أخبار عاجلة

الجزيرة / فنزويلا تلوح بالانسحاب من منظمة الدول الأميركية - صحف.نت

الجزيرة / فنزويلا تلوح بالانسحاب من منظمة الدول الأميركية - صحف.نت
الجزيرة / فنزويلا تلوح بالانسحاب من منظمة الدول الأميركية - صحف.نت

- الأربعاء 26 أبريل 2017 09:56 صباحاً

هددت فنزويلا بالانسحاب من منظمة الدول الأميركية بسبب "محاولات للتدخل في شؤونها من جانب حكومات أجنبية"، وذلك على خلفية الأزمة بين الحكومة والمعارضة التي تعتزم مواصلة التظاهر ضد الحكومة رغم ارتفاع عدد الذين قتلوا في المظاهرات الاحتجاجية إلى 26 شخصا خلال شهر.

وقالت وزيرة الخارجية الفنزويلية ديلسي رودريغيز للتلفزيون الرسمي إن الرئيس نيكولاس مادورو أبلغها بالبدء في إجراءات انسحاب بلاده من المنظمة -ومقرها واشنطن- إذا اجتمع وزراء خارجية المنظمة لبحث الأزمة الفنزويلية، وفق ما تم إعلانه، دون أن تدعم حكومته ذلك الاجتماع.

من جانبها دعت المعارضة الفنزويلية إلى تظاهرة جديدة اليوم للمطالبة بانتخابات عامة مبكرة، باتت الهدف الرئيسي لحركة احتجاج مستمرة منذ شهر وقتل خلالها 26 شخصا.

أما المدعية العامة للأمة لويزا أورتيغا فقالت أمس "لا يمكنني أن أتسامح مع العنف، وآسف لمقتل 26 شخصا سواء كانوا من الموالين للحكومة أو من المعارضة. فمقتل شخص يبقى دائما أمرا مؤسفا".

وأضافت أن 437 شخصا جرحوا واعتقل 1289 آخرون خلال هذه الاضطرابات التي تخللتها أيضا، أعمال نهب "وسط أجواء من التشنج السياسي".

وقبيل إعلان المدعية العامة كان طارق وليام صعب رئيس مؤسسة "حامي الشعب" -وهي هيئة تعنى باحترام حقوق الإنسان- قد أعلن وفاة شاب أمس الثلاثاء متأثرا بجروح، إثر اصابته برصاصة أول أمس بينما كان يشارك في تظاهرة موالية للحكومة.

وكانت النيابة العامة أعلنت في وقت سابق مقتل شاب في الثالثة والعشرين صباح أمس برصاصة في الرأس، بينما كان يتظاهر في ولاية لارا شمال غرب البلاد.

وتشهد فنزويلا موجة من الاحتجاجات العنيفة بسبب محاولة فاشلة من المحكمة العليا الموالية لمادورو لتجريد الجمعية الوطنية (البرلمان) التي تسيطر عليها المعارضة من سلطاتها.

وتهدف السلسلة الحالية من احتجاجات المعارضة اليومية إلى الضغط على مادورو للتنحي. ويرغب المتظاهرون في إجراء انتخابات جديدة وإطلاق سراح السجناء السياسيين واحترام البرلمان وتوفير الغذاء والدواء بشكل أفضل للسكان.

وأصبح من المتعذر في هذا البلد الغني بالنفط -والذي انهار اقتصاده مع تدهور أسعاره- إيجاد مواد غذائية وأدوية. وأظهر استطلاع للرأي أن سبعة فنزويليين من أصل عشرة يرغبون برحيل الرئيس مادورو.

وبعد شهر تقريبا من التظاهرات، يواصل معارضو نهج شافيز (في إشارة إلى الرئيس الراحل هوغو شافيز) الضغط من أجل إجراء انتخابات عامة مبكرة، قبل انتهاء ولاية مادورو في ديسمبر/كانون الأول 2018.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الجزيرة / فنزويلا تلوح بالانسحاب من منظمة الدول الأميركية - صحف.نت) من موقع (الجزيرة.نت)"