أخبار عاجلة
مصرع 73 حوثياً فــي معارك بجبهة الساحل -

عــلـى غرار «جاستا».. مشروع عراقي لمحاسبة السعودية قبل التطبيع

عــلـى غرار «جاستا».. مشروع عراقي لمحاسبة السعودية قبل التطبيع
عــلـى غرار «جاستا».. مشروع عراقي لمحاسبة السعودية قبل التطبيع

الأحد 1 أبريل 2018 06:11 مساءً

- قـــال قيادي بارز بـ«تحالف الفتح»، الذي يمثل ميليشيا الحشد الشعبي فــي الانتخابات البرلمانية العراقية المقبلة، إن كتلا سياسية عراقية داحل البرلمان تسعى حاليا إلــى تمرير قانون يقضي باعتذار سعودي وتعويض لأسر ضحايا العمليات الإرهابية التي نفذها سعوديون فــي العراق العراق منذ عام 2003، مقابل إعادة العلاقات كاملة، عــلـى غرار قانون «جاستا» الأمريكي.

وقــالـت مــصـــادر إن رئـيـس الــحــكــومــة «حيدر العبادي»، ورئيس البرلمان «سليم الجبوري» يرفضان الأمر، مـــا يرجح عدم إمكانية تمرير هذا القانون فــي الفترة القليلة المتبقية،  مــن عمر البرلمان، بحسب «الـــعــربـي الجديد».

ولفت القيادي إلــى أنّ «كتلاً سياسية مختلفة تتبنى المشروع وهناك قناعة أنّ الانفتاح الــســعــودي الأخير ليس بقناعة منها بل ضمن استراتيجية أمريكية».

يأتي هذا فيما تتواصل الحملات الرافضة للزيارة المتوقعة التي قد يجريها ولي العهد الــســعــودي «» إلــى الـــعــاصــمـة العراقية بغداد، متمثلة فــي ندوات ومؤتمرات تكون، فــي الغالب، برعاية الحشد الشعبي أو الأحزاب المقربة مــن إيران، وكـــان أبرزها مظاهرة نظمت ضد الزيارة، الجمعة الماضية، شرقي بغداد.

وكـــان القيادي بمليشيات العراقية، «جاسم الجزائري»، قد طالب حكومة بلاده بـ«حل المشاكل السابقة قبل التطبيع الكامل».

يشار إلــى أن وزارة الخارجية العراقية تحفظت عــلـى إدانة قانون «جاستا» الأمريكي خلال إحدى جلسات القمة العربية الأفريقية، فــي 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2016، مبينة أن ذلـك «يأتي فــي إطار موقف العراق بضرورة محاسبة رعاة الإرهاب وتقديمهم للعدالة».

ومنذ ساعات، نفت وزارة الخارجية صحة الأنباء التي تحدثت حول زيارة ولي العهد إلــى العراق.

وتشهد العلاقات العراقية السعودية تقاربا ملحوظا بعد قرابة 3 عقود مــن توتر كــــبـيـر وقطع للعلاقات الدبلوماسية بينهما.

وأعلنت العراق والسعودية فــي تشرين الأول/أكتوبر الماضي تأسيس المجلس التنسيقي رسميا، تبعها عودة هبوط الطائرات السعودية فــي مطارات العراق بعد توقف دام نحو 27 سنة.

المصدر | الخليج الجديد + الـــعــربـي الجديد

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (عــلـى غرار «جاستا».. مشروع عراقي لمحاسبة السعودية قبل التطبيع) من موقع الخليج الجديد

السابق صــحــيـفــة فرنسية: طفرة كبيرة فــي القنوات عــلـى تطبيق يوتيوب
التالى فيديو- العراق: الانقسامات تخيم عــلـى الائتلاف الوطني الشيعي فــي الانتخابات التشريعية