أخبار عاجلة
خبير روسي يعلق على وفاة زهر الدين - صحف.نت -
تفجير مقديشو.. دلالات المكان والزمان -
الحياة / كركوك توقظ الأكراد من حلم الدولة - صحف.نت -

الجزيرة / إسرائيل تعتقل خالدة جرار وغطاس يدخل السجن لعامين - صحف.نت

- الأحد 2 يوليو 2017 10:18 صباحاً

اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم الأحد عضو المكتب السياسي لـ الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والعضو بالمجلس التشريعي الفلسطيني خالدة جرّار، في وقت يبدأ النائب العربي السابق في الكنيست (برلمان إسرائيل) باسل غطاس اليوم تنفيذ حكم بسجنه لعامين بتهمة تهريب هواتف نقالة لأسرى فلسطينيين.

وأفادت مراسلة الجزيرة في فلسطين أن قوة عسكرية إسرائيلية اقتحمت منزل جرّار في مدينة البيرة واقتادتها إلى جهة مجهولة، علما بأنها كانت معتقلة لمدة عامين وأفرج عنها العام الماضي.

كما اعتقلت قوات الاحتلال في حملة مداهمات الأسير المحرر إيهاب مسعود في رام الله، بالإضافة إلى خمسة من الناشطين بمناطق في الضفة الغربية.

النائب السابق بالكنيست باسل غطاس يبدأ اليوم تنفيذ حكم بالسجن لعامين بتهمة تهريب هواتف نقالة لأسرى فلسطينيين (الجزيرة)

سجن غطاس
من جهة أخرى، يبدأ النائب العربي السابق بالكنيست باسل غطاس اليوم الأحد تنفيذ عقوبة السجن لعامين لإدانته بـ "تهريب" هواتف نقالة لمعتقلين فلسطينيين بالسجون الإسرائيلية.

وقال غطاس على صفحته الرسمية في "فيسبوك" أمس السبت "أقف أمامكم اليوم، وغدا سأدخل السجن، وإن غدا لناظره قريب، وسيكون التحرير بعد غد وهو أيضا لناظره قريب".

وأضاف "أدخل السجن لكوني ابنا لهذا الشعب المعذب، مسلوب الوطن والحقوق، الذي ناضل منذ يفاعة الصبا من أجل تحقيق العدل والعدالة في فلسطين، وعمل بلا هوادة ولا كلل من أجل ذلك".

وتابع غطاس "سأقضي عامين في السجن، ما اعتبره تحملا كاملا للمسؤولية عن فعلي الضميري والإنساني والأخلاقي تجاه أسرانا، وما اعتبره فرصة لرفع قضايا الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، والممارسات غير الإنسانية المناقضة للأعراف والمواثيق الدولية التي يقوم بها الاحتلال ضدهم".

تهريب هواتف
وكانت الشرطة الإسرائيلية اعتقلت في ديسمبر/كانون أول الماضي النائب غطّاس لمدة يومين، ثم أخضعته للتحقيق وحبسته منزليا، بعد الاشتباه فيه بتهريب أجهزة هواتف نقالة لمعتقلين فلسطينيين في أحد السجون الإسرائيلية.

وقدّم غطّاس في مارس/آذار الماضي استقالته من الكنيست، بعد توصله مع النيابة لتسوية أو ما وصفه الإعلام الإسرائيلي بـ "صفقة" تقضي بأن يعترف بتهريب هواتف خلوية إلى سجينين فلسطينيين أمنيين، مقابل أن تكتفي النيابة بفرض عقوبة السجن الفعلي عليه لمدة عامين، بعد أن طالبت سابقا بأن تكون العقوبة أكثر من ذلك.

وبالفعل قضت محكمة الصلح الإسرائيلية بمدينة بئر السبع في أبريل/نيسان الماضي بسجنه عامين، ويتضمن الحكم أيضا خضوع غطاس للمراقبة لمدة 18 شهرا، بعد انقضاء مدة الحكم بالسجن.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الجزيرة / إسرائيل تعتقل خالدة جرار وغطاس يدخل السجن لعامين - صحف.نت) من موقع (الجزيرة.نت)"