسة وحرجة وعشناها لحظة بلحظة كوننا من ابناء محافظة عدن و احد ابناء شعبها الذي عانا من الحرب التي استمرت تقريبا 4 اشهر ونحن في عدن منذ تعيينا الى الان لم نخرج من عدن في فترة الحرب وكنا في التواهي حتى لحظة سقوط التواهي وغادرنا مع جميع الاهالي وانتقلت بعدها الى منطقة المنصورة حتى تم تحرير عدن هذا ما يتعلق بالجانب الشخصي لي، طبعا نحن في الحرب كميناء عدن بصفة رسمية قمنا بواجباتنا وكان الميناء يعمل بخدماته والحرب مستعرة على حدودنا كانت الحرب مثلا في جبل حديد وطواقمنا تقوم باخراج البعثات الدبلوماسية والجاليات الاجنبية من ارصفة المعلا وكالتكس وقمنا بنقل المواطنين والجرحى عندما سقطت التواهي كان ميناء عدن وعمال الايادي في عملية اجلاء المواطنين في تلك الفترة العصيبة وكانت الكارثة عندما تم تفجير دكة المرشدي مستهدفة المواطنين و طواقمنا لكن استمرينا في العمل رغم الظروف وكذلك في اثناء الحرب كنا نزود بعض المحافظات بالمشتقات النفطية ومن ضمنها وبعد الحرب كنا اول المؤسسات التي بدأت العمل في 23يوليو 2015 ولازالت الحرب مستعرة في حدود عدن والميناء يؤدي عمله،  هنا ومن خلالكم اتوجه الى كافة الدوائر والطواقم بالشكر والتقدير والثناء على استبسالهم ومحافظتهم على اصول ميناء عدن وعلى جهودهم الجبارة لإنقاذ اهالي عدن وهذا ليس بغريب على ابناء ميناء عدن.

 

*بعد رحيل الانقلابيين عن عدن سيطرت تشكيلات المقاومة الجنوبية على اغلب مؤسسات الدولة ومن بينها مينائي كالتكس والمعلا ومقرات الادارة العامة في التواهي هل لك ان تسرد لنا كيف تعاملتم مع تلك التشكيلات الغير منظمة وهل واجهتكم اي صعوبات؟

طبعا تلك فترة سيطرت فيها المقاومة على المرافق الحكومية نتيجة غياب الدولة وامانه كان لهم دور بارز في المحافظة على هذه المؤسسات في كالتكس تم تاطيرهم في اطار الجيش وامن المنطقة الحرة وفي ميناء المعلا كانت هناك مجاميع كثيرة انسحبت وسلمت الميناء للدولة وتم ترقيم الكثير منهم في الجيش وبالنسبة لكالتكس كان الوضع افضل من ميناء المعلا ولعب الشهيد احمد الادريسي رحمة الله عليه دورا كبيرا في الحفاظ على اصول الميناء بحكم احتكام جميع افراد المقاومة له هذا بالنسبة لميناء كالتكس اما في مقرات ودوائر الادارات العامة لايزال هناك بعض افراد المقاومة نرصد لهم بعض المخصصات للمحافظة على بعض الدوائر في مديرية التواهي..

 

*بعد اغتيال اللواء جعفر محمد سعد رحمه الله وتولي اللواء عيدروس الزبيدي مهمة أدارة عدن وبحكم انكم معنيين بإستعادة الوضع الطبيعي للميناء هل لك ان تخبرنا كيف تعامل الزبيدي حتى استطاع تطبيع الوضع في الميناء واحلال قوى عسكرية مدربة ومنظمة لتأمين مينائي كالتكس والمعلا؟

كان المحافظ الزبيدي للامانة بعد اغتيال اللواء جعفر محمد سعد رحمه الله عليه قام بالجلوس مع جميع فصائل المقاومة في ميناء عدن وكافة المرافق وعمل كثير من الاجراءات حتى لا تحدث اي عمليات اشتباك او خلل يؤدي تعطل العمل خاصة في الميناء والمطار للامانة نحن نوجه له الشكر لسياسته المرنة و الحكيمة و العمل دمج الكثير من افراد المقاومة في مؤسستي الجيش والامن ولتعزيز الامن في هذه المرافق خاصة السيادية منها والدليل على ذلك استتباب الامن والاستقرار النسبي التي تعيشه المحافظة والذي انعكس بدوره على تحسن مؤشرات اداء الميناء ففي العام 2016 تناولنا ميتين وسبعين الف حاوية وما كان لنا ان نحقق ذلك لو لم يكن هناك استقرار وامن ولمى تمكنا من تناول كل ذلك العدد من الحاويات..

 

*هل تعرض مينائي المعلا وكالتكس لاي اضرار او دمار نتيجة القصف مثلا وهل تعرضت معدات و اصول ميناء عدن للنهب او السرقة في فترة سيطرة المقاومة الجنوبية وهل لك ان تورد لنا حجم تلك الاضرار؟

الجزء الجنوبي من الميناء كان تحت سيطرت الانقلابيين لمدة شهرين تقريبا وحصلت معارك وكانت هذه المنطقة ممثلة بمنطق المعلا ومرافق الميناء في التواهي كالادارة العامة والدائرة الفنية و دائرة الارصفة و الدائرة البحرية التي كانت جزء من ساحة الحرب ميناء المعلا تعرض للقصف والدليل على ذلك الدمار تضرر السقائف ورصيف السواح والدائرة الفنية ضربت حتى انهيت بشكل كامل وطبعا هذه الاضرار تمثل لنا خسارة كبيرة اما فيما يتعلق بميناء كالتكس لم تحصل اي اضرار نتيجة سيطرة قوات الشرعية التي حافظت عليه وحول سؤالك عن حدوث اي عمليات نهب او سرقة في ميناء الحاويات استطيع ان اقول لك انه لم تحصل اي سرقة لمسمار واحد واستطعنا المحافظة على اكثر من 700 الف لتر من النهب في ميناء الحاويات بفضل جهود موظفيه و المقاومة الجنوبية استطعنا الحفاظ عليه كأصل متكامل..

 

*متى تم بالتحديد عودة نشاط الميناء في اي تاريخ رست اول سفينة اغاثية وتجارية في ميناء عدن؟

اول سفينة اغاثية رست في ميناء عدن كانت بتاريخ 24 يوليو 2015 واسمها سفينة درب الخير وكانت المعارك مستعرة في منطقة العلم وفي اطراف عدن وحتى تعرض الميناء للقصف  بالكواتيش وبعضها وصلت الى عرض البحر

وكنا متواجدين في تلك الفترة،  وبالنسبة لاول سفينة تجارية وصلت الى ميناء عدن كان بتاريخ 21 اغسطس 2015 وكان اسمها فينوس وهي أول نشاط تجاري يسجل للميناء كما ان ميناء عدن اول مرفق يستعيد نشاطه والوحيد الذي عمل بكل طواقمه وطاقته بشكل منتظم في تلك الفترة..

 

*اشرح لنا كيف تمكنتم من طمأنه واقناع الخطوط الملاحية بجاهزية ميناء عدن واستعداده لاستقبال جميع انواع البواخر في ظل مابعد الحرب ؟

نحن عملنا تعميم في ما قبل 21 اغسطس تحدثنا فيه لكافة المجتمع الملاحي ممثلة بالشركات والخطوط الملاحية وملاك البواخر بان ميناء عدن جاهز لاستقبال اي بواخر وكان هناك تلهف بالعودة والحمدلله استطعنا  خلال العام 2015 وبإستثناء الاشهر التي توقف فيها عمل الميناء في 26 مارس الى شهر اغسطس تقريبا نتيجة الحرب وطبعا وخلال فترة الستة اشهر استطعنا تناول 187 الف حاوية وبالرغم من صعوبة الظروف الامنية ونتيجة للوضع الانساني والاقتصادي الذي يعيشه البلد  وخلال الستة الاشهر كان ميناء عدن هو الميناء والمنفذ الوحيد الذي يعمل خصوصا في الفترة التي توقف فيها ميناء والمكلا استطعنا استيعاب اكثر من خمسين الف حاوية كانت مرمية في موانئ الدول المجاورة وعملنا على تناولها ونفاذها الى السوق بكل سلاسة ويسر كما وجهنا بإعفاء كافة التجار من الرسوم حتى نتمكن من ادخال المواد الغذائية الى الاسواق لان تلك الفترة كانت تشهد نقصا شديد في المواد الغذائية الشي الذي القى بظلالة على الوضع الانساني في عدن وعلى ذلك اتخذنا تلك الاجراءات لتغطيه العجز الحاصل في الامن الغذائي في تلك الايام ذلك كجزء من المسئولية على الميناء تجاه اهالي ومواطني عدن والمحافظات المجاورة..

 

*ساهم الهلال الاحمر الاماراتي في دعم وتأهيل العديد من المرافق الحكومية هل وضع الهلال الاحمر الاماراتي بصمته في ميناء عدن؟

نحن موعودين من التحالف بتقديم الدعم اللازم ونحن بدورنا قمنا برفع تصور متكامل حول آلية الدعم الممكنة ونحن لازلنا منتظرين ردودهم التي لاتزال تخضع للدراسة حتى الان..

 

*هل تم إعادة استصلاح وتأهيل المعدات التي تضررت نتيجة الحرب وهل تمت عمليات شراء لبعض المعدات المطلوبة لاستئناف العمل من جديد؟

اية نعم،  طبعا بعد الحرب نحن استلمنا الميناء وهو يحمل تركه ضخمة ومدمرة وهناك سياسات سابقة مع الاسف خرقاء اعاقة عمل انطلاق ميناء عدن ونحن نتحدث عن فترة مابعد الحرب كانت لدينا معدات بحاجة للصيانة لكي يعود الميناء للعمل وكان ميناء عدن اول مرفق يعمل بعد الحرب والدليل على ذلك دخول البواخر بشكل طبيعي كما عملنا على التركيز على اعادة صيانة بعض القطع الضرورية وان كانت متهالة لكن عملنا على صيانتها وطبعا نحن لدينا اربع قاطرات بحرية قديمة  قاطرتين عمرهما 20 سنة تقريبا وقاطرتين عمرهما يقارب 16 سنة وبداءنا في اول الامر على صيانة القاطرة ميون بحدود 200 الف دولار وكذلك القاطرة حسان الموجودة في جبوتي وقمنا بدفع المديونة المستحقة لشركة الصيانة والتي بلغت ما يقارب 500 الف دولار ،الان وفي المرحلة الثانية هناك قاطرة ستكلفنا مليون دولار والان هناك فريق متخصص اجنبي واخر من ميناء عدن يقوم بصيانة القاطرة ونتوقع خلال شهر الى شهر ونصف عودتها الى احضان الميناء بشكل طبيعي وكنا من سابق نمتلك قاطرة واحدة والان بات لدينا ثلاث قاطرات تحت العمل ولدينا متابعة مستمرة لإحضار القاطرة التركية الجاهزة ولدينا فريق متأهب لإستلام هذه القاطرة التي ستكون الاحدث على مستوى بشكل عام وقد كان لفخامة رئيس الجمهورية ورئيس الوزارء و محافظ عدن دور بارز في هذا الموضوع ونحن هنا نوجه لهم  الشكر والتقدير ، كما عملنا في ميناء الحاويات لشراء معدات المناولة للحاويات للمرونة والاسراع في وتيرة العمل وهناك قطعتين جديدتان دخلتا العمل والتي تسمى برافعات الحاويات المليانه ( الحاضنة ) ولدينا ايضا مشاريع لشراء مولد كهربائي وقاطرات ومقطورات ولدينا خطة ايضا لشراء كرين كبير لميناء الحاويات وكذلك لدينا عمليات اصلاح السقائف في ميناء المعلا بالشراكة مع القطاع الخاص وفي جعبتنا الكثير  وان شاء الله ستكون ضمن خططنا المستقبلية ..

 

*كان ميناء عدن من اهم الموانئ من حيث الترانزيت و تموين السفن والبواخر بالوقود والغذاء غير ان هذا النشاط يكاد يكون متوقف ان لم يكن متوقف من الاساس لماذا لم يتم تفعيل هذا الجانب من نشاط الميناء؟

يجب ان تعلم ان نشاط الترانزيت متوقف منذ 2010 اي ما يقارب السبع سنوات مع الاسف لسوء الادارة في تلك الفترة وكنا قبل الحرب اتفقنا مع اثنين من اكبر الخطوط لعودة نشاط الترانزيت الى ميناء عدن وهما (كدر اجرين و كوسكو ) وقد تم توقيع الاتفاقيات وكنا منتظرين لاول زيارة بعد ذلك اتت الحرب واوقفت ذلك النشاط لكن نحن لدينا تواصلات لتفعيل هذه الاتفاقيات وان شاء الله نوصل الى طريق ايجابي معهم باذن الله..

 

*صدر عنكم تصريح في اواخر 2015 اشرتم خلاله عن مساعي لتوسعة مساحة تخزين تصل الى 25000 متر مربع في ميناء الحاويات بكالتكس؟

هي 30000 متر مربع وليس 25000 الف وهذه المساحة جاهزة ونحن طبعا في العام 2015 واجهنا زيادة مطردة خصوصا بعد اقفال الموانئ المجاورة وكان لابد من ايجاد حلول مؤقتة وعملنا على توسعة مساحة اضافية للتخزين مؤقتة بثلاثين الف متر مربع لإستيعاب تقريبا من ثلاثة الى خمسة الف حاوية وذلك يأتي تحسبا لاي طارئ خصوصا بعد ان وصل الى مسامعنا انباء عن اغلاق ميناء الحديدة ...

 

*قام السيد استيفن اوبراين وكيل الامين العام للامم المتحدة للشئون الانساني في اواخر شهر فبراير بزيارة الى ميناء عدن هل لك ان تطلعنا عن الانطباع الذي خرج به الرجل عن ميناء عدن وحول جاهزية لإستقبال المساعدات الاغاثية؟

المسئول الاممي زار ميناء عدن وكنا في استقباله وشرحنا له وضع ميناء المعلا وبقية موانئ عدن وكان له انطباع جيد اطلع خلاله على سير العمل في الميناء كما صادفت زيارة المسئول الاممي مع وجود بعض الطواقم من الامم المتحدة وقد استمع الى أراءهم وكان انطباعه جيد بالنسبة لميناء عدن وكان مسرورا حول تعاطينا معهم خصوصا بعد ان سخرنا لهم كافة الامكانيات حيث قدمنا اكبر وافضل سقيفة في الميناء فتحنا لهم مكتب في ميناء المعلا واعطيناهم الاولوية في دخول بواخرهم كما لدينا الامكانيات التي تساعدهم في العمل بشكل افضل حيث لدينا منشآت لتخزين القمح والمتمثلة في صوامع الغلال وهي الاكبر على مستوى الشرق الاوسط وفي ميناء كالتكس عرضنا عليهم  سقيفة لتحزين المواد الغذائية وهذا فيما يخص برنامج الغذاء .

 

*اشرتم في حديث سابق ان اعمال الجباية والاتاوات التي تفرضها بعض نقاط التفتيش على سائقي الشاحنات في الطريق الواصل بين المحافظات يسبب في عزور الكثير من التجار عن ميناء عدن هل لازالت هذه المعضلة قائمة ام تم معالجتها؟

طبعا هذه ظاهرة سيئة والبلد شهدت حرب و فوضى امنية وغياب الاجهزة الامنية والجيش ومنظومة الدفاع في البلد بشكل عام حيث كانت نقاط  التفتيش مابين عدن وسنحاح في اكثر من 180 نقطة وكل نقطة تاخذ جباية من ثلاثة الى خمسة الف ريال وبجهود السلطات المحلية في المحافظات تم تقليصها الى ثلاث نقاط واستبشرنا خيرا بذلك غير اننا سمعنا عن عودة بعض هذه النقاط وطبعا مثل هذه الاشكاليات تؤثر على انسياب البضائع وعليه فاننا نناشد محافظي المحافظات ونناشد محافظ عدن الذي ليس بغريب عليه انهاء هذه الاتاوات الغير قانونية والتنسيق مع الجهات الامنية في المحافظات المجاورة لحل هذه الاشكالية كما ان عدم اسنسياب البضايع من عدن الى المناطق الاخرى وخاصة المناطق الشمالية احد المحضورات التي تتحدث عنها الامم المتحدة وان ميناء غير مناسب ولهذا يهمنا ان تنتهي هذه الظاهرة بشكل نهائي..

 

*ماهي ابرز الخطوط الملاحية التي دخلت ضمن نطاق نشاط ميناء عدن وهل هناك خطوط جديدة تسعون لجذبها وإستقطابها؟

 

طبعا نحن لدينا الكثير من الخطوط العاملة معانا ومنها ( اي. بي. إل ) و ( اس. ام. ان ) وهم من اكبر الخطوط الملاحية العاملة  ميناء ويمثل نشاطهم من 60 الى 70 % وهم من اكبر الخطوط العاملة على مستوى موانئ الجمهورية ونحن ايضا قدمنا العديد من العروض لكثير من الخطوط ومنتظرين ردوردهم وقدمنا في الاسبوع الماضي عرض لوكلاء الخطوط الملاحية وخطوط النقل بجاهزية ميناء المعلا مع كثير من التسهيلات والتخفيضات للراغبين في استخدامه بعد ان كان متوقف لاكثر من سبع سنوات..

 

*هل لك ان توجز لنا بالارقام مستوى نشاط ميناء عدن في ميناء عدن في العام الماضي وكم عدد السفن التي رست في مواني عدن وكم عدد الحاويات التي تناولها في الميناء؟

بالنسبة للعام 2016 فقد كانت فترة حرب لكن استطعنا تحقيق مؤشرات جيدة ففي 2016 في ميناء الحاويات تناولنا ما يعادل 270000 حاوية كما اشرت اليه سلفا ويعتبر مؤشر جيد اذا ما قارناه بالعام 2014 الذي تناولنا فيه ما يعادل 296000 حاوية وبالنسبة لميناء المعلا تقريبا مايعادل 34000000  طن من البضاعة العامة وفي الثلث الاول من 2017 في ميناء الحاويات تناولنا اكثر 70000 حاوية نمطية بزيادة قليلة عن الثلث الاول من العام 2016 الذي تناول 69000 حاوية اما بالنسبة لميناء المعلا كان نسبة النشاط في الثلث الاول من  العام2017  ما يعادل .880000 طن بزيادة تصل الى 170 % مقارنة بالثلث الاول من العام المنصرم وبالنسبة لاعداد البواخر ففي الثلث الاول من العام 2016 بلغ تقريبا 101 باخرة بينما في الثلث الاول من العام الحالي بلغ تقريبا 161 بنسبة زيادة تصل الى 50% غير ان الذي نعانيه اليوم يتمثل في توقف حركة المصفاة والتي تأتي معظم ايراداتنا  من حركتها ونشاطها  ودخول بواخر المواد الخام وهو ما يشكل دعم كبير لعائداتنا واستمرار توقف المصفاة يؤثر على مصادر ايراداتنا لذلك ندعو الحكومة لتشغل المصفاة حتى نستعيد العائدات التي فقدناها بعد توقف العمل فيها .

 

*رئيس الغرفة التجارية بعدن ادلى بتصريح اشار فيه الى ان رسوم جمارك ميناء عدن تعادل خمسة اضعاف جمارك المكلا واوضح ان رسوم جمركة الحاوية الواحدة في المكلا تكلف 300000 بينما في عدن تبلغ التكلفة مليون ونصف للحاوية الواحدة ما مدى انعكاس هذه الاختلافات في التعرفة وهل تؤدي الى عزوف التجار عن ميناء عدن؟

طبعا نحن نعاني من هذه المشكلة وبالنسبة لجمارك عدن فأنه الوحيد الذي يطبق التعرفة الرسمية بينما جمرك المكلا لم يلتزم بتطبيق التعرفة الرسمية وفي جمرك الحديدة هناك تخفيضات كبيرة لذلك توجهنا للقيادة السياسية وكانت متفاعلة معنا واعطت توجيهات لدولة رئيس الوزارء لحل هذه الاشكالية وتخفيض  رسوم الجمارك في عدن وتم تحويل هذه التوجيهات الى وزارة المالية ومصلحة الجمارك ولهذا فاننا نناشد القيادة السياسية الزام المالية و الجمارك بتنفيذ توجيهاتهم بتخفيض الجمارك بعدن او توحيد رسوم الجمارك في كل المنافذ البحرية لان هذا سيكون له انعكاسات طيبة في زيادة النشاط وتحسينه وسيؤدي الى تعزيز الاداء التنافسي بين الموانئ الوطنية ومن هذا المنبر منبر صحيفة 14 اكتوبر نناشد بتنفيذ هذه التوجيهات وهي توجيهات خطيه ومكتوبه ، كما نود ان نفيدكم ان الزيادة وفارق الرسوم الجمركية بيننا في عدن وبين المكلا رهيبة وكبيرة جدا تصل من مليون الى مليونين ريال على الحاوية الواحدة..

 

*لماذا لا يتم تشكيل مجلس تنسيق بينكم وبين الغرفة التجارية ومصلحة الجمارك؟

نحن مع الغرفة التجارية على تواصل مستمر وهناك تنسيق مستمر مع الاخ ابو بكر باعبيد في هذا الموضوع وفي مواضيع كثيرة وفي ترتيب للقاء اخر مع الاخ القائم بأعمال الغرفة التجارية   في الفترة القريبة القادمة.

 

 

*كلمة اخيرة تودون قولها ؟

 اجدد شكري وتقديري لصحيفة 14 اكتوبر الغراء ولك انت شخصياً، كما اود ان اشير الى انني سعيد بما قدمته مؤسسة مواني خليج عدن من خلال الجهود العظيمة التي بذلها جميع طاقم وموظفي ميناء عدن في الفترة الاخيرة .



"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (رئيس موانئ عدن علوي امزربة : كان للمقاومة الجنوبية دوراً كبيراً في الحفاظ على الميناء من النهب .. وهذا حال الميناء اليوم) من موقع (عدن الغد)"

التالى (حوار) .. قيادي في حراك شبوة : لن نقبل بأي قيادي أو عضو في صفوف الاحتلال انضم بعد 2011 فهم أتوا لتوشيه الحراك