أخبار عاجلة

وطن / معمم شيعي مغرم بأجساد الفتيات يثير جدلاً واسعاً على مواقع التواصل ويعلق: “والله لا ترتدي صدرية” - صحف نت

وطن / معمم شيعي مغرم بأجساد الفتيات يثير جدلاً واسعاً على مواقع التواصل ويعلق: “والله لا ترتدي صدرية” - صحف نت
وطن / معمم شيعي مغرم بأجساد الفتيات يثير جدلاً واسعاً على مواقع التواصل ويعلق: “والله لا ترتدي صدرية” - صحف نت

الاثنين 1 مايو 2017 07:36 مساءً

- أثار معمم شيعي جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي عندما نشر صوراً تخترق خصوصية النساء وتظهر بعض الأجزاء العارية من أجسادهن، لعدد من أصدقائه على الشبكات الاجتماعية مصحوبة بتعليقات ساخرة ومهينة، أثناء وجوده في مطار غربي مدينة سيدني الأسترالية.

 

ورفع الشيخ زيد السلامي، وهو إمامٌ شيعي حصل على التعاليم الدينية في إيران بحسب صحيفة “ديلي ميل” بنسختها الأسترالية، صورةً لسيدةٍ ترتدي ملابس مكشوفة من ناحية الرقبة والجزء الأعلى من منطقة الصدر والظهر، على تطبيق واتساب.

 

وقال الشيخ زيد: “لقد وصلت. ولا ترتدي صدرية، والله”.

 

ومع ذلك رفض الشيخ القول ما إذا كان هو أو شخصٌ آخر قد التقط الصور، رُغم أنَّ رسائل واتساب تُظهِر رقم هاتفه المحمول، بحسب النسخة الأسترالية من صحيفة ديلي ميل.

 

ولا يدري الشيخ الشيعي إن كان التقط هذه الصورة أم لا، ثم عقب “وما الخطأ في أن يلتقط شخصٌ ما صورةً كتلك؟ لستُ أفهم”.

 

وأخبر الشيخ زيد، من مركز النبي الأكرم الإسلامي في حي غرانفيل، متابعيه أنَّه كان بحاجةٍ إلى حمل مِسبحته للسيطرة على نفسه.

 

وقال: “الجميع كانوا ينظرون إليها، قائلين ربما كم أنّي كنتُ محظوظاً”.

 

وأضاف: “وكنتُ أحمل مِسبحتي طوال الوقت”.

 

وفي رسالةٍ أخرى تُظهِر صوراً لساقي السيدة، وصف الشيخ زيد سيدةً أخرى بأنَّها “قابِلة للمتعة”، والمتعة مصطلح يعني الزواج المؤقت عند المذهب الشيعي، والذي قد يعني أيضاً البِغاء. !

 

وكان المركز الإسلامي الذي يعمل به الشيخ زيد قد تعرض لتهديدات من قبل موالين لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، عام 2014

 

ونفى الداعية الشيعي أن يكون قد التقط الصور ونشرها على تطبيق واتساب.

 

وقال: “لا أفهم لِمَ تتصل بي وتسألني عن شيءٍ أعتقد أنَّك ترغب في أن تدينني به”. وفق ما نشرت هافنتغون بوست عربي.

 

ومع ذلك، لم يحسم ما إذا كان شخصٌ آخر قد نشر الصور باستخدام هاتفه.

 

وقال: “في الحقيقة، أستأمن أناساً عشوائيين على هاتفي، وليست لدي مشكلة في ذلك”.

 

الشيخ يرفع صورة شبه عارية

ورفع الشيخ زيد كذلك صورة سيلفي له إلى جانب صورةٍ لعارِضةٍ شبه عارية من عارضات فيكتوريا سيكريت بمطار سيدني.

 

وظهر الشيخ زيد أيضاً في صورٍ بجوار ملصقٍ للمرشد الأعلى الإيراني، آية الله الخميني، وعَلَمٍ لحزب الله اللبناني، المحظور في أستراليا.

وفي رسالةٍ أخرى حصلت عليها النسخة الأسترالية من صحيفة دايلي ميل، هدَّد الشيخ زيد بلعن أسرة رجلٍ وتدمير حياته من خلال الدعاء عليه.

 

وقال: “سأدعو عليك الليلة بسبب ما اتّهمتني به”.

 

وتُظهِر صفحة الشيخ على موقع فيسبوك أيضاً مقاطع فيديو غريبة تُرشِد الشباب والشابّات بشأن اللباس.

 

وفي أحد مقاطع الفيديو التي نُشِرت عام 2016، يظهر وهو يضغط على عضلة الذراع الأمامية لرجلٍ يرتدي قميصاً ضيقاً وردي اللون، ويلمس شعر صدره.

وقال: “لننظر في اختيارات الألوان على سبيل المثال، أنا متأكِّدٌ للغاية من أنَّه كانت هناك ألوان أخرى متاحة، لكنَّنا نرى هذه الأيام الكثير من أولادنا يرتدون ألواناً نسائية”.

 

ويُظهِر فيديو آخر فتاةً شابّة ترتدي أحجبةً مختلفة، وتظهر في أحد المشاهد وهي تضع الكثير من مساحيق التجميل.

 

وقال: “هذا هو الحجاب الكارداشياني (نسبةً إلى كيم كارداشيان)، الذي يساير الموضة، ومنصات عرض الأزياء في باريس”.

 

وأضاف: “بإمكاننا ربما أن نقول إنَّها تجعل كارداشيان أقل لفتاً للأنظار مع كمية مساحيق التجميل الكثيرة تلك، وكل تلك الإكسسوارات التي تضعها”.

 

وفي فيديو آخر مثير للقلق يظهر فيه صبيٌ لا يرتدي قميصاً، يشير الشيخ إلى وشمٍ زائف مكتوبٍ بقلم الخطاط لكلمة “حزب الله”.

 

وقال: “إنَّه مؤيدٌ مُخلِص لحزب الله، لكن في الوقت نفسه لديه الرغبة لا يؤيد أن يُصبح رجل عصابات وبلطجي”.

 

وتُوجد على صفحة الشيخ في موقع فيسبوك صورةٌ له تُظهِره إلى جانب علمٍ لحزب الله عام 2006، خلال الحرب التي كان يخوضها التنظيم مع إسرائيل.

"بإمكانكم أيضاً مطالعة الماده الأصليه لموضوع / (معمم شيعي مغرم بأجساد الفتيات يثير جدلاً واسعاً على مواقع التواصل ويعلق: “والله لا ترتدي صدرية”) من موقع (وطن يغرد خارج السرب)"