أخبار عاجلة
الإمارات تحظر موقع «الجزيرة نت» -
مانشستر وأياكس.. من يستعيد المجد «القاري»؟ -

العربية / سوريا وأوكرانيا حاضرتان بقوة خلال اجتماع بوتين وميركل - صحف نت

العربية / سوريا وأوكرانيا حاضرتان بقوة خلال اجتماع بوتين وميركل - صحف نت
العربية / سوريا وأوكرانيا حاضرتان بقوة خلال اجتماع بوتين وميركل - صحف نت

الأربعاء 3 مايو 2017 12:47 مساءً

- موسكو - مازن عباس

بعد انقطاع دام نحو عامين استقبل #الرئيس_الروسي #فلاديمير_بوتين #المستشارة_الألمانية #أنجيلا_ميركل في مدينة سوتشي جنوب #روسيا.

القمة الألمانية – الروسية التي استهدفت بحث التحضيرات لقمة العشرين التي ستنعقد في مدينة هامبورغ الألمانية شهر يوليو القادم، تركزت حول تطورات الوضع في #سوريا و #الأزمة_الأوكرانية.

بوتين اعتبر أن #ألمانيا أهم شريك لروسيا في #أوروبا، وأضاف أن الجهود التي تبذل لتنفيذ اتفاقية مينسك ستستمر، وأكد أن #موسكو و #برلين تسعيان لتنفيذ كافة بنود الاتفاقية، داعياً لإطلاق حوار مباشر بين ممثلي #كييف والانفصاليين. ورغم أن الزعيمين قد أكدا على ضرورة تنفيذ كامل بنود #اتفاقية_مينسك من أجل إحلال الاستقرار في أقاليم شرق أوكرانيا، إلا أن المستشارة الألمانية ربطت إلغاء #العقوبات المفروضة ضد روسيا بتنفيذ اتفاقية مينسك، وأعربت عن اختلافها مع التقييم الروسي لحكومة كييف، معتبرة أنها وصلت إلى سدة الحكم عبر السبل الديمقراطية.

#الملف_السوري كان حاضراً في محادثات القمة الروسية – الألمانية، ميركل دعت لدعم نظام وقف إطلاق النار في سوريا وتوفير الأجواء اللازمة لاستمرار الهدنة.
فيما طالب بوتين بإجراء تحقيق في حادثة #خان_شيخون لتحديد المسؤولين عن الحادث ومعاقبتهم.

بوتين اعتبر أن #الشعب_السوري منقسم وحدد مهمة روسيا في توفير الظروف لتوحيد الصفوف ولوقف الاقتتال وضمان الظروف للتعامل السياسي بين كافة الأطراف المتنازعة. وأكد الرئيس الروسي أنه لا يمكن تسوية الأزمة السورية بدون مساهمة أميركية فعالة، وأضاف أن موسكو على تواصل منتظم مع #واشنطن، وأعرب عن أمله في التوصل إلى تفاهم بشأن خطوات مشتركة في هذا الاتجاه المهم للغاية وإدراجها على جدول الأعمال السياسي الدولي الحالي.

الرئيس الروسي نفى تدخل روسيا في مسار الانتخابات الأميركية واعتبر أن إجراءات قوات الشرطة الروسية بحق المتظاهرين الروس أكثر هدوء وليبرالية من الإجراءات التي تتخذها القوات الأمنية في بعض الدول الأوروبية، مشيراً إلى أن إجراءات أجهزة الأمن الروسية تستند إلى القانون الروسي، الذي يحدد أطرا وقنوات الاحتجاج والتظاهر في روسيا.

العديد من المراقبين الروس اعتبروا أن زيارة ميركل إلى روسيا خطوة أولى نحو استئناف الحوار الروسي – الألماني، وتعبيرا عن رغبة قطاع الأعمال الألماني في مواصلة التعاون الاقتصادي والتجاري وإلغاء العقوبات المفروضة ضد روسيا، نظراً لأنها تضر بمصالح الشركات الألمانية والأوروبية. ويرى هذا الفريق من المراقبين أن ميركل اضطرت للاستجابة لإرادة الشركات الألمانية في تحريك العلاقات مع موسكو على أعتاب الانتخابات البرلمانية القادمة، لإرضاء الناخبين ولتحقيق درجة من التوازن بعد استلام ترمب منصب الرئاسة في الولايات المتحدة.

من المعروف أن ألمانيا هي أهم شريك اقتصادي لروسيا في أوروبا، حيث تحصل على ثلث احتياجاتها من الغاز الطبيعي من روسيا، كما يصل حجم الاستثمارات الألمانية في روسيا إلى أكثر من 20 مليار دولار يعمل فيها أكثر من 5 آلاف شركة، وقد شهد حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال السنوات الأربع الماضية تراجعا من 80 مليار يورو سنوياً إلى 50 مليار يورو.

"تنوية" قارئ (صحف نت) وافاكم بخبر ( العربية / سوريا وأوكرانيا حاضرتان بقوة خلال اجتماع بوتين وميركل - صحف نت ) من موقع ( العربية نت )" وبإمكانكم مطالعة الماده الأصليه بالنقر على إسم المصدر السالف الذكر

السابق الجزيرة / كلينتون تلوم روسيا و"أف بي آي" لخسارتها الرئاسة - صحف.نت
التالى وطن / صفعة قوية لنتنياهو.. “اليونسكو” تعتمد قراراً يعتبر القدس مدينة محتلة لا سيادة لإسرائيل عليها - صحف نت