أخبار عاجلة
وصول طائرتي شحن للأمم المتحدة إلى صنعاء -

الجزيرة / القوات العراقية تتبع "تكتيكا خاصا" بمعركة الموصل - صحف.نت

الجزيرة / القوات العراقية تتبع "تكتيكا خاصا" بمعركة الموصل - صحف.نت
الجزيرة / القوات العراقية تتبع "تكتيكا خاصا" بمعركة الموصل - صحف.نت

- الجمعة 2 يونيو 2017 02:06 مساءً

قال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة الخاصة العميد يحيى رسول إن القوات العراقية ستتبع "تكتيكا خاصا" في معركة المدينة القديمة للموصل، في حين عزا أحد القادة التأخير في استعادة حي الشفاء إلى وجود منشآت ومرافق طبية في الحي.

وأضاف أن القوات العراقية التي تقاتل في الأحياء الثلاثة المحيطة بالموصل القديمة ستتمكن بعد استعادة هذه الأحياء من الوصول إلى المدينة القديمة للموصل وستطبق الحصار عليها من جميع الجهات.

وتشن القوات العراقية عملية عسكرية كبرى منذ سبعة أشهر لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل، ثانية كبرى مدن العراق، تمكنت خلالها من استعادة مناطق واسعة لكن لا يزال مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية يسيطرون على رقعة صغيرة تضم نحو مئتين ألف مدني عالقين في أحياء المدينة القديمة.

وتمثل المدينة القديمة وأغلب الأحياء المحيطة التي تضم منازل متلاصقة وشوارع ضيقة، تحديا كبيرا للقوات العراقية التي تواصل محاصرتها تزامنا مع استمرار وجود آلاف المدنيين بداخلها.

ويوم أمس الخميس قالت الشرطة الاتحادية العراقية إن الخطوط الدفاعية للقوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة في الموصل تبعد مسافة 150 مترا عن مواقع تنظيم الدولة في المدينة القديمة.

وتقدمت القوات العراقية من كل الاتجاهات باتجاه المدينة القديمة في مسعى لتضييق الخناق على التنظيم، وذلك في الوقت الذي تحصن فيه مقاتلو التنظيم في مسجد الموصل استعدادا للمواجهة الحاسمة.

وأصيب نحو 12 مدنيا أمس جراء قذائف مورتر أطلقها مقاتلو تنظيم الدولة أثناء محاولتهم الفرار من حي الزنجيلي في الموصل الذي يسيطر عليه التنظيم.

واستغرقت العملية العسكرية في الموصل، والتي دخلت شهرها الثامن، وقتا أطول بكثير مما كان يعتقد مع تقدم القوات العراقية ببطء سعيا لتجنب إيقاع قتلى ومصابين بين المدنيين.

ويقول العميد يحيى رسول إن "ما يعطل تقدمنا هو وجود المدنيين العالقين وسط المعارك"، مضيفا "استقبلنا مئات العائلات من خلال الممرات الآمنة التي أمناها للمدنيين، وقمنا بنقلهم إلى خارج مناطق القتال".

أسباب التأخير
من ناحيته قال القائد بالفرقة التاسعة في الجيش العراقي -التي تقاتل في حي الشفاء بشمال غربي الموصل- العميد شاكر كاظم إن التأخير في استعادة الحي سببه وجود منشآت ومرافق طبية في الحي.

وأضاف أن التأخير الذي حصل كان لتجنب إيقاع أضرار كبيرة في هذه المرافق.

وما زالت القوات العراقية التي أعلنت قبل أسبوع اقتحام ثلاثة أحياء، وهي الشفاء والزنجيلي والصحة الأولى، لم تتمكن حتى الآن من استعادة أي من هذه الأحياء رغم المواجهات العنيفة التي شهدتها هذه الأحياء في الأيام الماضية.

وتقول مصادر عسكرية إن حدة المواجهات تراجعت وخاصة في حيي الشفاء والزنجيلي اللذين ما زالت القوات العراقية تقف على مشارفهما، في وقت تمكنت قوات مكافحة الإرهاب من استعادة أكثر من نصف حي الصحة الأولى، لكنها لم تنجح في إكمال استعادة كامل الحي حتى الآن.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الجزيرة / القوات العراقية تتبع "تكتيكا خاصا" بمعركة الموصل - صحف.نت) من موقع (الجزيرة.نت)"

السابق وطن / داعية مصري: قناة ” mbc ” تصنع الدياثة في بيوت المسلمين - صحف نت
التالى الجزيرة / "المنزلقة".. وسيلة خطيرة لاجتياز نهر بأوكرانيا - صحف.نت