أخبار عاجلة
في إنجاز غير مسبوق.. ولادة "فئران الفضاء" -

وزير المالية في حديث لـ"الرياض ": نعمل مع الجهات الحكومية لتمكين وإعادة هيكلة الاقتصاد الكلي في ضوء رؤية 2030 - صحف نت

الخميس 4 مايو 2017 04:11 صباحاً

- أكد محمد الجدعان وزير المالية موثوقية الوضع المالي للمملكة، وأن اقتصادها يقوم على أساسات قوية، مشيراً إلى أن الاقتصاد السعودي يمثل حوالي (50%) من اقتصاد دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وتمتلك المملكة ثالث أكبر احتياطي للعملات في العالم بواقع 1.98 ترليون ريال (530 مليار دولار تقريباً)، مشيرا إلى أن مساهمة القطاع الخاص غير النفطي بلغت 50% تقريباً من الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي.

جاء ذلك في حوار مع الرياض" خلال افتتاح مؤتمر اليورو موني في الرياض، أوضح خلاله أن الوزارة تعكف على تنويع مصادر الإيرادات، من خلال العمل على عدد من المبادرات بما في ذلك المبادرات الخليجية؛ لاستحداث ضريبة القيمة المضافة والضريبة الانتقائية، آخذةً في الحسبان عدم تأثر ذوي الدخل المحدود والمتوسط من ضريبة القيمة المضافة.

وفي مايلي نص الحوار:

الأدوار والأولويات

لوزارة المالية

  • ما هي الأدوار والأولويات الحالية لوزارة المالية، وما هي التحديات التي تواجهها الوزارة؟

  • أدوار ومسؤوليات وزارة المالية عديدة، بما في ذلك العمل مع الجهات الأخرى وتمكين إعادة هيكلة الاقتصاد الكلي في ضوء رؤية المملكة 2030. وقيادة اقتصادنا نحو الاستدامة المالية على المديين القصير والمتوسط، وتحقيق التوازن المالي بحلول العام 2020م، وتشجيع رفع كفاءة الإنفاق من خلال العمل المتواصل مع الجهات الحكومية المختلفة. وتنويع مصادر الدخل للدولة ورفع الإيرادات غير النفطية، والعمل على رفع الشفافية وتمكين الجهات المختلفة لتحقيق أهدافها المرتبطة برؤية المملكة 2030. وتعزيز النمو الاقتصادي وجعله أكثر استدامة ومرونة، بما يتناسب مع برنامج التحول الوطني، ونشر البيانات المالية بشكل دوري، كما نسعى إلى تشجيع نمو القطاع الخاص، من خلال إشراكه في المشروعات التنموية المختلفة، كذلك تسعى الدولة إلى خصخصة بعض الأصول المملوكة لها للقطاع الخاص؛ لهدف رفع كفاءة الأداء وتميز الخدمات المقدمة للمواطن. أيضاً تعكف الوزارة على تنويع مصادر الإيرادات من خلال العمل على عدد من المبادرات، بما في ذلك المبادرات الخليجية لاستحداث ضريبة القيمة المضافة والضريبة الانتقائية، آخذةً في الحسبان عدم تأثر ذوي الدخل المحدود والمتوسط من ضريبة القيمة المضافة، وذلك بدعمهم من خلال "حساب المواطن "، كما تعمل الوزارة على رفع كفاءة تحصيل الإيرادات.

الناتج المحلي تضاعف على مدى السنوات العشر الأخيرة ليصل إلى 2.4 ترليون ريال

تنويع مصادر التمويل

  • ماهي البرامج التي تعملون عليها حالياً؟

  • من البرامج الحالية التي تعمل عليها الوزارة تنويع مصادر التمويل، والاستفادة من أسواق الدين الدولية والمحلية لتأمين التمويل مع ضمان مستوى مستدام من الديون، حيث حظي الإصدار الدولي الأول لبرنامج الصكوك اهتماماً كبيراً من قبل المستثمرين، وزاد مجموع طلبات الاكتتاب على 33 مليار دولار أميركي (ما يعادل 123.75 مليار ريال). وقد بلغ حجم إجمالي الإصدار 9 مليارات دولار أميركي (ما يعادل 33.75 مليار ريال).

واثق من وضعنا المالي

*كان هناك العديد من التعليقات حول قوة الاقتصاد النسبية والمالية في المملكة، فما هو موقفكم؟

  • أنا واثق من وضعنا المالي، واقتصاد المملكة يقوم على أساسات قوية، فالناتج المحلي الإجمالي تضاعف على مدى السنوات العشر الأخيرة ليصل إلى 2.4 ترليون ريال سعودي، بما يعادل 640 مليار دولار في العام 2016م، ويمثل حوالي (50%) من اقتصاد دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية. كما لدينا ثالث أكبر احتياطي للعملات في العالم بواقع 1.98 ترليون ريال سعودي(530 مليار دولار تقريباً). كما يعتبر القطاع الخاص غير النفطي من القطاعات الحيوية، وقد بلغت مساهمته (50%) تقريباً من الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي، مع امتلاك اقتصادنا لقوة ونمو في الصناعات التحويلية غير النفطية، والتمويل وقطاعي التجزئة والترفيه.

كما أن وضعنا المالي يُعد أفضل مما كان متوقعاً؛ ففي نهاية الربع الأول كانت الإيرادات أفضل من المتوقع، والنفقات أقل مما كان متوقعاً، مما أدى إلى عجز بنحو 26 مليار ريال، مقابل التوقعات البالغة 50 مليار ريال. كذلك نعمل على رفع كفاءة الإنفاق الرأسمالي والتشغيلي.

المملكة تمتلك ثالث أكبر احتياطي للعملات في العالم بواقع 1.98 ترليون ريال

المزيد من فرص العمل

*ما الذي تفعله الوزارة لإيجاد المزيد من فرص العمل في المملكة، وحماية المحتاجين إليها تحديداً؟

تهتم وزارة المالية بتفعيل دور القطاع الخاص لإيجاد وظائف في بيئة اقتصادية مستقرة ومتنامية. ومع زيادة الانفتاح والشفافية والتركيز على قطاعات اقتصادية مهمة مثل التعدين والسياحة والخدمات اللوجستية؛ تأتي فرصة أكبر للقطاع الخاص للاستثمار وبالتالي للاستفادة من الشباب السعودي. فعلى سبيل المثال؛ نعمل على تحسين بيئة أعمالنا، وإعادة هيكلة مدننا الاقتصادية، وإيجاد مناطق خاصة، وتعزيز كفاءة سوق الطاقة لجعلها أكثر قدرة على المنافسة. كما نعمل على تمكين القطاع الخاص وتعزيز أدواره الوطنية وتنميته، والاستثمار في النفقات الرأسمالية بكفاءة وفعالية لتوفير بنية تحتية محسنة. لذلك تم تحديد حزمة تحفيزية بــ(200 مليار ريال) للقطاع الخاص على مدى السنوات الأربعة القادمة، التي تستهدف الأنشطة ذات العائد على الاقتصاد الوطني، وتوظيف الشباب السعودي. ولأجل مشاركة القطاع الخاص في قرار مبادرات التحفيز عُقدت سلسلة من ورش العمل مع هذا القطاع، ستنتهي في غضون 6 أسابيع، وسوف نعلن عنها بحلول نهاية الربع الثاني.

واثق من وضعنا المالي واقتصاد المملكة يقوم على أساسات قوية

وأود أن اختم بأن الرؤية تهدف إلى تحقيق رفاهية الشعب السعودي، لذلك تم استحداث برنامج "حساب المواطن" لدعم الأسر من خلال توجيه المساعدة المالية إلى المستفيدين الذين هم في أشد الحاجة إليها. كما أعيدت البدلات وغيرها من المزايا المالية مع ظهور مؤشرات تحسن اقتصادي، حيث رأت الدولة أن تخفف من أعباء تكاليف اليومية، فصدر الأمر الملكي الكريم بناء على توصية رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية بإعادة تلك البدلات والمزايا. وسيكون لها أثر إيجابي على الاقتصاد من خلال زيادة حجم السيولة، وتعزيز القوة الشرائية، ودعم النشاط الاقتصادي، وتشجيع الاستثمار والمساعدة على تحسين ثقة القطاع الخاص.

محمد الجدعان

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (وزير المالية في حديث لـ"الرياض ": نعمل مع الجهات الحكومية لتمكين وإعادة هيكلة الاقتصاد الكلي في ضوء رؤية 2030 - صحف نت) من موقع (جريدة الرياض)"

السابق "المساهمات العقارية" تصرف كامل رأس المال والأرباح لمساهمي درة الأحساء - صحف نت
التالى الحياة / أرباح «فايسبوك» تقفز 76.6 في المئة مع ارتفاع المبيعات - صحف.نت