أخبار عاجلة
إلغاء مجلس الشيوخ في موريتانيا - صحف نت -

الجزيرة / تركيا تقصف الأكراد بسوريا والعراق والبشمركة تنتقدها - صحف.نت

- الثلاثاء 25 أبريل 2017 07:29 مساءً


قالت تركيا إن سلاحها الجوي أغار على أهداف لحزب العمال الكردستاني قرب جبال سنجار بالعراق وفي شمال شرقي سوريا، بينما انتقدت وزارة البشمركة الغارة التركية وطالبت الحزب بالانسحاب من سنجار.

وقالت مصادر للجزيرة إن القصف شمل مواقع لوحدات حماية الشعب التابعة للحزب الديمقراطي الكردي السوري الموالي لحزب العمال الكردستاني في سنجار غرب الموصل.

وأوضح بيان الجيش التركي أن الهدف وقف إرسال أسلحة ومتفجرات لشن هجمات داخل تركيا.

وقال مراسل الجزيرة في أنقرة عمر خشرم إن أنقرة سبق أن أعلنت أنها لن تسمح بإقامة "جبال قنديل" ثانية في جبل سنجار الإستراتيجي القريب من تلعفر العراقية وعلى الحدود مع سوريا وتركيا.

وأوضح أن قاعدة حزب العمال الكردستاني في سنجار تشكل مركز تحرك إستراتيجي يمكّن عناصره من الوصول إلى الأراضي التركية بسهولة، والاتصال مع أكراد سوريا.

وعلى الحدود العراقية السورية، قال مراسل الجزيرة أمير فندي إن مصادر في حزب العمال الكردستاني حاولت أن تقلل من شأن هذه الضربات في سنجار، ولكنها أكدت أنها تشكل مصدر قلق على وجودهم في هذه المنطقة.

وفي شمال سوريا، قال المراسل إن أنقرة اكتشفت أن موقع جبل قرجوخ التابع لمدينة الحسكة يشكل مركز قيادة وتحكم للعمليات العسكرية لحزب العمال في تركيا، ومنطلقا لإمداد عناصره بالأسلحة الثقيلة عبر أنفاق تصل الأراضي السورية بالتركية.

وتتمثل المواقع التي استهدفتها المقاتلات التركية في شمال شرق سوريا في مركز الإعلام والإذاعة والاتصالات قرب مدينة المالكية.

وقال المراسل من إدلب صهيب الخلف إن هذه الضربات تأتي في وقت تزداد فيه قوات سوريا الديمقراطية -التي تعد الوحدات الكردية المكون الأساسي لها- قوة، إذ باتت تهدد مدينتي الرقة والطبقة، وتهدد كذلك المعارضة السورية المدعومة من تركيا.

البشمركة
من  جهته أعلن متحدث من وزارة البشمركة أن القصف التركي الذي أسفر أيضا عن مقتل خمسة من عناصر البشمركة وإصابة تسعة في جبال سنجار لا يمكن القبول به، وطالب حزب العمال الكردستاني بالانسحاب من سنجار ومحيطها كي تعود إلى المنطقة.

وأوضح مراسل الجزيرة أن وقوع خسائر في البشمركة يعود إلى عدم قدرة الطائرات التركية على فرز المناطق التي يسيطر عليها الحزب الكردستاني من تلك التي تخضع لسيطرة البشمركة، بسبب قربها بعضها من بعض.

أما الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري مسلم فدعا التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة إلى التدخل لإيقاف الغارات الجوية التركية على وحدات حماية الشعب الكردية، مشيراً إلى أن الهجوم كان "متوقعاً".

وأضاف مسلم "نطالب التحالف الدولي بالتدخل لوقف هذه التعديات التركية"، معتبرا أنه "من غير المعقول أن نحارب على جبهة بأهمية الرقة ويقصفنا الطيران التركي في ظهرنا".

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الجزيرة / تركيا تقصف الأكراد بسوريا والعراق والبشمركة تنتقدها - صحف.نت) من موقع (الجزيرة.نت)"