أخبار عاجلة

الجزيرة / عقوبات أميركية على مزودي التسلح الكوري الشمالي - صحف.نت

الجزيرة / عقوبات أميركية على مزودي التسلح الكوري الشمالي - صحف.نت
الجزيرة / عقوبات أميركية على مزودي التسلح الكوري الشمالي - صحف.نت

- الجمعة 2 يونيو 2017 06:36 صباحاً

أعلنت الولايات المتحدة الخميس سلسلة جديدة من العقوبات ضد مزودي برنامج التسلح الكوري الشمالي ومن بينهم شركتان روسيتان ومسؤول روسي، فيما يصوت مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة على إضافة مزيد من الأفراد والكيانات من كوريا الشمالية إلى قائمة سوداء للعقوبات ردا على إطلاق بيونغ يانغ المتكرر صواريخ  بالستية.

وأوضحت وزارة الخزانة الأميركية في بيان لها أنها فرضت عقوبات على ست شركات وثلاثة أشخاص، "ردا على تطوير كوريا الشمالية الجاري لأسلحة دمار شامل وانتهاكها المستمر لقرارات مجلس الأمن الدولي".

وتنص هذه العقوبات على تجميد أصول ومصالح الشركات والأفراد المستهدفين، ومنع الأميركيين من التعامل معهم.

وتشمل العقوبات شركة "أرديس بيرينغز" الروسية ومديرها إيغور ميتشورين، وهي تزود شركة "تانغون" الكورية الشمالية الخاضعة لعقوبات منذ 2009 لمشاركتها في برامج تسلح بيونغ يانغ.

وتشمل كذلك شركة "بتروليوم كومباني" الروسية المستقلة التي سلمت النفط ومشتقات نفطية بقيمة مليون دولار إلى كوريا الشمالية، وشركة "أو أن أن كي بريمور نفتبروداكت" المتفرعة عنها.

وفرضت عقوبات على ري سونغ هيوك المسؤول الصيني في "كوريو بنك" و"كوريو كريديت دبفلوبمنت بنك"، لأنه أنشأ عدة شركات وهمية تزود كوريا الشمالية بمواد وتجري تعاملات مالية باسمها".

والشركات الأخرى هي "كوريا كمبيوتر سنتر" وهي شركة تكنولوجيا عامة كورية شمالية لديها مقار في الخارج، و"سونغي تريدنغ كومباني" التي لديها صلة بالجيش الكوري الشمالي وبتصدير الفحم، وشركة "كوريا زنك إندستريال غروب" التي تصدر خام الحديد والزنك.

وقال مدير الهيئة المكلفة تطبيق العقوبات المالية في وزارة الخزانة الأميركية جون إي سميث إن الولايات المتحدة "ستواصل استهداف الأشخاص والشركات التي تمول وتدعم برامج التسلح النووي والبالستي الكورية الشمالية"، داعيا شركاء الولايات المتحدة إلى اتخاذ تدابير مماثلة "لتجفيف" مصادر تمويل بيونغ يانغ.

عقوبات أممية
وتأتي هذه الخطو ة الأميركية في وقت يستعد فيه مجلس الأمن الدولي للتصويت اليوم على مقترح
أميركي‭ ‬صيني، لإضافة مزيد من الأفراد والكيانات من كوريا الشمالية إلى قائمة سوداء للعقوبات، بسبب إطلاق بيونغ يانغ المتكرر صواريخ بالستية.

ويقترح مشروع القرار فرض عقوبات على أربعة كيانات منها بنك كوريو وقوة الصواريخ الإستراتيجية التابعة للجيش الكوري الشمالي، إضافة إلى 14 فردا من بينهم "تشو إل يو" الذي
يعتقد أنه يرأس عمليات المخابرات الخارجية للبلاد.

تأتي هذه العقوبات الأميركية الأممية في أعقاب إطلاق بيونغ يانغ صاروخا بالستيا قصير المدى الاثنين الماضي سقط في بحر اليابان، في أحدث اختبار لإطلاق صاروخ من بين اختبارات عديدة في الأشهر الأخيرة.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الجزيرة / عقوبات أميركية على مزودي التسلح الكوري الشمالي - صحف.نت) من موقع (الجزيرة.نت)"