أخبار عاجلة
القطريون يقاطعون دول الحصار على تويتر - صحف نت -
أجواء حرب في صنعاء.. وبدأ الانقلاب على الانقلاب -

الشرق الأوسط / قادة دول الخليج يعقدون اجتماعًا مشتركًا مع رئيسة وزراء بريطانيا - صحف نت

الشرق الأوسط / قادة دول الخليج يعقدون اجتماعًا مشتركًا مع رئيسة وزراء بريطانيا - صحف نت
الشرق الأوسط / قادة دول الخليج يعقدون اجتماعًا مشتركًا مع رئيسة وزراء بريطانيا - صحف نت

الخميس 8 ديسمبر 2016 05:42 صباحاً

عقد قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، اليوم (الأربعاء)، في قصر الصخير بالعاصمة البحرينية (المنامة) اجتماعًا مشتركًا مع رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، ضمن أعمال القمة السابعة والثلاثين للمجلس الأعلى لقادة دول مجلس التعاون الخليجي.

وفي مستهل الاجتماع ألقى الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، كلمة، أعرب فيها باسم قادة دول مجلس التعاون عن الشكر لرئيسة وزراء المملكة المتحدة على حضورها هذا الاجتماع المهم، في أول زيارة رسمية لها للمنطقة كضيفة شرف في هذه القمة، وما تحمل من دلالات بالغة الأهمية على تقوية مسيرة التعاون التاريخية العريقة التي تجمع دول مجلس التعاون الخليجي والمملكة المتحدة لأكثر من مائتي عام.

وقال الملك حمد بن عيسى: «نتطلع بأن تُثمِر مباحثاتنا اليوم عن آفاق أرحب من التعاون، نستشرف من خلالها طبيعة ومتطلبات مرحلة العمل المقبلة بين الجانبين، لنصل إلى اتفاقات وقرارات نوعية جديدة للبناء على ما تم إنجازه، عبر تبادل المرئيات والخبرات لمستويات أكثر تقدمًا في المجالات كافة، خاصة السياسية، والدفاعية، والأمنية، والاقتصادية، والتركيز على تطوير الشراكة بين القطاع العام والخاص، واستثمار الفرص الكبيرة والواعدة، من خلال خطة عمل محددة وواضحة تعتمد الآليات المناسبة لاستمرارية التشاور والتعاون والتنسيق وبما يوثق من علاقاتنا الاستراتيجية مع المملكة المتحدة الصديقة».

وأضاف ملك البحرين أن عقد مثل هذه القمة بما تحمله من أهداف وتوجهات حيوية وجوهرية على صعيد علاقات دول المجلس والمملكة المتحدة، لهو قرار موفق وتوجه مبارك، لأهمية ما تشكله التحالفات الاستراتيجية في عالم اليوم لمواجهة المتغيرات والتحديات المختلفة والحاجة إلى التقارب والتنسيق المستمر لحفظ مكتسباتنا كشعوب ودول محتضنة للبناء والتنمية ومحبة للسلام والاستقرار.

واختتم ملك مملكة البحرين كلمته قائلاً: «إننا على ثقة تامة بأن مسيرة العمل المشتركة بين الجانبين ستشهد نقلة نوعية بالنظر إلى طبيعة العلاقات الودية الوثيقة التي تربطنا بالمملكة المتحدة والقائمة على أسس الثقة والاحترام المتبادل».

من جانبها، أكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في خطاب ألقته أمام مجلس التعاون الخليجي أن بلادها ستساعد دول الخليج على «التصدي للأعمال العدوانية» لإيران في المنطقة.

وتحدثت ماي أمام القادة الخليجيين في قمتهم المنعقدة في البحرين عن «التهديد الذي تشكله إيران للخليج». وقالت: «علينا العمل معًا للتصدي للأعمال العدوانية التي تقوم بها إيران في المنطقة». وأكدت أنه لا بد من مواجهة «داعش» لما يتسبب فيه من تهديد للأمن في المنطقة وفي بريطانيا.

وقالت تيريزا: «إن هناك فرصًا لا بد أن نستغلها مع أصدقائنا في دول الخليج.. والأمن الخليجي هو أمننا أيضًا». كما قالت إن هناك معلومات قدمتها أنقذت بريطانيا من عمليات إرهابية.