أخبار عاجلة
إغلاق 19 محلاً للصرافة في عدن غير مرخصة لها -

العربية / بيت لحم تضيء شجرة الميلاد تحت عنوان "الرحمة" - صحف نت

الخميس 8 ديسمبر 2016 05:40 صباحاً

- مدينة بيت لحم هي أقدس المدن بالنسبة للمسيحيين في العالم وتقع على بعد 10 كيلومترات جنوب مدينة القدس وهي مدينة فلسطينية صغيرة ولكنها تحوي كنيسة المهد، التي ولد فيها المسيح عليه السلام وفق الديانة المسيحية.

إلا أن زوار المدينة من السياح سيضطرون إلى عبور حواجز عسكرية ليصلوا إليها، وهذا أحد المعوقات التي تقف أمام السائح الذي يريد أن يزور المدينة في هذا الوقت من العام وهو الأهم.

يخبرنا فادي قطان صاحب فندق في المدينة وموظف سابق في وزارة السياحة أن السائح تتم تعبئته مسبقاً عبر شركات السياحة الإسرائيلية وأيضا في بلاده ليصل إلى المدن الفلسطينية حذراً خائفاً ولا يقوم بالتسوق ولا يبقى في المدينة فترة طويلة، بل يذهب إلى الفنادق الإسرائيلية ويزور بيت لحم والمدن الفلسطينية عابراً لا يأكل ولا يشتري، فيما يعتبر من أهم دعائم الاقتصاد الآتي من السياحة هو بقاء السائح أكبر فترة ممكنة.

وهذه صورة نمطية تنشط بلدية لحم لتغييرها في الأعياد المجيدة حيث أفادت سلطات السياحة في فلسطين أن مليوني سائح يصلون إلى بيت لحم خلال العام ولكن المدينة لا تستنفد القدرة الاقتصادية لهؤلاء السياح.

ولكن الفلسطينيين وخاصة من أراضي 48 والقدس هم شريان الاقتصاد للمدينة فهم السياحة الداخلية التي تنعش المدينة.

وتقول صاحبة محال سياحية في بيت لحم إن المقدسيين وفلسطينيي الداخل هم من ينعشون اقتصاد المدينة بزياراتهم المتواصلة واستعمالهم للخدمات المختلفة.

هذا وأضيئت شجرة الميلاد قبل أيام في المدينة في إعلان عن بدء الاحتفالات تحت عنوان الرحمة.

وقال المسؤول عن الإعلام والترويج في بلدية بيت لحم فادي غطاس لـ"" إن الشجرة مختلفة هذا العام عن الأعوام الماضية، فالأعوام الماضية كانت تزين بألوان العلم الفلسطيني بينما هذه السنة تقرر تزيينها باللون الذهبي، كما تزيين شوارع بيت لحم بنفس اللون.

وأكد غطاس أن الميلاد يحمل رسائل عديدة من دول مختلفة في العالم سيأتي ممثلوها إلى بيت لحم.

وشارك في احتفالات إنارة الشجرة رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدلله وفي قداس الميلاد كما كل عام سيشارك الرئيس الفلسطيني محمود عباس.